منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» بدأ وزراء خارجية الدول العربية الاثنين
أمس في 9:44 am من طرف ولد الجبل

» حالات لا يوصى فيها بالضحك
أمس في 9:41 am من طرف ولد الجبل

» معنى الندم
أمس في 9:38 am من طرف ولد الجبل

» تحميل برنامج وورد 2016 word عربي مجانا
2017-03-27, 10:24 am من طرف STAR

» شعر
2017-03-27, 10:12 am من طرف STAR

» مباريات الاربعاء 1-4-2017 والقنوات الناقلة
2017-03-27, 10:11 am من طرف STAR

» مباريات الجمعة 31-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-03-27, 10:09 am من طرف STAR

» مباريات الخميس 30-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-03-27, 10:08 am من طرف STAR

» مباريات الاربعاء 29-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-03-27, 10:07 am من طرف STAR

» مباريات الثلاثاء 28-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-03-27, 10:05 am من طرف STAR

» مباريات الاثنين 27-3-2017 والقنوات الناقلة
2017-03-27, 10:02 am من طرف STAR

» أكثر 9 نساء خصوبة في التاريخ، من بينهم فلسطينية
2017-03-27, 9:54 am من طرف STAR

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
2017-03-27, 9:53 am من طرف STAR

» احوال الناس آخر الزمان
2017-03-27, 9:32 am من طرف ولد الجبل

»  هذا ما فعلته فتاة بشاب تحرش بها أمام الماره .. فيديو
2017-03-25, 1:39 pm من طرف ولد الجبل

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الإخوان والجماعة الإسلامية ينافسون ليبراليي ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإخوان والجماعة الإسلامية ينافسون ليبراليي ليبيا

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2012-07-07, 7:37 pm

الإخوان والجماعة الإسلامية ينافسون ليبراليي ليبيا
عشرات الكيانات السياسية تتنافس في سباق انتخابات اليوم الواحد
السبت 17 شعبان 1433هـ - 07 يوليو 2012م
العربية.نت
قال عادل عيسى الزنتان عضو اللجنة الإعلامية للمجلس الوطني الليبي، إن التنافس في الانتخابات الليبية المنعقدة سينحصر بين الإسلاميين من جهة والليبراليين من جهة ثانية.
وأشار في حديث إلى صحيفة "الصباح" التونسية إلى أن حزب العدالة والبناء بزعامة محمد صوان، والذي يعتبر الذراع السياسية لجماعة «الإخوان المسلمين»، وحزب الوطن الذراع السياسية للجماعة الإسلامية الذي أسسه الرئيس السابق للمجلس العسكري في طرابلس عبد الحكيم بلحاج، هما أهم حزبين إسلاميين منافسين في الانتخابات الليبية، ويعد بلحاج من أبرز قادة الجماعات الإسلامية المقاتلة، وقاتل في أفغانستان بجانب المجاهدين الأفغان، ولكنه أكد سابقاً بأنه لم يكن من المتحالفين مع القاعدة.

ويشير عادل عيسى إلى أنه في مقابل الإسلاميين، تبرز في المنافسة تيارات من الوطنيين والليبراليين، مثل تحالف القوى الوطنية بقيادة رئيس الوزراء السابق في المجلس الوطني الانتقالي محمود جبريل، والذي يبدو أنه يراهن على دعم شريحة واسعة في غرب البلاد حيث الثقل السكاني.

وأشار عادل الزنتان إلى بروز حزب الجبهة الوطنية الذي يمثل «الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا» أكبر فصيل ليبي معارض للقذافي في الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي، ولكن يبقى العنصر الزمني وحده كفيلاً بتوضيح ما خفي من ملفات الانتخابات.

وعبر عادل عيسى الزنتان عن أن الشعور بالتفاؤل يطغى على مشاعر الخوف والشكوك في المشهد الليبي، وأن الناخبين ينتظرون هذا ويتطلعون إلى الأفضل اليوم.

و اعتبر الزنتان أن الانتخابات ستكون شهادة انتصار الثورة وانتهاء عهد الظلم والدكتاتورية، وقال إن الوقت وحده كفيل بالحكم على النتائج.

وفي ما يتعلق بالتحديات الأمنية اعتبر المتحدث باسم لجنة الانتخابات أنها حقيقية لكن دون المبالغة فيها، مبيناً أنه تم تسخير 60 ألف عون أمن من الثوار السابقين الذين انضموا إلى الداخلية وتلقوا تدريبات لتأمين الانتخابات، وقد أصبحنا اليوم نرى تحولاً في الشارع، فرجال الأمن في كل مكان وما كان هذا قائماً قبل فترة، ولذلك ففي اعتقادي أن مسالة السلاح سيتم تجاوزها.

وعن ملف البغدادي المحمودي وما يمكن أن يحمله من تداعيات أمنية ردّ عادل عيسى الزنتان بأن القضية منتهية في الشارع الليبي، وأن البغدادي سيحاكم أمام القضاء الليبي والمسألة محسومة بالنسبة لليبيين.

وأشار عادل الزنتان إلى أنه كان في تونس قبل أيام وشعر بأن الاهتمام بقضية البغدادي المحمودي أمر يشغل التونسيين أكثر من الليبيين، ونفى الزنتاني ما راج من أخبار عن تعذيب البغدادي وضربه.

وعن المشهد السياسي في ليبيا بعد الانتخابات واكتمال صعود الإسلاميين في دول الربيع العربي رد الزنتان بأنه من حق كل فئة وكل طائفة الترشح وتلك هي الحرية التي يريدها الليبيون.

وأضاف أن الإسلاميين وصلوا إلى السلطة في تونس ومصر، ومن الطبيعي أن يكون لهم مكان في ليبيا خاصة أن الانتخابات ستؤدي إلى وضع دستور جديد للبلاد وتلك أول استحقاقات الثورة.

أما عن أبرز المتنافسين في الانتخابات فيقول الزنتاني إن عشرات الكيانات السياسية تتنافس اليوم في سباق الانتخابات الليبية التي ستجرى ليوم واحد اليوم، مضيفاً أنه لا يمكن لأي من هذه الكيانات السيطرة وحده على البرلمان المقبل، كون حصة الأحزاب السياسية محددة بـ80 مقعداً فقط من أصل 200، في حين تذهب المقاعد الـ120 الأخرى إلى مستقلين.

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
avatar
عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72051
العمر : 51
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى