منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
»  من أي نوع من الأسماك أنت ...؟؟
اليوم في 7:50 am من طرف عاشقة الورد

» هذه العادات الـ9 نمارسها بطريقة خاطئة يوميًا
اليوم في 12:18 am من طرف jassas

» سنن مهجورة
اليوم في 12:01 am من طرف jassas

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
أمس في 8:22 pm من طرف ولد الجبل

» قال أحدهم : الكلمة وليدة الفكر وبنت القلم
أمس في 6:52 pm من طرف ولد الجبل

» الدنيا غريبة !!!
أمس في 6:49 pm من طرف ولد الجبل

» اجمل ما قال نجيب محفوظ
أمس في 6:30 pm من طرف ولد الجبل

» عودة بعد غياب😊😊
أمس في 8:22 am من طرف مجروحة ولي جارحني غالي

» نقص السيوله في ليبيا
أمس في 5:58 am من طرف ولد الجبل

» خذ العبرة أيها الحي
أمس في 5:50 am من طرف ولد الجبل

» شتاوي منوعة
2017-02-25, 3:20 pm من طرف shda libya

» شاهد: ماذا حدث لرجل فتح نافذة طائرة لالتقاط صورة
2017-02-25, 1:42 pm من طرف ولد الجبل

» صور: من بين الكثبان والغابات البعيدة.. إليكم أجمل الفنادق المعزولة بالعالم
2017-02-25, 1:38 pm من طرف ولد الجبل

» مباريات الخميس 2-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-02-25, 10:24 am من طرف STAR

» مباريات الاربعاء 1-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-02-25, 10:23 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


ليبيا فى الصحافة العربية : «باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ليبيا فى الصحافة العربية : «باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)

مُساهمة من طرف dude333 في 2012-05-13, 8:10 am

«باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)
احمد الملا 6-5-2012
نقلا عن الشرق السعودية
دخلت مطار طرابلس، وأفكار متناقضة تتزاحم في رأسي، فبمجرد أن وصلتني دعوة مهرجان طرابلس للشعر العالمي الأول، قبل شهر حتى وافقت دون تردد، رغم كل المخاوف والتحذيرات، امتلكتني فكرة واحدة، هذه لحظة تاريخية لن تتكرر، بكل المعاني، ليبيا الخارجة للتو من أربعة عقود من الظلام، ليبيا التي تجاوزت حربا شرسة، ليبيا وهي تمد إلى الحرية خطوتها الأولى، ولي أن أكون شاهد عيان، بدلا من الحصول على عناوين مبتسرة من الأخبار التي لا ترى سوى ما تريد.
فوجئت بمطار فقير لدولة غنية، ولكن أحضان الأصدقاء في صالة الاستقبال، مسحت الصورة الفقيرة وأغنتها بفيض من السعادة. من تلك اللحظة انساق فؤادي لرؤية وتفحص الوجوه وسلوك الناس، بدلا من التركيز على هيئة المكان، قلت: كي أرى جوهر الحال، علي أن أتفحص وأتأمل البشر، وليس الحجر، فهم وحدهم أبناء اللحظة، واللحظة هي مخاض حقيقي، أما المدينة وشواهد المكان فهي بقية من زمن ولى وتحتاج إلى زمن لتتعافى من أثر الماضي.
في طريقنا إلى فندق باب البحر، لفت انتباهي ما حملته الجدران من رسومات وشعارات (غرافيتي) تلخص حالتين لا ثالث لهما، تأكيد العهد لشهداء الثورة، و الحرية بكل معانيها. طرابلس وكأنها مدينة بكر، مدينتها القديمة حيث أسوار قلعتها وأقواسها، قصباتها وزنقاتها الحميمة، مساجدها التي تختلط فيها الأعمدة الرومانية بالآيات والأهلة، مدينة قاومت بصلابة، ونجت.
بمجرد أن تدخل المدينة، وتختلط بالناس، سترى شعبا يغلب عليه عنفوان الشباب، ومشاعر تقفز في الهواء بعد كبت طويل، شهامة البدوي وحكمة البحار، ممزوجة بإحساس من قبض على كرامته وأعادها إلى جبينه بكبرياء وزهو. تسير في أزقة يبادرك فيها بالسلام، صغارٌ تملأهم الدهشة بمرأى الغرباء، وبلكنة أجنبية يناديك الشباب مجربين لغة أخرى، وبعربية فصيحة يجيبك الشيوخ بحكمة مقتضبة.
انفردت عن الوفد عددا من المرات، وتهت وحيدا بين الأحياء القديمة والبيوت، رغبت في الانفراد بعيدا عن السير مع جماعة الشعراء والمسؤولين، نزعت البطاقة التعريفية من صدري، وتهت وحدي، كلما بادرني أحد بلسان أجنبي، اقتربت منه بالسلام عليكم ورحمة الله، حينها يضج المكان بابتسامات طازجة، وتتداعى الكلمات بيننا كأننا نستعيد معرفة قديمة، ولا أغادر إلا والقلب مكتنز بالمزيد من أحساس يتراكم عميقا. إحساس غامض، خليط من مشاعر انتابتني كلما تحدثت مع الشباب والشابات، ولم يتضح إلا بعد أن التقيت في إحدى جولاتي الفردية، بشاب اسمه حسن، عندما سألته فجأة بعد بعض الكلمات التمهيدية، ماذا ترى أمامك الآن؟ كيف ترى الغد؟ حين قال: كأنني أخرج للتو من الظلام.. الظلام الطويل، والآن شمس تجهر عيني بحيث لا أستطيع أن أميز جيدا، هاهو حالي أحتاج قليلا من الوقت لأتمرن على الرؤية في النور.نعم تذكرت الانطباع الذي يتداعى أمامي عن الليبيين، قبل المجيء إلى طرابلس، إذ ضننت أني سأرى شعبا يمضي مثقلا بأوجاع الحرب، فإذا بي أراهم يهرولون خفافا إلى الحرية. وهي اللحظة التي عززت إيماني بربيع عربي أكثر جمالا.
وفي مشاهدات أخرى عن ليبيا، ومنها كيف جاءت ردود أفعال الناس عن السعودية، وانطباعات عن البحر والناس، في المقال القادم.
احمد الملا

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

dude333
مشرف المنتدى السياسي
مشرف المنتدى السياسي

ذكر
عدد المشاركات : 5529
العمر : 47
رقم العضوية : 9508
قوة التقييم : 36
تاريخ التسجيل : 11/01/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ليبيا فى الصحافة العربية : «باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)

مُساهمة من طرف عبدالله النيهوم في 2012-05-13, 10:50 am


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~








عبدالله النيهوم
مشرف منتدي ألبوم الصور

ذكر
عدد المشاركات : 5352
العمر : 36
رقم العضوية : 9184
قوة التقييم : 27
تاريخ التسجيل : 30/12/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ليبيا فى الصحافة العربية : «باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)

مُساهمة من طرف pure heart في 2012-05-13, 2:59 pm

مقال جد رائع ,,

أشكرك لنقله إلينا ..

pure heart
فريق
فريق

انثى
عدد المشاركات : 3085
قوة التقييم : 17
تاريخ التسجيل : 29/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ليبيا فى الصحافة العربية : «باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)

مُساهمة من طرف amol في 2012-05-14, 12:18 am


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~





amol
مستشار
مستشار

انثى
عدد المشاركات : 36762
العمر : 35
رقم العضوية : 2742
قوة التقييم : 9
تاريخ التسجيل : 14/08/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ليبيا فى الصحافة العربية : «باهي».. يا ليبيا الحرة (1 - 2)

مُساهمة من طرف خالد محمد صالح في 2012-05-14, 1:54 am


خالد محمد صالح
عميد
عميد

ذكر
عدد المشاركات : 1112
العمر : 44
قوة التقييم : 3
تاريخ التسجيل : 01/05/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى