منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 11:22 am من طرف STAR

» صورة: خط ملك المغرب يثير دهشة المتابعين!
اليوم في 11:03 am من طرف أحميدي مريمي

» "إنه أخي والله أخي".. طالبة طب سورية تتفاجأ بجثة شقيقها المعتقل في محاضرة لتشريح الجثث
اليوم في 11:02 am من طرف أحميدي مريمي

» ليبيا.. خبر كان.. عاجل
أمس في 10:39 am من طرف عاشقة الورد

» حيل سهلة وسريعة تزيدك جمالًا وانوثة
أمس في 10:26 am من طرف عاشقة الورد

»  فوائد ترتيب المنزل وتنظيفه.. أكثر مما تتوقع!
أمس في 10:18 am من طرف عاشقة الورد

» جزء من الطلاب المتقدمين للكلية العسكرية توكرة للإنضمام للقوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 10:16 am من طرف STAR

» بالصور مركز شرطة القرضة أبشع الجرائم بمدينة سبها
أمس في 10:14 am من طرف STAR

» الأمهات القاسيات هن الأفضل.. هذه أمثل طريقة للتعامل مع أطفالك!
أمس في 10:13 am من طرف عاشقة الورد

» هكذا يبدو شكل "الكوكب القزم" الأصغر في مجموعتنا الشمسية
أمس في 10:10 am من طرف عاشقة الورد

» لماذا يُصاب الأشخاص بانتفاخ تحت العين؟
أمس في 10:03 am من طرف عاشقة الورد

»  عليكم ارتداء الجوارب خلال النوم .. إليكم الأسباب
أمس في 9:55 am من طرف عاشقة الورد

» مصر توافق على تجديد تصاريح سيارات الليبيين بالقاهرة لـ6 أشهر
أمس في 9:50 am من طرف STAR

» «العامة للكهرباء»:تركيب أبراج الطوارئ لربط (طبرق القعرة) غدا
أمس في 9:49 am من طرف STAR

» اتفاق مع «المالية» ينهي اعتصام الموظفين بمطاري طبرق والأبرق
أمس في 9:49 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


تمويل سعودي وتخطيط يهودي لمجزرة الأمس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تمويل سعودي وتخطيط يهودي لمجزرة الأمس

مُساهمة من طرف علي الطرابلسي في 2013-08-15, 12:05 am

استيقظت الأمة الإسلامية اليوم علي مجزرة رهيبة بتمويل من مخرب الحرمين عبدالله عبدالعزيز لا حفظه الله  حيث قامت قوات الرعب المصري وبأمر من السيسي قائد الانقلاب الذي لم تعترف به أي دولة في العالم ( حتى السعودية نفسها التي ضحكت عليه ) قامت هذه القوات بالهجوم على  المتظاهرين السلميين بالطائرات والدبابات والرصاص الحي ومسيلات الدموع وأردت المئات من أبناء الشعب المصري قتلا  والجدير بالذكر أن هذه الحملات والمجازر تتحمل مسئوليتها  
!- السعودية 2- الأمارات 3-الكويت  
و هي الدول اللاتي دعمت الأنقلابيين بما يزيد عن 12 مليار دولار  ووالله لو أعطي هذا المبلغ لثوار سوريا لتحررت منذ زمن ولو تبرعوا به لفلسطين لربما فتحت مشكلتها ولكنهم أثروا أن يدعموا به الفتنة والأنقلابيين ولكن كيف استطاعت هذه الدول اقناع شعوبها بهذا الاجراء  وأنا أجيبك
أولا ليكن معلوما لديك أن هذه الشعوب مغلوبة على أمرها  فبلنسبة للنظام السعودي الثروة كلها مكدسة عند الحكام يأكلون ويشربون وبطونهم متخمة من الحرام كما نراهم في الصور  ويقطرون الباقي على الشعب كي لا يموت  وكي يجد الحكام من يرصف لهم الشوارع وينقل لهم الزبالة  ويساعدهم في ذلك بعض المشايخ الجهلة من أمثلة اتباع المدخلي  الذين يبررون لهم أخطائهم  ويحللون لهم أوزارهم ويزعمون لهم أنهم يطبقون الشريعة ولكن أذهب للسعودية وانظر من هم المقطعة أيديهم ستجدهم كلهم  من السود  يعني كما قال النبي صلى الله عليه وسلم ((إذا سرق فيهم القوي تركوه واذا سرق فبهم الضعيف أقامو عليه الحد)) وابحث في تاريخ السعودية لا تجد أنهم قطعوا يوما ما يد أمير  واذهب الي اخباره فستجد أمير لم يبلغ 18 سنة يقولون لك (تبرع الامير فلان ب12 مليون دولار لنادي نتل بنس ) ونحن نسأل شيوخ المدخلي من أين أتى هذا الأمير بهذه الأموال هل هي من مال أبيه أو أمه وكما قال صلي الله عليه وسلم ((فهلا جلس في بيت أبيه فينظر هل يهدى اليه)) يعني لولا المنصب والسرقة لا يهدى له شي واليكم هذه القصة التي أخبرني بها أحد الموثوق بهم السعوديين
القصة
في أحد الأيام كان أحد رجال المرور يقف في أحد شوارع الرياض يباشر عمله المعتاد   وكان هناك أشخاص من المشاة يريدون قطع  الطريق فأمرهم المرور بالتمهل قليلا حتى يشتعل الاشارة الضوئية الحمراء وبعد انارة الاشارة الضوئية الحمراء أمرهم بالتفضل لقطع الطريق وفجأة جاءت سيارة أحد الأمراء الشباب مسرعة وقطعت الإشارة الحمراء وصدمت أحد المشاة فأردته قتيلا يتشحط في دمه  وليس هذا هو الغريب بل ماهو ات نظر الناس الى شرطي المرور فرأوه يخرج من جيبه منديلا وهو يجري فظنوا أنه سوف يسعف المصاب وإذا به يجري لسيارة الأمير ويأخذ في مسحها لأنها تلطخت قليلا بدم القتيل ثم أعطاه التحية وذهب الأمير لحال سبيله ثم خرج في الصحف اتباع المدخلي يقولون ((أي بالله يا خوي طاعة الامير واجبة عادي يأخذ مالك يقتل عيالك يدخل على حلالك  والذي يخالف فالنار  النار خالدا مخلدا وملعون ووووو) من فتاويهم الخرقاء فانظر الى هذه القصة المروعة وأما
الإمارات فإذا نظرت الي الرفاهية والأخذ بأسباب الحضارة والمعمار الخيالي مثل برج خليفة قلت ما شاء الله ولكن اذا ذهبت لدبي وغيرها تجد هذه الخيرات يتمتع بها الأجانب ولايكاد تلتقي بمواطن امراتي هناك اذهب على سبيل المثال لدبي فسوف ترى الروس والامركان والطليان والألمان والأسيويين وحتي اليهود ولا تكاد تجد عربي تتفاهم معاه وكأن البلد أخلي من أهله وإن كنت لا تستطيع الذهاب للأمارات اجلس ذات مرة أمام التلفزيون وافتح أي قناة اماراتية رياضية وانظر الى مسابقاتهم فسوف تجدها على أرض الامارات ولكن كلها بين ألمان وانجليز وبين طليان وفرنسيس وبين روس ودنماركيين وهكذا لا تجد مواطنا امراتي واحد داخل هذه المباريات اللهم الا أن يكون يقدم لهم في القهوة أو يعتني بخيولهم  ؟ ما هذا    بلد لا يستفيد منه أهله بلد مفرغ من محتواه واما الكويت فنتركها لجولة ثانية  المهم أن الشعب المصري لن ينسى أن هذه المجزرة كانت بتمويل دول التعاون الانقلابي السعودية الأمارات الكويت وقديما قال أجدادنا ( الي تسلفه بالسبت يردلك بالأحد )


عدل سابقا من قبل علي الطرابلسي في 2013-08-15, 7:58 am عدل 1 مرات

علي الطرابلسي
ملازم ثان
ملازم ثان

ذكر
عدد المشاركات : 181
العمر : 56
قوة التقييم : 3
تاريخ التسجيل : 27/11/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تمويل سعودي وتخطيط يهودي لمجزرة الأمس

مُساهمة من طرف جمال المروج في 2013-08-15, 12:52 am

طهر فمك من ماء الزهر قبل أن تتكلم على السعودية ياجاهل 
تنشر الفتنة بين المسلمين وتتلكم في علماء الأمة الشيخ ربيع حفظه الله 
من المشايخ الذين قال فيهم الشيخ الألباني حامل لواء الجرح والتعديل 
وقرأت كتبه ولم أجد فيها خطأ منهجي عقدي واحد .. حرام عليك ياجاهل 
والشيخ ربيع عنده الدكتوراه في الحديث وكان في ما مضى رئيس قسم السنة في جامعة الملك 
من أنت حتى تأتي بأخبار لا مصدر لك لها إلا لسانك السلط الملطخ بأكل 
لحم العلماء .. ألا وأنها مسمومة ... فاتقي الله في بلاد الحرمين وعلماء الأمة يافتان 

أرجو من الإدارة تتبع أخبار هذا المفتن وتحذيره أو شطبه من المنتدى الطاهر الشريف
هاهو يعود مرة ثانية يطعن في العلماء وبلاد الحرمين وياليتك تقف عند هذا فتحيي مرسي 
وتتهم ليبيا والمنتدى الكريم بأننا نحب الشعبالمصري 
ياهذا اهتم بعيوب نفسك وطعنك في كبار العلماء اللذين خدموا الين من عشرات السنين
وانتبه لنفسك فإنك تؤجج نار الفتنة التي سوف تحرقك يوما ما ..

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

جمال المروج
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 18713
رقم العضوية : 7459
قوة التقييم : 161
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تمويل سعودي وتخطيط يهودي لمجزرة الأمس

مُساهمة من طرف علي الطرابلسي في 2013-08-15, 7:44 am

لماذا التحجير على الفكر والتهامات الباطلة فأنا لم اخرج عن الادب  وحق الرد مكفول 
 ثانيا أن المدعو ربيع المدخلي ليس من العلماء إذ أن العلماء معروفون عند الأمة بعلمهم وحلمهم واصلاحهم وتواضعهم وافادتهم للأمة في شتي شؤنها فيحبهم الصغير قبل الكبير ويضع الله لهم القبول غي الأرض فلا تجد طفلا ولا شيخا الا يعرفهم وبإمكانك أن تنزل الى الشارع ومع العامة وتعمل استفتاء واسئل اي كبير أو عجوز او ولد صغير هذا السؤال
هل تعرف الشيخ الشعراوي
هل تعرف الشيخ القرضاوي فسوف تجد اجابة 99 ،99 بنعم ثم اسئلهم هل تعرفون ربيع بن هادي المدخلي فلن تجد الا1% ممن يعرفه
 ثانيا أن شيخك هذا اشتهر بين الناس بالسب والقذف والشتم واللعن لعلماء الأمة قبل عامتها فلا تجد عالما ولا مفكرا ولا كاتبا ولا اماما قد سلم منه فهو الذي كفر المفسر الكبير الشهيد سيد قطب وكغر الامام حسن البناء وسبه وسب الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي ووصفه بانه كلب عاوي وسب أكثرمشايخ السعودية وكفر الشيخ محمد الغزالي وكفر الشيخ محمد متولي الشعراوي وكفر الشيخ محمد قطب وكغر وشتم الشيخ عبد المجيد الزنداني وعبدالله عزام
وقد رد عليه كثير من العلماء وطلبة العلم
 
أن كل كتب شيخك والتي قرأتها انت لا تحتوي الا علي السب والشتم واللعن والقذف ولا يوجد بها علم ينتفع به اصلا
 
أن شيخك هذا قد سلم من لسانه الرافضة والطغاة وكان يدعو الى عدم الخروج على القذافي ومبارك وبن علي وهو صاحب الفتوى المشهورة ((الزم بيتك)) وهو ممن لا يعترف اصلا بالربيع العربي وكان يدعو الي تكفير الحكومة الليبية واعتزالها ((حكومة زيدان))
www.youtube.com/watch?v=WQXUmmeWve8
ولم نسمع له اي رد علي اليهود او الوقوف الي جانب قضايا الامة مثل قضية فلسطين او الصومال او بورما او سوريا أو أو
 
أخيرا انفل اليك ما قاله فيه بعض أصحابه فهذ الشيخ ابو عبدالله السلفي يقول
 
 
((يتصف الشيخ ربيع المدخلي بعجلة غير محمودة في طرح آرائه والحط من مخالفيه، وهو سريع الانفعال والهيجان، وفيه حدة ملحوظة، ويثور لأدنى سبب، مما يدفعه إلى التلفظ بعبارات غير لائقة البتة، والمبالغة المذمومة في الوصف والخطاب، بالإضافة إلى التطرف في إصدار الأحكام، وقد سمعت للشيخ -عفا الله عنه- عبارات لا أرى من المناسب التفصيل في ذكرها هنا من مثل قوله في سيد قطب :
[وبعدين سيد قطب حَطُّوه في قفص مثل الدجاجة، لمّا أرادوا أن يذبحوه راحوا ذبحوه، والله ما أخذ السيف مثل عليّ وخالد وراح يخوض المعارك، حطوه عشر سنوات مثل الدجاجة في قفص وراحوا ذبحوه]
 
 
 
هذا الكلام الرديء يترفع عنه كثير من العلمانيين، ولا أظن مخابرات عبد الناصر قالت مثله في النيل من الأستاذ سيد قطب رحمه الله! وأقل ما يمكن أن أعلق به على هذا الأسلوب السافل هو ما ذكره الشيخ بكر أبو زيد في وصف أسلوب الشيخ ربيع، قائلا: إنه في نزول، وأما سيد فقد سما 
 
وانقل لك قول الشيخ ابو الحسن المكي
 
ربيع لا يرحم مخالفيه، بل يقسو عليهم في عباراته، ويتهمهم في نواياهم، ويحكم على سرائرهم وما تكِنُّ صدورهم، ولا يتورع عن إطلاق عبارات شديدة تصل إلى حد التكفير في حقهم، وسأكتفي هنا بذكر مثال واحد من خصومه:
 محمود بن محمد الحداد المصري، وهو من المحسوبين على السلفيين، وكان يقيم في الرياض، ويشتغل بتحقيق كتب الحديث وصنع فهارسها، وله موقف متعنت في تبديع الإمامين النووي وابن حجر -رحمهما اللهوكان بين الشيخ ربيع ومحمود الحداد علاقة حميمة، وكان الشيخ يثني على الحداد ويوصي بكتابه (عقيدة أبي حاتم وأبي زرعة لكن سرعان ما نشب الخلاف بينهما، وصار كل منهما يرد على الآخر ويشهِّر به، ويطلق عليه أنواع التهم، وتحول التآلف بين الطرفين إلى صراع مرير بينهما، 
 وحقيقة الخلاف بينهما أن الحداد كان مطردا في تبديع من تلبس بالبدعة وإجراء أحكام المبتدعة عليه، على قاعدة فاسدة عنده في تبديع كل من وقع في البدعة، وكان يطالب المدخلي بتبديع النووي وابن حجر -رحمهما الله- لأنهما من علماء الأشاعرة في نظره، ويُلزِمُه بتبديعهما بما بدَّعَ به سيد قطب، أم المدخلي فقد كان له منهج انتقائي في التبديع، ثم وقعت حادثة إحراق كتاب: (فتح الباري) لابن حجر من بعض المتأثرين بمنهج الحداد، واشتد نكير العلماء عليهم، لا سيما الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله، فأراد المدخلي أن يتنصل من أي علاقة تربطه بالحداد فجعل يتكلم عليه في مجالسه، واشتد الصراع بين الطرفين، فرد الحداد عليه في رسالة بعنوان: (القول الجلي في فِرَى المدخلي)([37])، ورسالة أخرى بعنوان: (الفصل العادل في حقيقة الحد الفاصل) ([38])، يرد فيها على المدخلي في كتابه (الحد الفاصل)، وعلى الشيخ بكر أبو زيد في (خطابه الذهبي)،
أما ما قاله المدخلي في الأشرطة، فمنه قوله
(
منهج الحداد: هي منبثقة من منهج سيد قطب، الدليل أنهم يرمونا بالإرجاء كذا قال، وهو يعلم أن الحداد ضد منهج سيد قطب،
قال
))
الحداديين أظنهم فرع من فروع القطبيين، متسترين، هم من فروع القطبية الغلاة، ولكنهم متسترون، أنا أعتقد أن الحداد قطبي نجس متستر يتظاهر بالسنة وهو كذا))
 
وهاك ما قاله أحد طلبته  عن منهج ربيع المدخلي  (وشهد شاهد من أهلها)

وحقيقة وآثار هذا المنهج تتلخص في أمور :

1- الغلو في التبديع والتفسيق والتأثيم، بل والغلو أيضًا في التكفير، فترى الشيخ ربيعًا- ومن سلك مسلكه- يحكم بالبدع العظمى على الأبرياء، ويرمي بالأحكام الجائرة الفظة على من لا يستحق عشر معشار ذلك، بل ربما رموا بذلك من هو أولى بالحق منهم، ومن هو أهدى سبيلاً، وأقوم قيلاً،ويضع الشيخ ربيع القاعدة،ثم لا يجرؤ على العمل بمقتضاها –أحياناً- ويأتي غيره ممن هو أكثر جرأة،وأقل علماً وورعاً ؛فيعمل بمقتضى ذلك ،فيكفر المسلمين،وفيهم السني البريء،ومنهم المبتدع الجاهل ،ومنهم المبتدع المتبصر،ومعلوم ما ورد في ذم تكفير مسلم أو لعنته بغير حق !! 

2ـ والشيخ وأتباعه مولعون بتصيد وجمع الأخطاء التي تصدر ممن يخالفهم -ولو في أمر يسير،بل وقد يكون الحق مع مخالفهم-فيطيرون بها في الآفاق، وينشرونها في كل حدب وصوب، للتشهير بمن يخالفهم، وتنفير الناس عنه، حتى يخلو لهم الجو، زاعمين أن هذا من باب تحذير المسلمين من أهل البدع،
ومن باب الجرح والتعديل !! فصدق من قال :
لقد هزلت حتى بدا من هزالها ... كُلاها وحتى سامها كل مفلس.

3ـ إذا كانت الكلمة من مخالفهم تحتمل معنى صالحًا، وآخر سيئًا؛ حملوها على المعنى السيئ، بزعم أنهم أعرف بمخالفيهم، وأن مخالفيهم أهل مراوغة ولف ودوران، بل صرح بعضهم متهمًا مخالفيه: بأنهم أهل زندقة.

4ـ كما أنهم يحملون كلام خصمهم- الداعي إلى السنة الصافية -مالا يحتمل، وهذا أمر مشهور عند من يعرف حالهم بإنصاف ،والله المستعان.

5 ـ استخدامهم عبارات فظّة غليظة جافية في مخالفيهم من أهل السنة، كقولهم: (فلان أخبث أو أكذب من اليهود والنصارى)، أو(أخبث من هو على وجه الأرض)، أو(أضل أهل البدع)، أو(أتى بما لم يَدُر في خلد الشيطان منذ تاريخ البشرية)، ودع عنك قولهم: (دجال، وكذاب، وفاجر، وأفاك أثيم، ومراوغ، ومخادع، وماكر، وعدو للسنة، ومحارب للسلفيين الكبار منهم والصغار، وخبيث مخبث، ومائع، ومميع، وضال مضل، ومبتدع خبيث، وكذاب أشر،وأحد الدجاجلة، و الروافض أفضل منه، واليهود والنصارى أهون منه، ولو خرج الدجال؛لركض وراءه فلان وأتباعه،أو لو ادعى رجل الربوبية أو النبوة ؛ لركض وراءه فلان وأتباعه ، وزائغ، وحزبي ضال، وحزبي متستر، ودسيسة، ومدسوس في الصف لتدميره، ومُجنَّد من قبل الأعداء لهدم السلفية، وساقط، وتافه، وصاحب دنيا...) الخ ما في هذا القاموس العفن.

6 ـ أنزلوا أنفسهم - بلسان الحال- منـزلة ليست لهم، فمن وقع في خطأ، وشنَّعوا عليه، فعرف خطأه، وتراجع عن قوله بلسان عربي مبين، وأعلن ذلك ما استطاع إلى ذلك سبيلاً؛ اتهموه بأنه كذاب مراوغ في توبته، ولا تصح توبته إلا بين أيديهم، وبالألفاظ التي يُملونها هم عليه، والله عز وجل يقول: ﴿وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾، ولم يجعل التوبة لفلان أو لفلان!!

7ـ وبذلك -وغيره- أنزلوا أنفسهم منـزلةَ الوصي على الدعوة، وأن طلاب العلم والدعاة إلى الله في جميع الأقطار بمنـزلة القاصر، الذي يتصرف فيه وصيُّه، فمن حكموا له بالسلفية؛ فقد فاز ورشد!! ومن تحفّظوا في حقه بهذا الحكم؛ فهو على شفا جُرُفٍ هار، ويشار إليه بأصابع الاتهام، والخوف عليه من السقوط!! ومن صرحوا في حقه بأنه ليس سلفيًا؛ فتهوي به الريح في مكان سحيق، وذلك عند هؤلاء المقلدة الذين ضلوا الطريق!!.

8 ـ وَضْع قواعد مخترعة، ما أنزل الله بها من سلطان، وإخراج السلفيين بسببها من دائرة السلفية، وإلحاقهم بركب أهل البدع بسببها، فمن ذلك قولهم: (من نزل ضيفًا في بيت حزبي؛ فيُلحق به)، و(من التمس عذرًا لحزبي - ولوفي أمر حق- فهو مميع)، و(من لم يهجر فلانًا؛ فيُلحق به، وكذا من لم يهجره؛ فهو كذلك، وهكذا)، وقولهم: (من ذكر حسنة مبتدع -ولو كان ذلك أحيانًا لحاجة شرعية- فهو مميع، وقائل بالموازنات)، و(من لم يزر الشيخ ربيعًا ومن كان على شاكلته، أو يتصل بهم هاتفيًا؛ فهو حزبي)، و(من تحفّظ في كلام الشيخ ربيع في مخالفه؛ فهو حزبي)، و(من لم يبدِّع فلانًا، ويقول: هو أكذب أو أخبث أو أضر من اليهود والنصارى و الروافض؛ فهو مميع، أو حزبي متستر)، و(من خالف الشيخ ربيعًا فهو حزبي، والأيام ستبيِّن ذلك، فاصبروا حتى تروا حقيقة ذلك!!)، و(الشيخ ربيع معصوم في مسائل المنهج والجرح والتعديل)، و(الشيخ ربيع أعلم بمسائل المنهج من الشيخ ابن باز وبقية علماء العصر)، و(من خالفه منهم في ذلك؛ فالقول قوله، ومن رفض ذلك، فهو جاهل وجويهل، ومائع مميع... وهلم جرّا).
ومن قواعدهم: (أن من اشتغل بتحصيل العلوم الشرعية، دون رد على الجماعات؛ فليس بسلفي، أو مائع،أو في سلفيته نظر)، لا سيما إذا عارض شيئًا من أحكام هذه الطائفة الجائرة!! هذا ، مع أن البعض قد لا يخوض في ذلك، لقيام غيره بهذا الواجب، دون إفراط أو تفريط،بطريقة العلماء،لا بطيش الحدثاء !!
ومن قواعدهم الفاسدة: (أن من استشهد بكلام -وهوحق- من كلام أحد المخالفين؛ فهو مميع، وملمِّع لأهل الباطل، ومدافع عن أهل البدع)، ومن قال: (المسلم يُحب ويبغض على حسب ما فيه من خير وشر؛ فهو مميع، ومن أهل الموازنات، وإخواني أو قطبي)، و(من رد الجرح والتعديل من السفهاء الصغار،الذين يلمعونهم،أومن الكبار إن تجاوزوا الحد؛ فهو كاره لطريقة السلف، وأضل من حمار أهله)، و(من لم يأخذ بقول الشيخ ربيع؛ فهو ممن يريد إسقاط مرجعية العلماء)، و(من رد على الشيخ ربيع تجاوزاته؛ فهذا يدل على أنه ليس بمؤدب، وأنه يسب العلماء أو يرد على أهل السنة ، أو حرب على السنة وأهلها، الكبار منهم والصغار، أو عدو للسنة، أو نحو ذلك مما يدل على أي نقد لهم؛ فهو اعتراض على سنة رسول الله !!‍‍‍‍‍‍‍ ) ومن قواعدهم : ( أن من خالفهم ولو في شئ يسير مما يسمونه هم " مسائل المنهج " فزكى رجالاً جرحوه ، أو رأى المصلحة في غير ما يرون،أو نحو ذلك ؛ قالو : هذا أضر على الدعوة من الحزبي الظاهر ، لأن الحزبي الظاهر يحذره الناس ،أما هذا فموضع ثقة عند الناس ، فيكون ضرره أكبر ،) وهكذا كلما كان المخالف لهم – مع بقائه على السنة في الواقع – أكثر صلاحاً وعلماً وفضلاً وجاهاً منفعاً ؛ كلما كان أضر على الإسلام وأهله وكلما كان التحذير منه أكبر،وكلما كان المخالف متهتكاً مشهوراً بالضلالة؛كلما كان أهون وأخف؛فبين هذا الفكر شبه وبين فكر من يقتلون أهل الإسلام،ويدَعون أهل الأوثان،والله المستعان .
هذه من جملة قواعدهم التي استحضرتها الآن، وكثير منها بلسان المقال، والبعض بلسان الحال، ومن علم حجة على من لم يعلم ﴿وَفَوْقَ كُلِّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ﴾.
9 ـ وهذه القواعد أثمرت أحكامًا عجيبة، فقد قال محمد بن هادي المدخلي: (لا يوجد في الرياض سلفي؛ غير عبدالسلام برجس)!!، وهذا كلام لا يرضاه الشيخ عبدالسلام -حفظه الله- فإنة صاحب عقل وأدب،ولما بلغه ذلك؛بادر برده مسترجعاً !! ولذا فكثير منهم لا يرضاه سلفيًا، وعلى هذا فقد خلت الرياض -معقل السلفية في هذا العصر- من السلفيين!! فإنا لله وإنا إليه راجعون،فأين هيئة كبار العلماء ؟وأين لجنة الإفتاء ؟وأين وزارة الشئون الإسلامية ووزيرها؟ الذي يذكرنا بقواعد وأصول شيخ الإسلام ابن تيمية ـ رحمه الله ـ وأين المئات بل الألوف من الدعاة وطلاب العلم ،الذين هم على عقيدة السلف ،وإن خولف بعضهم في بعض اجتهاداته ؛فلا يلزم من ذلك أنه خارج عن دائرة أهل السنة والجماعة ، كيف لا،وهم بقايا أهل العلم القائمين –اليوم-بحجة الله عزوجل على عبادة ،فلله درهم،وعلى الله أجرهم،فلا نامت أعين الغلاة !!نعم هناك من لم يرفع بقواعد السلف الدعوية رأساً، فلا دفاع عنه،ولا كرامة،لكن إطلاق ما قال محمد بن هادي هذا القول؛دليل على الحالة السيئة التي وصل إليها الغلو والغلاة، والله المستعان .
وكذا قال الشيخ ربيع لجماعة من الدعاة إلى الله: (ائتوني بثلاثة سلفيين في جامعة الإمام)!! وقد شهد على ذلك بعضهم
وقال محمد بن هادي أيضًا: (السلفيون في الحجاز قلة قليلة)!! كما هو مسجل بصوته.
وقال بعض الجهلة البريطانيين الدارسين عند الحجوري الأحمق: (لا يوجد في اليمن رجل يفهم السلفية).
وعلى كل حال: فهذه الطائفة الغلاة البغاة، لا يكادون يحكمون بالسلفية إلا لمن وافق مشربهم، وأما العلماء الذين يخافون أن يتكلموا في حقهم؛ فإنهم يكتفون بالكلام فيهم في المجالس الخاصة،ولو صرحوا بإنكار ذلك؛لفضحوا!!
وأحياناً تسقط منهم كلمات في هذا الباب، وستراها ـ إن شاء الله تعالى ـ في موضعها‍‍!!

10 ـ وهذا يجرنا إلى القول بأنهم يكيلون بمكاييل متعددة، فمن كان على شاكلتهم؛ فإنهم لا يتكلمون في أخطائه، وإن كانت لا يغطيها ذيل، ولا يسترها ليل، وأدلة ذلك كثيرة، فكم هي تجاوزات فالح الحربي، وحماقات الحجوري، وتناقضات واختراعات الوصابي محمد بن عبد الوهاب، الذي صرح غير مرة بأن ملك الموت قد يخطئ الشخص المرسَل إليه لقبض روحه، فيقبض روح شخص آخر!‍‍! فأين هو من قوله تعالى : ( فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون ) وقوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم : " لن تموت نفس حتى تستوفي رزقها وأجلها " وللأسف ؛ أنه يصرح بأن الشيخ ربيعاً لا يخطئ في الجرح والتعديل ومسائل المنهج ، أما ملك الموت فقد يخطئ في قبض الروح ، ودليله : أن هناك من غُسِّل وكُفِّن ، ثم قام قبل دفنه !!! 
وكم له من فضائح، ولم يعلن توبته منها ؟! فأين أهل الغيرة -المزيفة- من هذه الضلالات؟! وليس هذا موضع تفصيل هذه الضلالات، وكذلك؛ فهؤلاء المتظاهرون بالغيرة على أصحاب رسول الله ،لم ينطقوا ببنت شفة عندما نشر بعض الكُتَّاب كلمات سيئة للشيخ ربيع في الصحابة، بل وفي بعض الأنبياء عليهم السلام، ولو كانوا من أهل الغيرة على عقيدة السلف؛ لأنكروا ذلك عليه، ولكن الحزبية تعيد المعنى الجاهلي القديم لمقالة: «انصر أخاك ظالمًا أو مظلومًا»!!! قبل أن يوضح رسول الله صلى الله علية وسلم معناها الصحيح ".
وتذكّرنا بقول القائل
أنا من غُزيّة إن غوت غويتُ . . . وإن ترشد غُزيّة أرشد 
وأيضًا فللشيخ النجمي كلام أشد مما انتُقد على الشيخ المغراوي، ظاهره تكفير المسلمين والمجتمعات، ذكرته في ردي عليه ، وهو مسجل في أربعة أشرطة – سميته : " الجواب المأربي على صاحب إرشاد الغبي " ولكن أبواب الأعذار لا تُغلق في وجه الأصدقاء، ولا تفتح لمن خالفهم,وإن كان من الصالحين الأتقياء!!
هذا، مع أن إرضاء الخلق بالمعتقدات؛ وبال في الآخرة، كما قال أبوالوفاء بن عقيل، نقلاً عن "الآداب الشرعية" (1/155) لابن مفلح
وكذلك فقواعد هذه الطائفة تشمل كبار دعاة العصر، بل وكبار العلماء، إلا أنهم يخافون من إظهار إطلاق هذه الأحكام الفاسدة عليهم، فيأتون بأعذار واهية، ليوهموا الرعاع بسلامة قواعدهم، وليس معنى ذلك أن أحكامهم تكون صحيحة لو أطلقوها على هؤلاء العلماء،كلا،بل هم مع فساد قواعدهم ؛لا يستطيعون الاستمرار عليها، والتمسك بها،ولن يعدموا مخرجًا أمام أتباعهم، ولن يعجزوا عن ادعاء دعوى تدل -أمام المقلدة- على استمرارهم في صدعهم بالحق، لولا أن للعالم الفلاني عذرًا، وإذا كنتَ من أهل المجالس الخاصة؛عرفتَ حقيقة موقفهم من هؤلاء العلماء، فتبًّا لدعوة متلونة، وبُعدًا لدعوة تتنكر لأصولها وثوابتها، وسُحقًا لدعوة لها ظاهر وباطن في آكد أصولها، ومع ذلك تسعى لانتحال العلماء، والتشبع بأنهم يزكون هذه الدعوة، وأنهم على هذا المنهج سائرون!! فيا لله العجب من التناقض والتلون والتشبع !!
ألستُ قد نقلتُ كلمات هؤلاء العلماء مستدلاً بها في ردي على الشيخ ربيع في عدة كتب وكثير من الأشرطة؟! فلو كانوا على منهجه في هذه المسائل، فلماذا لا يستدل الشيخ ربيع بكلامهم المفصَّل في موضع النِّزاع؟ فليس مع الشيخ إلا تزكيات عامة وقديمة،قبل أن يظهر منه ما ظهر لكثير من الناس,من حربه العاتية مع كثير من شباب هذه الدعوة,وجريمتهم التي لا تغتفر – عنده وعند مقلديه - :لماذا يخالفون حامل لواء الجرح والتعديل؟!! وجزمًا فلم يقرأ هؤلاء العلماء كل ما كتب الشيخ ربيع،ولم يسمعوا كل ما سجل،وإلا لكان لهم –والله أعلم-مع كلامه شأن آخر!!

يتبع الموضوع بعشره أخرى فيما بعد
 
واكتفي بهذا الدر من ردود اهل العلم

علي الطرابلسي
ملازم ثان
ملازم ثان

ذكر
عدد المشاركات : 181
العمر : 56
قوة التقييم : 3
تاريخ التسجيل : 27/11/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى