منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» جحا والقاضي
أمس في 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
أمس في 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
أمس في 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
أمس في 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
أمس في 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
أمس في 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
أمس في 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
أمس في 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
أمس في 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
أمس في 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
أمس في 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إقاف عملية حجز المواعيد في منضومة حجز مواعيد استخراج جوازات السفر
أمس في 11:02 am من طرف STAR

» التوزيعات النقدية لفروع المصارف التجارية بالمنطقة الشرقية للمصارف
أمس في 10:12 am من طرف STAR

» هل تنوي زيارتها قريباً؟ إليك أفضل 10 مدن ملاهٍ في أميركا
أمس في 9:47 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الاعلان عن محطة ايرانية ثانية لتخصيب اليورانيوم لن يغير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الاعلان عن محطة ايرانية ثانية لتخصيب اليورانيوم لن يغير

مُساهمة من طرف الهيلع في 2009-09-29, 12:05 pm

الاعلان عن محطة ايرانية ثانية لتخصيب اليورانيوم لن يغير موقف الصين
نشرت بتاريخ - الثلاثاء,29 سبتمبر , 2009 -11:17 08 بكين (رويترز) - ربما يعوق رفض الصين فرض عقوبات وشهيتها لنفط ايران الجهود الغربية لزيادة الضغط على طهران بعد الكشف عن ثاني محطة لتخصيب اليورانيوم بالبلاد.

وتريد الولايات المتحدة والقوى الاوروبية الغربية قوة اكبر وراء المطالب بأن تكشف ايران جميع المعلومات عن خططها النووية بعد الكشف عن المنشأة النووية الجديدة الاسبوع الماضي.

ويقول خبراء ان الصين قد تقتنع بدعم بعض العقوبات خاصة اذا انضمت روسيا الى النداءات الامريكية والاوروبية لاتخاذ اجراءات.

لكن من المرجح أن تستعرض الصين قوتها بوصفها من الدول الدائمة العضوية بمجلس الامن الدولي لتخفيف حدة اي قرار مقترح يمكن أن يهدد علاقاتها مع طهران. وقال شي ينهونج استاذ العلاقات الدولية بجامعة رينمين ببكين "من ناحية الصين تعلم أن العلاقات مع الولايات المتحدة واوروبا مهمة جدا لكن من ناحية أخرى لها مصالح كبيرة دبلوماسية واستراتيجية وفي مجال الطاقة في ايران."

وأضاف "الصين في منطقة وسط وبالتالي فانها ستحاول أن تمضي بعض الشوط لتقابل الغرب لكن قبل منتصف الطريق. ستوجه بعض النقد واللوم لايران لكن هذا سيكون لينا جدا."

وأوضحت الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون أنهم سيركزون على برنامج ايران النووي في محادثات نادرة مع مسؤولين ايرانيين تجري في جنيف يوم الخميس وتحضرها الصين.

وكانت ايران قد عرضت اجراء محادثات أمنية واسعة النطاق لكنها تقول انها لن تناقش "حقوقها" النووية. ومما يزيد من التوتر أن ايران أجرت تجربة لاطلاق صواريخ متوسطة المدى يوم الاثنين.

ويقول الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ان المنشأة النووية الجديدة قانونية ومفتوحة امام مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة.

وقال مسؤولون امريكيون ان العمل بدأ في المحطة السرية كموقع بديل لتطوير محتمل للاسلحة لان التدقيق في المحطة الاولى جعل من الصعوبة بمكان ممارسة مثل هذه الانشطة هناك.

وتقول ايران ان انشطتها النووية مخصصة لاغراض توليد الطاقة.

وأثار الخبر نداءات من العواصم الغربية لفرض "عقوبات اضافية مؤلمة" اذا لم تكشف ايران عن المعلومات الخاصة بخططها النووية وتتعامل مع المخاوف الدولية.

وحتى روسيا التي كانت تحجم فيما سبق عن تأييد فرض مزيد من العقوبات أظهرت رغبة اكبر في بحث اتخاذ اجراء من هذا النوع.

لكن بالنسبة للصين التي تصر منذ فترة طويلة أنها لا تتدخل في شؤون الدول الاخرى فلم يحدث تغيير في الموقف يتجاوز التلميح الى الغضب من طهران.

وحتى مع جارتها كوريا الشمالية التي تمثل تهديدا أمنيا مباشرا لانها قامت بتفجيرين نوويين كانت الصين دائما حذرة من تشديد العقوبات عليها.

وذكرت صحيفة جلوبال تايمز الشعبية المملوكة لصحيفة بيبولز ديلي الناطقة بلسان الحزب الشيوعي أن "الوصول الى حل سياسي للقضية النووية الايرانية في مصلحة العالم."

وأضافت الصحيفة في افتتاحية "الصين لا تنكر أن لها مصالح معينة في ايران لكن من المؤكد أن الصين لن تتصرف مثل دول غربية معينة تكيل بمكيالين بسبب مصالحها."

ويشعر المسؤولون الصينيون بقطاع الطاقة بالقلق من احتمال تشديد العقوبات على الدولة التي أمدت بلادهم العام الماضي بما يزيد على عشرة في المئة من وارداتها من النفط الخام ويرجح أن تزداد أهمية مع تنامي اعتماد الصين على الطاقة الخارجية.

وأقامت ثاني اكبر دولة مستهلكة للنفط الخام في العالم استثمارات أطول مدى وعينها على تطوير مخزونات ايران التي تملك ثاني اكبر احتياطيات للنفط الخام بالعالم.

وقال ليو تشي نائب رئيس ادارة الطاقة الوطنية "المجتمع الدولي يولي اهتماما وثيقا لهذا كما أننا قلقون بعض الشيء حيث ان العديد من المؤسسات الحكومية مثل شركة البترول الوطنية الصينية تولت مشاريع للموارد في ايران" في اِشارة الى الشركة الام لاكبر منتج للنفط والغاز في اسيا بتروتشاينا.

وأضاف "القضية المحورية حين يتعلق الامر بأمن الطاقة الخاص بنا هي تأمين (امدادات) من النفط والغاز."

وربما يكون المفتاح الرئيسي لرد فعل الصين هو موقف روسيا من العقوبات ويبدو أن موسكو تتخذ موقفا اكثر صرامة.

وتريد بكين أن ينظر اليها على أنها لاعب دولي مسؤول وربما يعود هذا جزئيا الى رغبتها في مواجهة المخاوف بشأن صعودها الاقتصادي وقد تحجم عن أن ينظر اليها على أنها العقبة الوحيدة في طريق اتفاق لفرض العقوبات.

لكن من شبه المؤكد أن دبلوماسييها سيطالبون باتفاق أضعف من الذي يريد الغرب الوصول اليه بشأن طهران.

وقال شي من جامعة رينمين "اذا كانت روسيا تأخذ صف الغرب فقد تكرر بكين ممارسة سابقة وتنضم على مضض. لكن يجب أن تكون (اي عقوبات) محدودة ومخففة وتترك مساحة لحل دبلوماسي مستقبلي."

وقال الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف يوم الجمعة انه اذا لم تتعاون ايران في اجتماع يوم الخميس مع القوى العالمية فانه يجب استخدام أساليب أخرى للتعامل مع برنامجها النووي.

وقد تكون بكين اكثر تقبلا للعقوبات اذا قدمت لها أدلة دامغة على أن المحطة جزء من برنامج تسلحي او اذا تلقت تفسيرا ضعيفا لوجود المنشأة الجديدة من قبل طهران.

وقال خبير في الشؤون الايرانية من مؤسسة بحثية حكومية غير مصرح له بالحديث الى وسائل الاعلام الاجنبية وطلب عدم نشر اسمه "الصين دعمت بالفعل جولتين او ثلاث جولات من العقوبات على طهران. اذا كانت هناك أدلة على أن هذه المنشات تستخدم لانتاج أسلحة فحينذاك لن تستبعد الحكومة الصينية دعم المرحلة القادمة من العقوبات."

(شارك في التغطية ايدي تشين في تشينجداو)

من ايما جراهام هاريسون

الهيلع
لواء
لواء

ذكر
عدد المشاركات : 1811
العمر : 41
قوة التقييم : 9
تاريخ التسجيل : 09/07/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاعلان عن محطة ايرانية ثانية لتخصيب اليورانيوم لن يغير

مُساهمة من طرف STAR في 2009-09-29, 6:49 pm

يعطيك العافية اخى الكريم

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله

STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 114821
العمر : 31
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى