منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 11:22 am من طرف STAR

» صورة: خط ملك المغرب يثير دهشة المتابعين!
اليوم في 11:03 am من طرف أحميدي مريمي

» "إنه أخي والله أخي".. طالبة طب سورية تتفاجأ بجثة شقيقها المعتقل في محاضرة لتشريح الجثث
اليوم في 11:02 am من طرف أحميدي مريمي

» ليبيا.. خبر كان.. عاجل
أمس في 10:39 am من طرف عاشقة الورد

» حيل سهلة وسريعة تزيدك جمالًا وانوثة
أمس في 10:26 am من طرف عاشقة الورد

»  فوائد ترتيب المنزل وتنظيفه.. أكثر مما تتوقع!
أمس في 10:18 am من طرف عاشقة الورد

» جزء من الطلاب المتقدمين للكلية العسكرية توكرة للإنضمام للقوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 10:16 am من طرف STAR

» بالصور مركز شرطة القرضة أبشع الجرائم بمدينة سبها
أمس في 10:14 am من طرف STAR

» الأمهات القاسيات هن الأفضل.. هذه أمثل طريقة للتعامل مع أطفالك!
أمس في 10:13 am من طرف عاشقة الورد

» هكذا يبدو شكل "الكوكب القزم" الأصغر في مجموعتنا الشمسية
أمس في 10:10 am من طرف عاشقة الورد

» لماذا يُصاب الأشخاص بانتفاخ تحت العين؟
أمس في 10:03 am من طرف عاشقة الورد

»  عليكم ارتداء الجوارب خلال النوم .. إليكم الأسباب
أمس في 9:55 am من طرف عاشقة الورد

» مصر توافق على تجديد تصاريح سيارات الليبيين بالقاهرة لـ6 أشهر
أمس في 9:50 am من طرف STAR

» «العامة للكهرباء»:تركيب أبراج الطوارئ لربط (طبرق القعرة) غدا
أمس في 9:49 am من طرف STAR

» اتفاق مع «المالية» ينهي اعتصام الموظفين بمطاري طبرق والأبرق
أمس في 9:49 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2012-12-31, 10:38 am

موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

بسم الله

يقول الحق تبارك وتعالى : وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا (23) الإسراء ..

كلنا ولله الحمد نعرف هذه الآية ونؤمن بها ونتبعها في معاملتنا لوالدينا طاعة لله وبرا بهم رغبة في رد ولو جزء بسيطة لجميلهم بنا وطلبا لرضا الله علينا ، ولكن السؤال المحير فيما لو كان الوالدين أو احدهما مسيحي والابن مسلم .. نحن نعرف أن الله احل لنا الزواج من الكتابيه حتى ولو بقيت علي دينها كما في قوله تعالى {الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حِلٌّ لَّكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلُّ لَّهُمْ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلاَ مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ وَمَن يَكْفُرْ بِالإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ}( 5 ) المائدة )

وهذا الأمر كثير في بلادنا الآن فهل يحق للابن المسلم أن يقول لأمه المسيحية من باب البر بها كل سنة وأنت طيبه تهنئة لها بالسنة الجديدة . تلطفا مع أمه وإظهارا للأخلاق الإسلامية السمحة وتمشيا مع روح التسامح في الإسلام ، وللعلم أن هذه الأمور التي كانت الباعث الرئيسي في إسلام الكثيرين من المسيحيين .
فهل من إجابة بارك الله فيكم جميعا

والسلام عليكم ور
حمة الله وبركاته

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2012-12-31, 6:55 pm

ألا من مجيب .. إخواني هذا السؤال ملأ الساحة نقاشا بين المتزوجين من المسيحيات وهم كثر في بلادنا .....

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف STAR في 2013-01-07, 9:54 am

شكرا لك وبارك الله فيك

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله

STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 114683
العمر : 31
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2013-01-14, 3:20 pm

مشكور ابني استار ... الله يجبر بخاطرك ........ تقبل تحياتي

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ابراهيم المغربي في 2013-01-14, 6:22 pm

برة لوالدتة ان يدخلها في الاسلام فينجيها من النار فيكتمل لة الاجر ان شاء الله
فان كان المقصود بة ان يحببها في المسلمين فهي امة و اكيد انها تحبة
و ان الولا ء لله رب العالمين و لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق فادا كان دلك فية مخالفة لتعاليم الاسلام فلا يصح ان يقول دلك و الله تعالى اعلم

ابراهيم المغربي
عميد
عميد

ذكر
عدد المشاركات : 1318
العمر : 51
رقم العضوية : 798
قوة التقييم : 16
تاريخ التسجيل : 27/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2013-01-14, 8:12 pm

مشكور اخي ابراهيم المغربي علي الاطلاع والإجابة التي تحمل رأي خاص ............... بارك الله فيك ..... تقبل تحياتي

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف الْفَرَسُ الْأَصِيلَة في 2013-01-20, 4:56 pm

السَّـلـآمُ علَيكَ..
أتَمَنَّـَﮯ أن تَكُون بِتَمآمِ السّعآدة وَالسُّرور
كَلِماتْ جَميلـَۃ أُقَدِّر انتِقآءَكَ لِهَذا المَوْضوعْ ..
فَبالفعْلْ يَدورُ باذهانِنا عِدَّة تسآؤُلاتِ.. ويَصْعبْ علينَا ايجآدْ الأجْوبَة لَهآ..
نَظرآ لكَثرة العُلَماء واخْتلافْ آرآئِهِمْ..
أنَآ مِنْ رأييى بِأنَّهُ أمْر مُبَاح إذَا قَصَد مِنْ وَرَائِه إدْخَالْ الْفَرْحَة عَلَيْهِم وَتَألِيِف قُلُوبِهِم إلَـﮯ الإسْلام ..
وَلاَ سِيّما إذَا كَانُوا هُم يَهَنِّئُونًنَا بِأعْيَادِنَا، وَالله تَعَالَى يَقُول: "وَإِذَا حُيِّيْتُم بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّواْ بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا" النساء(86)
وَلاَ أَرى أنَّ هًنالِكَ مَانِع اذا أهْديْناهُمْ بَعْض الهدايَا أوْتَقبَّلناها مِنْهُمْ .. كَما حَدثَ لِنبيَّنا - عليه الصَّلاة وَالسَّلام- لِقبولِه الهدَايا مِنْ غَيْر المُسْلِمينْ بَعيدةَ عَنْ ماحَرَّمه الله فـﮯ كِتابِه العَظيمْ..
بآرَكَ الله فيكَ.. وَجَزاكَ خَيْرآ بِاذْنِه
دُمْتَ فِـﮯ حِفْظْ الرَّحْمَـ'ـنِ

الْفَرَسُ الْأَصِيلَة
نقيب
نقيب

انثى
عدد المشاركات : 414
العمر : 21
رقم العضوية : 16602
قوة التقييم : 8
تاريخ التسجيل : 19/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف جمال المروج في 2013-01-20, 5:58 pm

وَالله تَعَالَى يَقُول: "وَإِذَا حُيِّيْتُم بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّواْ بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا" النساء(86)


أختى الفرس الأصيلة هذه الآية الكريمة نزلت في تحية الإسلام على المسلمين
وإنما أمر الرسول عليه الصلاة والسلام عدم البدء في إلقاء السلام على أهل الكفر
لأنهم يقولون لنا السام عليكم أي الموت عليكم فأمر الرسول الكريم أن نرد على
سلامهم وعليكم

أما بشأن الفتوى الله أعلم فالفتوى تريد عالم وليس بالرأي الشخصي


سنحاول لاحقا البحث على الجواب أستاذنا الفاضل .... شكرا لتواصلكم

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

جمال المروج
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 18713
رقم العضوية : 7459
قوة التقييم : 161
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف الْفَرَسُ الْأَصِيلَة في 2013-01-20, 10:48 pm

^^
السَّلاَمُ وَرَحْمَة الله عَلَيْكَ أَخىِ الْكَريمْ "جَمَــآلْ الْمُروجِ"..
أتَطلَّعْ أنْ تَكونَ بِتماَمِ الصِّحَّة وَالْعَآفِيَة
نَعَم..مَعْرَوف كَأى مَسِيح بِأنَّهم لاَ يَرًدون عَلَـﮯ السَّلام..لَيسَ الأَغْلَبِيَّة
لأنَّ هُنَاك أشْخاصْ يَحِبًّون اْلمُسْلِمِين وَالاسْلاَمَ َويُرِدَّون السّلاّمّ..
لَكِنَ اناَ رَدِّى كَان عَلَـﮯ الِابْن أنْ يَتَحَلّى بِصِفَات الاسْلاَم..
بِالتَّالِى امَّه تَحِب الدَين وَيرُق قَْلبَها فَيًمكِن رَبِّنا يمْنَحْه الأَجْر
فِى دُخًولَها لَلاسْلاَم..

وردِّى لمَ يَكُن مِن تِلْقَآء نَفْسِى انَّمَا رَاجَعْتُ الَـﮯ عِدَّة شِيُوخ
وَكَانَ رَدَّهُم لاَ يَجُوز تَهْنِئَة الْمَسِيح عَدَا القَرَضَآوِى
فَأجَازَ تَهْنِئَة الْمَسِيح بَِسَبب الْفَرَق فِى الزَّمَن السَّابِق وَزَمَنَنا الْحَاضِر
فَعَلَـﮯ سَبِيل الْمِثَآل:-
هُناَلك بَعْض الْمُتَدَيِّنِين الْمًتَشَدِّدِين يُحَرِمَون مَشَآهَدَة التِّلْفَاز عَلَـﮯ أَسَاس بِأنَّه لَم يَكًن هَناَلِك تِلْفَآز فِى عَهْد الرَّسًول عََلَيه السَّلام
وَيَمْنَعُونَه بِدُخُول بِيُوتِهم مَع أنَّه هُناَلِكَ بَرَامِجْ وَقَنَواتْ دِينِيَّة يَسْتَفِيدْ مِنْه الْكبَيرْ والصَّغِيرْ وخاصة الْجَدَّات وَالاًمَّهَات الأمِّيات اللَّاتِى بِاسْتِمَاعِهِن يَسٍتَفِدْنَ مِنَ الشُّيُوخِ..
وأيضآ هنالكْ مثال آخَرْ فـِﮯ زَمَنٍ لَم تُكُن هُناًلك طَرَق مُعَبَّدة اوْ أرِْصفَة..
فَكَانو يُقَِّصّرون (السِرْوَال وَالجَّلَابِية)حتَّى لايتَّسِخْنَ بالطِّينْ او بِأَى نَجَاسَة..
فالآنْ وهّذِه الأشْياءْ مَوْجودَة مِنْ سيَّارة وطُرُقْ وأرْصِفَة وأحْذية
فَلمـــــآذآ..!
! يٌقَصِّرُون هذِه السَّراويل ويعرضُونَ أنْفُسَهُمْ وهَذه الأرْجُل العاريَة (السيقآنْ) للنّظَرْ..
حَتَّى الْمَرْأة تَخْجَل بِِالنَّظَر الـَﮯ هَذِه الأرْجُل الْعاَرِِيَة..

اذا لكُلِّ شَيءِ سَبَبْ ولِكُلِّ زَمَنٍ فَتْوَى وَحَلْ ...دُونَ الْخُرُوجِ عَنْ دِينِنَا

الْفَرَسُ الْأَصِيلَة
نقيب
نقيب

انثى
عدد المشاركات : 414
العمر : 21
رقم العضوية : 16602
قوة التقييم : 8
تاريخ التسجيل : 19/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف جمال المروج في 2013-01-21, 12:40 am

لن ترضي عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم
أهل الكفر ملة واحدة
نحن مأمورين بعدم إلقاء التحية عليهم بشكل عام
نعم ربما لو ألقى هذا الشخص السلام على أمه تلطفا بها للدخول
للإسلام يمكن ولكن يجب أن يفتي العالم لأن لديه أدله قطعية


فَأجَازَ تَهْنِئَة الْمَسِيح بَِسَبب الْفَرَق فِى الزَّمَن السَّابِق وَزَمَنَنا الْحَاضِر

أختي الكريمة الذين يحرمون التلفاز ليس لأنه لم يكن موجودا في عهد الرسول
عليه الصلاة والسلام لا وهذا للعلم بل يحرمونه لأنه مفسدة شرعية يتحقق فيها الشر
من الغناء والأفلام الخليعة وظهور النساء الفاتنات والاختلاط والسفور والتبرج
فلو سألتك عن التلفاز أيهما يغلب فيه الخير أو الشر ؟
أكيد الجواب شره أكثر من خيره وخاصة النفوس ضعيفة أمام ما يوجد به من شر
فمنع المتدينين من التلفاز لحرمته وليس لأنه لم يكن موجودا في عهد الرسول
ولو عملنا بكلامك بأن الأشياء تحرم لأنها لم تكن موجوده في عهد الرسول
لحرّم المتدينون الإذاعة والمايك للأذان وحرم السفر لأداء الحج بالطائرة
وحرم الغاز والثلاجة والفريز والغسالة والمكيف لأنها لم تكن موجودة من قبل في
في عهد الرسول عليه الصلاة والسلام


أما بالنسبة للإزار وتقصير البنطلون والجلابية اليوم إنما طاعة لله ولرسوله
لأن الرسول عليه الصلاة والسلام قال إزرة المؤمن نصف ساقه
وقال عمر بن الخطاب للشاب ارفع إزارك أتقى لربك وأنقى لثوبك
وليس لأنه السراويل لم تكن موجودة
وكذلك حرمها الرسول عليه الصلاة والسلام لعدم الخيلاء
فيجب أن نكون متبعين قبل كل شئ لأوامر الله وسوله
ولا نكون عقلانيين بمعنى نستخدم العقل قبل الدليل
وهذا الاسلوب أسلوب أهل حروراء هم الخوارج
يعقلون ثم يستدلون

وأزيدك ساق الرجل ليس بعورة حتى تستحى منه النساء
بل اليوم كما يعلم الجميع الشباب سراويلهم تخط في الأرض
والنساء إلا ما رحم ربي قصيرة ولهذا كان على الرجال نصف الساق
والنساء أشبر بعد القدم لسترها


نعم لكل فتوى زمن ومكان ولكن يقدرها العلماء الأفاضل
الراسخون في العلم
ولا يجوز السخرية من الذين يطبقون شرع الله ويتبعون هدي
رسولهم صلى الله عليه وسلم
ياأيها الذين آمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم .. الحجرات


كما أشكرك على هذه المتابعة ولكن الأفضل أن نتبع الأكابر من العلماء
ولا نفتي بأرائنا وعقولنا فهناك من وسد لهم الأمر في هذا الشأن
لأنهم أهلا لها ولسنا أحق منهم بها







-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

جمال المروج
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 18713
رقم العضوية : 7459
قوة التقييم : 161
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف الْفَرَسُ الْأَصِيلَة في 2013-01-21, 7:23 pm

انْتَظِرْ رَدّى عَلَـﮯ تَعْلِيقَك..حَاليَّا مَشْغولَة

الْفَرَسُ الْأَصِيلَة
نقيب
نقيب

انثى
عدد المشاركات : 414
العمر : 21
رقم العضوية : 16602
قوة التقييم : 8
تاريخ التسجيل : 19/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف homeland في 2013-01-21, 11:49 pm

استاذنا الفاضل ولد الجبل لان الام مكانتها كبيرة من الصعب ان نحدد الموقف ،،،بس اكيد الشرع والدين لهم كلمة الفصل في معاملة الوالدين اذا كانوا غير مسلملين..فلم يحرم الاسلام الزواج من اهل الكتاب.لذلك ستكون معاملتها بالحسنه الا اذا اعترض ذلك مع حدود الله..

وفقكم الله

homeland
مشير
مشير

انثى
عدد المشاركات : 6396
العمر : 38
رقم العضوية : 6733
قوة التقييم : 37
تاريخ التسجيل : 22/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2013-01-25, 9:03 pm

لقد سعدت بالحوار االجميل والمفيد بعيدا عن المراء والجدال العقيم ... فلكما مني إخوتي الفرس الأصيلة وجمال المروج ,,,
بارك الله فبكما ودمتم في صحة وسعادة

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2013-01-28, 9:47 am

ابنتي homeland اشكرك كثيرا علي الاطلاع والكلمات الطيبة التي تحمل الرأي الشخصي مع المشاركة في النقاش لهذا الموضوع الحساس والذي اصبح واقعا بيننا لا يمكن السكوت عنه لأن بيننا شباب مسلم من ام مسيحية يحتاجون إلى توضيح الحقوق والواجبات في هذا الأمر ....

اكرر شكري وتقديري ... متمنيا لك دوام الصحة والسعادة

ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6676
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 116
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف الْفَرَسُ الْأَصِيلَة في 2013-02-06, 1:00 am

سَلامُ الله عَلَيْكُمْ
أوَّلآ نَأْسَف لِتَأْخِيرِ الرَّدْ نَظَراً لِظُرُوفٍ خاصَّة
ثانِياً - هَذا الْمَوْضوعِ كَانًَ فِى الاَصْلَ رَدّاً عَلَى عَلَى مَوْضُوعِ أُسْتاذِنَا وَلَدْ
الْجَبَلَِ فِى تَهْنِئَة الإبْن الْمُسْلِمْ لأمِّه الْمِسِيحيَّة،
الَّذِى كَانَ فيه رَدِّى عَلَى أنَّهُ مُباح لِما وُرِد عَلَى الشَّيْخ الْقَرَضَاوِى
وَكَما رَأَيْتُ وَرَأَى غَيْرِى عِنْدَمَا تَطَرَّقْنا لِهَذا الْمَوْضُعْ فَتَحَ مَوَاضِيعٌ أخْرى
لابأسْ مِنَ النِّقاشِ لأنَّه يَدْفَعُنَا الَى الْبَحْثِ وَالاسْتِفادَة دُونَ السُّخْرية أوقَذْف الآخَرْ بِألْقابٍ .
كَماَ وَصَفْتَ أسْلُوبِى بِأُسْلوبِ الْخَوارِجْ وَهَذا الْوَصْف أنَا بَريئَة مِنْه لأنَّه
يُوصَفْ للْسَطْحيِيِّنَ فِى فَهْمِهِم لايُفَرِّقون بَيْنَ مَانُزِلَ مِنَ الْكُفَّارِ وَبيْنَ مَانُزِلَ مِنَ الْمُسْلِمينَ.
كَمَا ذَكَرْتَ عَلَى أنَّه لا يَجُوزْ السُّخْرية مِنَ اللَّذينَ يُطَبُِّقُونَِ شَرْعَ الله وَيَتَّبِعُونَ هُدَى رَسُولِ الله وَأنَا لَسْتُ مِنَ السُّاخِرينَ أوْ الْمُسْتَهْزيئِنَ وَأيضًا ذَكَرْتَ عَلَى أَنْ لا نُفْتِى بِأرائِنا وَعقُولِنا،،
ألا تَرى كَيْف مَيَّزْنا بَيْنَ الْحَقِّ وَالْباطِل.. أَلَيْسَ بِالعَقْلِ وَالبُرْهانِ
فإليْكَ ماَقَرأْت واسْتَدَلَّيتَ عَليه مِنَ الْقُرْآن وَالسُّنة-
أوَّلا نَبْدأْ بِتَعْريف الاسْلامِ وَالايمَانِ..الاسْلامُ هُو الاسْتسْلامِ لله وَالانْقيادِ لَه بالطَّاعة ,الايمَانِْ بِأنْ نُؤمِن بالله وَملائِكَتِه وَكُتُبه وَرُسِله وَاليَوم الآخِر ونؤمنَ بِالقدَر خَيْره وَشرِّه-
إذاُ أَصْل الايمَان التَّقْوى وَالايمَانِ بِرُسُل الله ضَعْ خَطْْ علَى ِرُسُل الله.
فَهَؤُلاءِ الرُّسل وَالانْبياءِ يَجِبْ الايمَانُ بِرِسالَتِهِم وَنُبُؤَتِهِمْ وَهْوَ الرّكْنَ الرّابِعْ
مِنْ أرْكانِ الايمانْ فَلا يَصُحْ إيمَانُ الْعَبْد إلا بِالايمَانِِِ بِهِمْ لِأنَهُمْ جَمِيعاً يَدْعُونَ إلي شَريعَة وَاحِدة وَهِى عِبادَةِ الله وَهُمْ أصْحابِ كِتابِ مِثْل الأمْ المِسِيحيَّة.
مَنْ هُمْ أهْل الْكِتابْ ..الْمَقْصُود بِها الأدْيانِ السّماويَّة التِّى نَزَل بِها الْوَحى عَلَى نَََََِبى مِنَ الأنْبيَاء.
هَذِه الأدْيانِ السَّماويّة الْمَعْروف أنَّ الْمؤمِنينَ بِها يُؤْمِنُونَ بِنًَبى وَبِكِتابٍ مِنَ الْكُتُبِ الالَهيَّة ، الأدْيانِ السَّماويّة الْمَعْروف أنَّ الْمؤمِنينَ بِها يُؤْمِنُونَ بِنًَبى وَبِكِتابٍ مِنَ الْكُتُبِ الالَهيَّة كالنَصْرانِيَّة مَثَلا فالمُؤمِنُونَ بِها يُؤْمِنُونَ
بِعيسَى عَليهِ السَّلام كَما يُؤْمِنُونَ بالانْجِيلْ وَكَذا الْيَهُودِيَّة فالْمُؤمِنونَ بِها يُؤمِنُونَ بِموسى عَلَيهِ السَّلامِ وَبالتَّوْراه لِذَلِكَ سًمًُّو بِأهْلِ الْكِتابْ أمّا الأدْيان غَيْر السَّماوِيَّة كالمَجوسِيَّة وَهُمْ يَعْبِدونَ النَّار وَالوَثَنيَّة وَأهْلُهَا يَعْبِدُونَ الأوْثانَ وَالأصْنامَ وَالصَّائِبة وَأهْلُها يَعْبِدُونَ الْكَواكِبَ وَالأجرامَ السَّماوِيَّة وَهَؤُلاء َهُمْ المُشْريِكينَ.

بِالطَّبْعِ هَذِه الْمَعْلُومَة لَيْسَتْ غَائِبَة عََلََى أَحَدْ َوَلَكِنْ كَتَبْتَه كَجُزْءٍ عَنْ مًَوْضُوعِ تَحيَّة الأمِّ الْمِسِيحيَّة..سَأتَطَرَّقْ وَأُخَصِّصْ َرَدِّى فَقَطْ عَلَى الأمِّ وَبَاقِى الْمَواضيِعْ فِى رُدُود َأخْرَى كَى أعْطِى كُل ذِى حَقٍّ حَقَّه،,،
أعْتَقِدْ إنَّهُ لَيْسَ بِالأَمْرِ الْعَسِيرِ أَوْ الْمُنْهَى عَنْهُ أنْ أُهَنِّىء الْوالِدة فِى أَىْ عِيدٍ لَها كَانَتْ مُسْلِمَة أوْ مِسِيحيَّة,,
هَلْ نَسْتنْكِرْ عَلَيْهَا هَذِه الْكَلِماتِ الْبَسِيطَة الَّتِى لَهَا أَثَرٌ كَبيِرٌ عَلَى قَلْبِها وَنَفْسِها أَىٍْ كَانَتْ الأم.. فَالأمَّهاتُ سَواءٌ مُسْلِمَةِ أَوِْ مسيحيَّةٌ.

ألَيْسَتْ هِى مَنْ جَعَلَتْ بَطْنَهاَ وِعَاءً لَكْ وَثَدْيِهَا سَقَاءٌَ وَرَعَتْكَ صَغِيراُ وَسَهِرَتْ عَلَيْكَ فِى مَرَضِكَ وَتَعِبَتْ عَلىَ راحَتِكَ..أَلا تَجِدْ أنَّ حُبَّها لازِمُ وَلابُدَّ وَأنَّ هَذا دِينٌ فِى عُنٌقِكَ،، انْظُرْ بِنَظْرة أُخْرى أَلَيْسَ هَذا تَسامُح وَحُبٌ وَلُطْفٌ عِنْدما اهْتَمَّتْ هَذِه الأمُّ المِسِيحيَّة بِجَنينِها لِتِسْعَة أشْهُرْ فِى بَطْنِها ثُمَّ اهْتَمَّتْ بِه وَرَعَتْهٌُ وَهِىَ تَعْلَمُ أنَّهُ سَيأْخَذْ حِذْوَ أبيهِ فِى الدِّيَانَة.
المًسْلِمْ مَأْمُورٌ بِالإحْساَنِ إلَى وَالِدَيْهِ وَبرّهُما حَتَّى لَوْ كَانُو كُفارَاً .
وَلا يَحِلُّ لِلْمُسْلِمِ أَنْ يُعِقْهمَا أَوْ يُسىء الَيْهِما فِىٌ الْقَوْلِ أَوْ الْفِعْلِ عَلَى أَنْ لاَ يُطِيعْهُما فِى الْمَعْصِيَة.
قَالَ تَعَالَى{ وَوَصَّيْنَا اْلإِنْسَانَُ بِوَالِدَيْهِ حُسْناً وَإِنْ أجَهَد'كَ لِتُشْرِكَ بِى مَالَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلاَ تُطِعْهُماَ إِلىَّ مَرْجِعُكُمْ فَاُنْبِئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْلَمُونَ }الْعَنْكَبوتْ/8

وَقَالَ تَعَالَى }وَإِنْ جَهَدَاكَ عَلَى أَنْ تُشْرِكَ بِى مَالَيْسَ بِى مَالَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلاَ تُطِعْهُماَ وَصاحِبْهُما فِي الدُّنْياَ مَعْرُوفاَ واتَّبِعْ سَبِيلَ مَنَْ أناَبَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَاُنْبِئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{ لُقْمان/14

#وَعَنْ أَسْماء بنْتَ أَبِى بكَر-رَِضي الله عَنْهُمَا قالَتْ: قَدِمَـتُ عَلَّى أُمِّى وَهِىَ مُشْرِكَة فِى عَهْدِ رَسُول الله -عَليه الصَّلاة وَالسَّلام- فاسْتَفْتَيْتُ رَسول الله _صَلّى الله عَليهِ وَسَلَّمْ- فَقُلْت إنَّ أُمِّى قَدِمَتْ وّهىَ راغِبَة فَأَصِلْها قال: نَعَمْ صِلِي أمَّكِ.
رواه البخآرى(2477) وَمُسْلِم (1003)


عَنْ سَعْد بنْ أب وَقّاص أنَّهُ نَزَلَتْ فِيه آياتْ مِنَ الْقُرْآن قَالَ:حَلَفَتْ أم سَعْد أنْ لاَ نكلِّمه حَتَّى يَكْفُرْ بِِدِينِه وَلاَ تأكُلْ وَلا تَشْرُبْ قَالَتْ زَعِمْتُ أنَّ الله وَصَّاكَ بِوالِدَيْكَ وَأنَا أمُّكْ وَأنّأ آمُرُكَ بِهَذا قَالَ:فَمَكَثَتْ ثَلاَثاً حتَّى غُشِىَ عَلَيْهَا مِنَ الْجُهْدِ فَقَامَ ابْنٌ لَهَا يُقال له عُمَارَة فَسَقَاهَا فَجَعَلَتْ تَدْعُو عَلَى سَعْد فَأنْزَل الله عَزَّ وَجَلَّ فِى الْقُرْآنِ
هَذِه الآيًة {وَإِنْ جَهَدَاكَ عَلَى أَنْ تُشْرِكَ بِى مَالَيْسَ بِى مَالَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلاَ تُطِعْهُماَ وَصاحِبْهُما فِي الدُّنْياَ مَعْرُوفاَ} وَفيِها وَصاحِبْهُما فِى الدُّنْيا مَعْرُوفاُ،،رواه ومسلم(1748َ ..هذا بَعْض ماجآءَ فِى الْقُرْآنِ وَالسُّنَّة.

إذاًَ اتَّصف الْوَلَدْ بِأخْلاقِ الاسْلاَمِ وِعَمَلَ أُمَّه مُعَامَلَة حَسَنَة وَيَعْرِضْ عَلَيْها الاسْلامَ وَيَصْبِرْ عَلَيْها لَعَلَّهُ يَكُونَ سَبَباً فِى هِدايَتِها وَدُخُولِها الإسْلامَ،، وَالبُعْد عَنْها وَالنُّفور مِنْها قَدْ يَكُون سَبَباً فِى تأْخِيرِ هِدايَتِها_،
فَما احْوجَنا إلَى هِدايَة الْبَشَر فَمَا بالُ أقْرَبُ النّاَسِ إلَى قُلُوبِنا نَسْألُ الله الهِدايَة لَنَا وَلَكُمْ،،وَالله أعْلَمْ

الْفَرَسُ الْأَصِيلَة
نقيب
نقيب

انثى
عدد المشاركات : 414
العمر : 21
رقم العضوية : 16602
قوة التقييم : 8
تاريخ التسجيل : 19/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: موضوع للإستفسار اكثر منه للإقرار

مُساهمة من طرف جمال المروج في 2013-02-06, 6:59 am

كلامك جميل أختي الفاضلة وهو على العين والرأس كما يقولون
ولكن القرآن الكريم غالبا مايطلق الأحكام والعمومات
فعلا يجب علىنا كا مسلمين أن نتعامل مع جميع الأديان باللطف
والاحترام والدب حتى نرغب فيهم محبة دين اٍلاسلام
نقربهم من الله ورسوله ونعرفهم بأن الدين سمح
كلام جميل الكل يرتضيه ويحبه ويقتنع به هذا على إطلاقه وعمومه
أما مسألة أستاذنا فهي مسألة خاصة ورد فيها حديث خاص
والقاعدة الفقهيه كما يعلمها الجميع الخاص مقدم على لاعام
والمقيد مقدم على المطلق


فمعاملة الناس كلهم على جميع الديان أمر عام يجب على كل مسلم
أن يحترمهم بالخلق الحسن ويقربهم للإسلام ويعطي صورة حسنة لهم

أما إبتداء المسلم للكافر أو المسيحي من أهل الكتاب فقد نهى عنه الرسول
عليه الصلاة والسلام وشرط إن ألقى عليك السلام لا ترد عليه بتحية الإسلام
بل قل لهم وعليكم لأنهم يقولون السام أي الموت عليكم

ولهذا يوجد فرق بين الأمر المطلق والمقيد فيوجد نص صريح بعدم
إطلاق السلام وقيّد بما نرد عليهم

وقد يكون في كلامك شيئا من التقريب ولكن يجب أن يرد العالم وطالب العلم
لأننا مأمورون بالرجوع إليهم لقوله تعالى { فسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون } الأنبياء

وإذا كان جوابك وافق أهل العلم فلا مناص من أخذه بعين الاعتبار


وفقكم الله وحياكم الله على المشاركة الطيبة

دمتم بصحة وعافية

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

جمال المروج
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 18713
رقم العضوية : 7459
قوة التقييم : 161
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى