منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» استقبال جثمان اﻻرهابى موسى بوعين
أمس في 10:24 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
أمس في 10:15 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» طرابلس العثور على جثثين بمنطقة عين_زارة
أمس في 10:12 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» جحا والقاضي
2016-12-08, 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
2016-12-08, 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
2016-12-08, 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
2016-12-08, 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
2016-12-08, 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
2016-12-08, 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
2016-12-08, 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
2016-12-08, 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
2016-12-08, 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
2016-12-08, 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
2016-12-08, 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
2016-12-08, 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


هل مات معمر القذافي؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هل مات معمر القذافي؟

مُساهمة من طرف المزكمت في 2012-08-31, 8:58 pm

ألاف من المؤيدين للقذافي أو المتورطين معه لم يستوعبوا صدمة موته، حتى أنهم روّجوا لروايات عدة، تقضي مجملها بأن القذافي لم يمت، أو أنه مات وسيعود للحياة!

الإرهاب الفكري في الأنظمة الشمولية محوراً وبرزخاً لانتقال تلك الأنظمة من الرومانسية الحالمة إلى الاستبدادية الظالمة، لكن الإرهاب الفكري الفاصل بين الحالتين لا يمكن أن يتضخم إلا بوجود "مشروع فكري" للنظام الشمولي يُطرح كحل وحيدٍ لا بديل له.

الشواهد عدة هنا، من حلم الشيوعية فاستبداد أنظمتها، إلى تطلعات العمال الاشتراكيين فطغيان النازية، ومن جمالية التنظير البعثي القومي إلى استبداده، ومن أحلام الثورة الإيرانية إلى تنحية الشاه وتنصيب الفقيه، في صفحات هذا التاريخ السياسي تكمن معاناة الشعوب.

لم يحِد القذافي عن هذه الداروينية المعكوسة، فلطالما تحولت السيرة التاريخية لهذه الأنظمة من حلم الإنسان إلى حقيقة القرد. انتقل القذافي من حلم القومية الاشتراكية إلى ما أسماه بالنظرية الجماهيرية التي تمثل "الحل النهائي" للبشرية حسب رأيه، بالتالي مهَّد للاستبداد السياسي المرتكز على الإرهاب الفكري، فحسب قوله "من تحزَّب خان"، ومن يرى حلاً غير النظرية الجماهيرية يشنق في الميادين.

النظرية الجماهيرية التي ابتكرها القذافي في السنوات الأولى بعيد استيلاءه على السلطة، وفرت له ميزة أخرى، فهي تمايزه عن زملاءه في مجلس قيادة الثورة، فقد قاموا بانقلاب عام 69 معاً، لكنه قدم النظرية وحده، ومادامت النظرية قد أصبحت ركيزة الحكم، فهو وحده مرجعية الحكم والتشريع، صاحب النص الذي يفسره ويستدعيه ويغيّبه متى شاء.

بذلك استطاع القذافي أن يمتاز عن كل تلك الأنظمة بإضافة مرشحات جديدة تركز الحكم في شخصه، حتى أصبح قدر ليبيا، ماضيها المبتور منه ما عداه، والحاضر الذي لا أحد فيه سواه، والمستقبل الذي لا يعلمه إلا الله.

فهل يموت القدر؟

آلاف من المؤيدين للقذافي أو المتورطين معه لم يستوعبوا صدمة موته، حتى أنهم روّجوا لروايات عدة، تقضي مجملها بأن القذافي لم يمت، أو أنه مات وسيعود للحياة!

من هذه الروايات مثلاً رواية تقول بأن القذافي لم يقتل، ولكن شبه لهم (لنا)، وأن صور موته مفبركة!

الرواية الثانية تسلّم بأنه مات، ولكن أنصاره وحوارييه النبلاء المقاومين للعدوان الصليبي (بقيادة قطر!)، قاموا بشراء حقنة كلفتهم ملايين الدولارات، وحقنت بها جثة القذافي في الصحراء، فلم يحيا. لكن رجله تحركت، ما يعني بأن هناك أملاً في عودته حياً، وقيادة المقاومة ضد شعبه الذي يحبه، وقتله في آخر المطاف، ثم تحوَّل هذا الشعب العاق من عبادة الفرد إلى طريق الضلالة، طريق تداول السلطة.

أنا لست هنا في باب الاستهزاء، أنا هنا فقط في باب التساؤل.

لماذا لا يسلم هؤلاء بالموت النهائي والمؤكد والموثق للقذافي، ولماذا يصرون على إقحام الخرافة ودعوتنا إلى الضحك؟

لقد اختصر القذافي ليبيا في شخصه، ولم يكن موته أحد الأمور المحتملة في ليبيا، فقد تعرض للعشرات من محاولات الاغتيال وباءت جميعها بالفشل، قُصف من قبل الأمريكان ولم يمت، وعندما قام أحد المجندين من قبل المخابرات الانجليزية حسب رواية النظام عام 1996 برمي قنبلة يدوية على القذافي، لم تنفجر!!، وقام الأخير بركلها وهو يبتسم في مشهد مسرحي يعزز حالة ذهنية تؤكد استحالة اغتياله.

الحقيقة هي أن القذافي تعرض لعدد كبير من محاولات الاغتيال، لكن روايات الأركان المنشقة عن حكمه تقول بأن عدداً من تلك المحاولات لفقها بنفسه لإيجاد مسببات أمام حاشيته لتصفية ضباط بتهمة التخطيط لاغتياله، ولكنها في ذات الوقت ساهمت في تبديد أحلام المتطلعين لقتله، وإزالة هذا الاحتمال من مخيلتهم.

ومع أن القذافي تعرض لأزمات صحية كبيرة، إلا أن نظامه حرص على تعتيمها أو التقليل من شأنها في حال تسربت للإعلام، فهو دائماً بصحة جيدة، ليس ذلك فقط، القذافي لا يشيخ أيضاً، مع أن بشرته سريعة الترهل بسبب عوامل وراثية وبيئية ربما، فالقائد يستخدم حقن البوتكس لمكافحة التجاعيد، ويصبغ شعره باستمرار، وبالتالي لايوجد داعٍ لأخذ أي تدابير لنقل السلطة في ليبيا، ففي ليبيا لايوجد كرسي حكم شاغر، بل يوجد رجل شاغر لكل الكراسي، إضافة إلى ذلك فإن هذا الرجل لايموت.

فكرة موت القذافي أو اغتياله استؤصلت من الحالة الذهنية الجمعية، وحضور القذافي خرج مبكراً عن الإطار التنظيري التشريعي لشكل الدولة، ودخل باب النجومية الفردية، فهو المفكر والأديب والقاص والشاعر والمهندس وعارض الأزياء، لكن عدم قبول حالة غيابه عند أعوانه أدخله باباً جديداً، باب الخرافة.

إليكم هذه القصة الطريفة، ولحسن الحظ فهي قصيرة جداً.

كان "طَموح" وهو أحد أصدقائي يقيم في شقة بمنطقة باب بن غشير بطرابلس، وفي صباح أحد الايام عام 2006 هرع من نومه وهو يسمع أصدقاءه يطرقون باب الشقة بشدة ويصرخون "افتح يا طموح، افتح"، جاء طموح مسرعاً إلى باب الشقة وفتح الباب "ماذا هناك؟"، أجابوه: "معمر مات يا طموح، معمر مات!!".

وساد الصمت..

ساد الصمت إلى أن انفجر أصدقاؤه بالضحك، كان مقلباً، لكن "طَموح" أجابهم وعلامات السعادة على وجهه، لقد جعلتموني أعيش لحظة رائعة قد لا تتاح لكم الفرصة لعيشها في حياتكم.

"طموح" يعيش هذه الحقيقة اليوم، لكن للأسف لا زال آخرون يلجؤون للخرافة كآخر كوب وهمٍ في بحر أوهامهم، بنهاية ذلك الكوب، سيساورهم الشك ويتساءلون.. هل مات القذافي؟.

المزكمت
مقدم
مقدم

ذكر
عدد المشاركات : 747
العمر : 56
رقم العضوية : 13094
قوة التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 11/06/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل مات معمر القذافي؟

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2012-09-01, 10:04 am

اخي هذا ولاء مدفوع الأجر مسبقا وقريبا سينتهي المال وينتهي معه الولاء.. كالمثل القائل : يا شاري القرد علي ماله سيفنى المال وةيبقى القرد علي حاله ....

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل مات معمر القذافي؟

مُساهمة من طرف libsky في 2012-09-01, 12:17 pm

الشعب الليبي تتلمذى في مدرسة هي المدرسة الوحيدة في العالم حيث يدرس بهذه المدرسة عدة مواد ومنها مادة التجهيل ومادة الحقد المقدس وملحقاته من كراهية وقبح ومادة الرشوة وفنونها ومادة السرقة ومادة السب والشتم ومادة خاصة بجعل الحلال حرام والحرام حلال والعدل رذيلة والظلم فضيلة واخطر مادة هي كيف تتعلم النفاق وهذا والله ابدع فيه الليبيون حتى وصلوا اعلى مراتب النفاق فيصفي الليبيون هذه المواد جميعا كي يدخلوا الى السمستر الاخير ومشروع التخرج المتمثل في المادة الهدف والاساس الا وهي مادة الطمع وما ادراك ما الطمع لايبقي ولا يذر وبعد التخرج يوجه الى امانة المؤتمر او اللجنة الشعبية او مكتب الاتصال باللجان الثورية هذا كان كوزة قوي لان فيها طلوع بره اما الي مستواهم مقبول ياداخلي ياخارجي والي ضعيف متعاون والا يدرق وجهه ام النوع الثانى من التعليم فلاقيمة له يتخرج ويمشي يبيع المعدنوس اذا كان يبي يتعين عليه ان يبرز مهارته في احدى المواد بالمدرسة الاولى وذلك من خلال امتحان قبول يجريه له احد علماء المدرسة الاولى وان اراد ان يمارس نشاط تجاريا فاول شرط احضار موافقة الداخلى والخارجي والمثابة وقالك بصير مننا

libsky
جندي اول
جندي اول

ذكر
عدد المشاركات : 38
العمر : 56
قوة التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 27/12/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: هل مات معمر القذافي؟

مُساهمة من طرف المزكمت في 2012-09-01, 9:21 pm

libsky كتب:الشعب الليبي تتلمذى في مدرسة هي المدرسة الوحيدة في العالم حيث يدرس بهذه المدرسة عدة مواد ومنها مادة التجهيل ومادة الحقد المقدس وملحقاته من كراهية وقبح ومادة الرشوة وفنونها ومادة السرقة ومادة السب والشتم

مشكور أخى الكريم .... لقد شخصت الداء .... مثل الدكتور البارع ... وزى مانقول .... حطيت يدك على الجرح ... هذا الواقع .... إلى تقوله صباح الخير .. تحصل فيه ... وأن كان وقفت فى الصمافرو ... شوى نقزو على معاك من التفنيص .... ناس غريبه .. والله .... يبوا 100 17 فبراير ... بيش ينظفو ...

المزكمت
مقدم
مقدم

ذكر
عدد المشاركات : 747
العمر : 56
رقم العضوية : 13094
قوة التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 11/06/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى