منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» جحا والقاضي
أمس في 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
أمس في 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
أمس في 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
أمس في 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
أمس في 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
أمس في 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
أمس في 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
أمس في 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
أمس في 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
أمس في 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
أمس في 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إقاف عملية حجز المواعيد في منضومة حجز مواعيد استخراج جوازات السفر
أمس في 11:02 am من طرف STAR

» التوزيعات النقدية لفروع المصارف التجارية بالمنطقة الشرقية للمصارف
أمس في 10:12 am من طرف STAR

» هل تنوي زيارتها قريباً؟ إليك أفضل 10 مدن ملاهٍ في أميركا
أمس في 9:47 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


فريق المحكمة الجنائية الدولية يلتقي زميلتين معتقلتين في ليبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فريق المحكمة الجنائية الدولية يلتقي زميلتين معتقلتين في ليبي

مُساهمة من طرف زهرة اللوتس في 2012-06-13, 3:59 pm

فريق المحكمة الجنائية الدولية يلتقي زميلتين معتقلتين في ليبيا
الزنتان (ليبيا) (رويترز) - زار وفد من المحكمة الجنائية الدولية يوم الثلاثاء زميلتين لهم معتقلتين في ليبيا، بسبب مزاعم عن تسليمهما وثائق مثيرة للريبة لسيف الإسلام القذافي المحتجز في بلدة الزنتان الليبية.
وكانت ميليشيا محلية منعت الوفد في وقت سابق يوم الثلاثاء من دخول بلدة الزنتان، بعد أن أغلقت الطرق المؤدية إليها بسبب اشتباكات مع قبيلة منافسة في المنطقة.
واعتقلت المحامية الاسترالية مليندا تايلور والمترجمة المولودة في لبنان هيلين عساف في بلدة الزنتان، في مطلع الاسبوع بعدما التقيتا بسيف الإسلام في الزنتان، بسبب مزاعم عن تسليمهما وثائق مثيرة للريبة له من أنصاره، وكان بصحبتهما زميلان من الرجال أثناء الزيارة.
وتطالب جماعات حقوق الانسان والمحكمة التي تتخذ من لاهاي مقرا لها، والحكومة الاسترالية جميعا بالإفراج الفوري عنهما، لكن سلطات الادعاء الليبية تقول انهما ستحتجزان لمدة 45 يوما على ذمة التحقيق.
وقال أحمد الجيهاني وهو محام ليبي مسؤول عن قضية سيف الإسلام، ومسؤول اتصال بين الحكومة الليبية والمحكمة الجنائية الدولية، إن وفد المحكمة وكذلك سفيري الدولتين اللتين تحمل المعتقلتين جنسيتهما زاروهما. وأضاف أنهما في حالة جيدة ومحتجزتان في دار للضيافة ولديهما طعام ومياه وتعاملان معاملة حسنة.
وفي وقت سابق يوم الثلاثاء وفي مظاهر تلخص الفوضى وعدم الاستقرار في ليبيا منذ انتفاضة أدت إلى الإطاحة بالقذافي وقتله العام الماضي، وجد الوفد لدى وصوله إلى نقطة تفتيش خارج الزنتان رجال ميليشيا ابلغوهم بأنه لا يسمح لأحد بدخول البلدة بسبب اشتباكات مع قبيلة منافسة بالقرب من البلدة.
وتوقف الموكب المؤلف من سبع سيارات قرب نقطة التفتيش انتظارا للوصول إلى الزنتان، بناء على موافقة السلطات في العاصمة طرابلس على الزيارة. ويبرز الحادث المشكلة التي تعقد المفاوضات بخصوص فريق المحكمة الجنائية الدولية: فالزنتان لا تخضع فعليا لسيطرة الحكومة المركزية.
وكانت ميليشيا في الزنتان اعتقلت سيف الإسلام في نوفمبر تشرين الثاني الماضي، وترفض منذئذ تسليمه للعاصمة وتعتبر المسؤولة بحكم الأمر الواقع.
وقالت الميليشيا عند نقطة التفتيش إن قادتهم في المجلس العسكري في الزنتان أصدروا الأوامر بإغلاق الطريق، بعد اندلاع القتال بين ميليشيات الزنتان وأفراد من قبيلة المشاشية. والاشتباكات كانت تدور على بعد 50 كيلومترا تقريبا إلى الجنوب من الزنتان، في منطقة بعيدة عن الطريق الذي سيستخدمه فريق المحكمة.
وكانت المحكمة على شفا حرب مع السلطات الليبية بشأن مكان محاكمة سيف الإسلام حتي قبل احتجاز موظفتي المحكمة الجنائية الدولية.
وسيف الاسلام مطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية عن جرائم ارتكبت خلال الانتفاضة التي انهت حكم والده الذي استمر 42 عاما. ويصر حكام ليبيا الجدد على وجوب محاكمته في بلده.
وكان فريق المحكمة الجنائية الدولية الذي يضم تايلور وعساف يلتقي بسيف الإسلام بموجب ترتيب مع السلطات الليبية يسمح له بمقابلة محامي دفاع عينتهم المحكمة الدولية.
وقال مسؤولون في الزنتان انه خلال الاجتماع ضبطت الاثنتان وهما تعطيان وثائق لسيف الاسلام من محمد اسماعيل مساعده الهارب وبعد ذلك وجد انهما تحملان اجهزة "تجسس وتسجيل".
وفي لاهاي أكد متحدث باسم المحكمة من جديد موقف المحكمة الذي يرى أن احتجاز الموظفتين غير قانوني لأنهما تتمتعان بحصانة من المحاكمة.
وقال لويس مورينو أوكامبو المدعي العام للمحكمة لرويترز مساء يوم الاثنين إن من حق السلطات الليبية التحقيق في الاتهام الموجه للزميلتين. لكنه قال إن الاتهامات المثارة ضدهما فاجأته.
(شارك في التغطية علي شعيب في طرابلس - إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير عماد عمر)
من ماري لويز جوموكيان

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
لحظة الوداع من أصعب اللحظات على البشر .. ولكن ما باليد حيله
وداعا ... لك ايها المنتدى الغالي..وداعا ... لكم يا أعضاء منتديات عيت ارفاد التميمي
وداعا ... لكل من اسعدته ..وداعا ... لكل من احزنته..وداعا ... لكل من أحبني
وداعا ... لكل من كرهني ..وداعا ... لكل من كنت ضيفا خفيفا عليه ..
وداعا ... لكل من كنت ضيفا ثقيلا عليه ..وداعا ... وكلي ألم لفراقكم
لأنكم أفضل من إستقبلني ..وداعا ... وكلي حزن لأنكم خير من شرفني
وداعا ... واجعلوا ايامي التي لم تعجبكم في طي النسيان ..فقط تذكروني بينكم!!
وداعا ... واستودعكــــــــــم الله الذي لا تضيع ودائـــــــــــــعه
اتمني لكم اوقات سعيد
واتمني التقدم لهذا المنتدى الرائع


زهرة اللوتس
إداري
إداري

انثى
عدد المشاركات : 124527
العمر : 35
رقم العضوية : 2346
قوة التقييم : 157
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى