منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» استقبال جثمان اﻻرهابى موسى بوعين
اليوم في 10:24 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
اليوم في 10:15 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» طرابلس العثور على جثثين بمنطقة عين_زارة
اليوم في 10:12 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» جحا والقاضي
أمس في 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
أمس في 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
أمس في 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
أمس في 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
أمس في 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
أمس في 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
أمس في 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
أمس في 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
أمس في 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
أمس في 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
أمس في 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الاستنجاء و الاستجمار ما هم وكيفيتهما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الاستنجاء و الاستجمار ما هم وكيفيتهما

مُساهمة من طرف STAR في 2013-09-25, 9:39 am

سؤالي هو: هل يجب غسل العضو بعد البول وما هي الطريقة الأصح في الاستبراء من البول، علما بأني أنتظر بعد البول حتى أستبرئ ولكن في كل مرة بعد أن ألبس الثياب الداخلية أرى أنه يظهر عليها نقطة من البول، فهل في ذلك حرج في الطهارة وهل هو ناقض أو مبطل لها؟ أكرمكم الله وجزاكم كل خير وشكراً.


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنه يجب على المسلم أن يستنزه من البول لأن طهارة الخبث شرط في صحة الصلاة، ولأن عدم الاستنزاه منه من أسباب عذاب القبر؛ كما ثبت ذلك في السنة الصحيحة، وكيفية الاستنزاه من البول التي استحبها بعض أهل العلم هي أن يلبث بعد انقطاعه لحظة حتى يعلم أو يظن أن ليس هناك شيء متهيئ للخروج، فإن تنحنح أو خطا خطوة فذاك أمر حسن ما لم يصل به الحال إلى حد الوسوسة؛ كما قال الإمام النووي رحمه الله في شرح المهذب.

فإذا ظن الإنسان أنه لم يبق شيء يخاف خروجه استنجى، ولو أنه استنجى بعد انقطاع البول ولم يفعل شيئاً مما مضى فإنه قد فعل ما يجب عليه وطهارته صحيحة، لأن الأصل أنه لم يخرج منه شيء بعد ذلك.

 قال الإمام النووي رحمه الله في المجموع: [color:1900=6600cc]قال أصحابنا: وهذا الأدب وهو النتر والتنحنح ونحوهما مستحب، فلو تركه فلم ينتر ولم يعصر الذكر واستنجى عقيب انقطاع البول ثم توضأ فاستنجاؤه صحيح ووضوؤه كامل، لأن الأصل عدم خروج شيء آخر، قالوا: والاستنجاء يقطع البول فلا يبطل استنجاؤه ووضوؤه إلا أن يتيقن خروج شيء. انتهى.

ولا يجب غسل العضو لكن إذا انتشر البول خارج المخرج وجب غسل ما انتشر، فإن لم ينتشر شيء عن المخرج لم يجب غسله، بل يجوز الاكتفاء بمسح ما على المخرج بحجر أو منديل أو نحوهما من كل طاهر يصح به الاستنجاء، لكن الأفضل أن يغسل المخرج بعد مسحه وهذه هي أفضل طريقة للاستبراء، وهي أن يجمع بين المسح والماء، ولو اقتصر على غسله بالماء أجزأ ذلك أيضاً؛ بل إنه أفضل من الاقتصار على المسح الذي تقدم أنه يكفي، وبعد إكمال الاستبراء والاستنجاء ينضح فرجه وسراويله بالماء لقطع الوسوسة، فإذا أحس ببلل بعد ذلك اعتبره من ذلك الماء الذي نضح به قطعاً للوسوسة وقطعاً للطريق على الشيطان.






أنا شاب أدرس فى الجامعة ومشكلتي هي أني عندما أدخل الحمام في الجامعة لأتبول-و الحمامات هناك أفرنجية- فأستعمل المناديل لكي أجفف محل النجاسة لأنه لا يوجد مصدر للماء إلا "الشطافة" و يشق استعمالها في غسل القبل  والمشكلة أنه أحيانا يتجاوز البول المحل و ينتشر على الحشفة فماذا أفعل في هذه الحالة؟
سؤالي الثاني: اذا تجاوز البول محله إلى الحشفة و قمت بتجفيفه بالمناديل فما هي كمية المياه التي أحتاجها لغسل الحشفة وهل يجب دلك المكان المصاب أثناء غسله أم يكفي إسالة الماء؟




الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن من المعلوم أنه يكفي في الاستنجاء إزالة ما على نفس المخرج من النجس ولا يشترط الماء بل تكفي إزالته بمنديل مثلا أو حجر أو غير ذلك من كل طاهر مزيل بشرط ألا يكون من الأشياء المحترمة شرعا كالطعام والنقدين وما عليه الكتابة، ولا مما ينهي عنه مثل الأرواث والعظام فإن هذه الأشياء لا يستنجى بها، لكن الأولى والأفضل هو أن يغسل المحل بالماء أيضا، أما إذا انتشر النجس وخرج عن حدود المخرج فلا يكفي فيه المسح بل لا بد من الغسل بالماء، ولا يشترط الدلك ولا قدر معين من الماء بل تكفي إسالة الماء وإجراؤه على محل النجس حتى يعلم أنه طهر، وانظر الفتوى رقم: 76869.

والله أعلم.






عندما دخلت إلى هذا الموقع فرحت كثيرا لأنه يوجد لدي سؤال أستحي من مواجهة أي شخص به
وسؤالي هو من الطرق التي يتبعها الإنسان للاستنجاء من النجاسة بعد دخوله الحمام هي الورق والماء .أنا أستعمل ورق الفاين ولكن أحب أن أتعلم كيف أتخلص منها عن طريق الماء لأنه أحيانا لا يوجد بحوزتي هذا الورق فلا أستطيع التخلص منها أرجو أن ترسل لي الطريقة بالتفصيل فأنا أشعر بالذنب من هذ الوضع وكلما أتذكر حديث الرسول صلى الله عليه وسلم عن عذاب القبر من هذه الناحية فإن قلبي يتوقف
أرجو إرسال الجواب سريعا فأنا متفائل الآن بالتخلص من هذا الحرج وجزاكم الله خيرا


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن إزالة الخارج من السبيلين من بول أو غائط يتم بواحدة من طرق ثلاث أيها فعل الإنسان كان ذلك مجزئاً له:
الأول: الجمع بين الحجر أو ما يقوم مقامه كالورق والمناديل وبين الماء. وهذا أولى هذه الطرق، لأنه أبلغ في الإنقاء.
الثاني: الاقتصار على الأحجار أو ما يقوم مقامها.
الثالث: الاقتصار على الماء فقط.
ويجزئ المسح بالأحجار إذا لم تتعد النجاسة محلها المعتاد، فإن تعدت فلا يجزئ المسح بالأحجار فقط، بل لا بد من الغسل بالماء.
ومن هنا تعلم أخي السائل: أنه لا يلزم استعمال شيء مع الماء بل يجوز الاكتفاء بالماء فقط مع استخدام اليد في غسل النجاسة، كما يجوز الاقتصار على إزالة أثر الأذى بالأحجار فقط أو المنديل ونحو ذلك مما ينقي ويزيل الأثر .
ولمزيد من الفائدة راجع الفتوى رقم 9419
والله أعلم.







أنا صاحب الفتوى رقم 76202 و قلتم لي لا يكفي المسح ويجب الغسل وأريد أن أعرف هل يكفي إذا أصاب بدني رذاذ بول أن أسيل الماء على المنطقة التي أصابها رذاذ بول دون أن أمسح؟ ولماذا لا يكفي المسح إذا كان في الاستنجاء يكفي المسح؟ وهل كل صلواتي السابقة باطلة؟






الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فيكفي في تطهير ما أصابه البول من بدنك أو ثوبك جريان الماء عليه، أما مجرد مسحه بالماء لا يكفي إذ ذلك المسح لا يقال له غسل، والشرع قد أمرنا بغسل النجاسة، أما الاستنجاء ففيه مسح موضع الخارج بحجر ونحوه مما يقلع النجاسة وليس فيه مسح بالماء، وإنما كان المسح بالحجر ونحوه مجزئا في الاستنجاء لرفع المشقة إذ يكثر قضاء الحاجة من الإنسان وربما صادف ذلك قلة في الماء فرفع الشرع ذلك بأن خفف في كيفية تطهير ذلك المحل رخصة من الله عز وجل، والرخصة لا تتعدى محلها، فيقتصر فيها على ما ورد، ولذلك اشترط العلماء لإجزاء الاستنجاء بالحجر ونحوه شروطا ، قال ابن قدامة في المغني: [color:1900=6600cc]وما عدا المخرج فلا يجزئ فيه إلا الماء وبها قال الشافعي وإسحاق وابن المنذر يعني إذا تجاوز المحل بما لم تجر به العادة مثل أن ينتشر إلى الصفحتين وامتد في الحشفة لم يجزه إلا الماء لأن الاستجمار في المحل المعتاد رخصة لأجل المشقة في غسله لتكرر النجاسة فيه، فما لا تتكرر النجاسة فيه لا يجزئ فيه إلا الغسل كساقه وفخذه.

 ولمزيد الفائدة يرجى الاطلاع على الفتاوى ذات الأرقام التالية:72999، 20217، 40393.  

والله أعلم.




الاستنجاء
يجب الاستنجاء من خروج رطب نجس من أحد السبيلين [أي القبل والدبر]، فإذا خرج من الإنسان بولٌ أو غائطٌ فعليه أن يستنجي قبل الصلاة لتصح صلاته. ولا يجب الاستنجاء لخروج الريح.
والاستنجاء إما أن يكون بالماء، وإما أن يكون بشئ طاهر جامد يقلع النجاسة
[يزيل عينها، كالحجر أو الورق] غير محترم، والمتحرم كورقة مكتوب
عليها علم شرعي.
والاستنجاء بالماء يكون بصب الماء المطهر على محل النجاسة حتى يطهر المحل.
وأما الاستنجاء بغير الماء كالحجر فيكون بمسح المخرج ثلاث مسحات
حتى ينقى المحل، فإن لم ينق المحل زاد على ثلاث مسحات حتى ينقى،
ولا يكفي أقل من ثلاث مسحات ولو حصل النقاء بمسحتين.
فائدة:
يُسنٌّ لداخل الخلاء أن يقول عند الدخول:
"بسم الله، اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث".
وعند الخروج: "غفرانك، الحمد الله الذي أذهب عني الأذى وعافاني".


أسئلة:
1- مم يجب الاستنجاء؟ وما معنى السبيلين؟
2- هل يجب الاستنجاء لخروج الريح؟
3- بم يكون الاستنجاء؟
4- ما معنى شيء يقلع النجاسة؟ وأعط مثالاً.
5- كيف يكون الاستنجاء بالماء؟
6- من أراد الاستنجاء بغير الماء كالحجر كم مرة يمسح المخرج؟
7- هل يكفي أقل من ثلاث مسحات؟
8- إن مسح ثلاث مسحات ولم ينق المحل ماذا يفعل؟
9- ماذا يسن لداخل الخلاء أن يقول؟
10- ماذا يسن عند الخروج من الخلاء أن يقال؟

الوضوء: فرائضه وسننه
قال الله تعالى: {يا أيُّها الذينَ ءامنوا إذا قُمتُم إلى الصلاةِ
فاغسِلوا وجوهكم وأيديَكم إلى المرافقِ وامسَحوا
برؤوسكُم وأرجلَكم إلى الكعبين}
[سورة المائدة/ءاية:6].
وأركان الوضوء ستة هي:
1- النية بالقلب عند غسلِ الوجه فيقول بقلبه مثلاً: نويتُ الوضوء.
2- غسل الوجه من منابت شعر الرأس إلى أسفل الذقنِ ومن الأذن إلى الاذن.
3- غسل اليدين إلى المرفقَين: أي يغسلُ يديه من رؤوس الأصابع
إلى المرفقين، والمرفق هو العظم عند ملتقى الساعد والعضد.
4- مسحُ بعض الرأس.
5- غسلُ الرجلين إلى الكعبين أي مع الكعبين، والكعبان
هما العظمان الناتئان على ظهر القدم.
6- الترتيب: أي أن ينوي عند غسل الوجه ثم يغسل وجهه
ثم يديه ثم يمسح بعض رأسه ثم يغسل رجليه.

ومن سنن الوضوء:
1- التسمية، أي قول [بسم الله].
2- واستعمال السواك.
3- وغسل الكفين.
4- والمضمضة.
5- والاستنشاق.
6- ومسح جميع الرأس.
7- ومسح الأذنين ظاهرهما وباطنهما بماء جديدٍ.
8- وتخليل أصابع اليدين والرجلين.
9- وتقديم اليمنى على اليسرى.
10- والطهارة ثلاثًا ثلاثًا.
11- والدلك.
12- والموالاة، وهي غسل العضو قبل أن يجفَّ العضو الذي قبله.
أسئلة:

1- ما هي الآية التي تدل على فرضية الوضوء؟
2- كم هي أركان الوضوء؟ عددها.
3- متى تنوي الوضوء؟
4- ما هو القدر الواجب غسله من الوجه؟
5- ما هو القدر الواجب غسله من اليدين؟
6- ما هو المرفق؟
7- ما هو القدر الواجب غسله من الرجلين؟
8- ما هما الكعبان؟
9- ما معنى الترتيب؟
10- عدد بعض سنن الوضوء

نواقض الوضوء ومكروهاتهُ
من الأمور التي تنقض الوضوء:
1- خروج شيء من السبيلين، كخروج البول أو الغائط أو الريح أو الدود.
2- ومسُّ قبل الآدمي أو حلقة دبره.
3- والنوم على غير هيئة المتمكِّن
[أي على غير حالةِ القعود مع إلصاق دبره بمكان جلوسه
بحيث لا يبقى تجافٍ بينها وبين مكان جلوسه]،
أما النعاس فلا ينقضُ الوضوء والنعاسُ هو الذي يُسمع فيه الكلام
لكن لا يفهم ولا تُرى فيه رؤيةٌ.
4- وزال العقل، فمن غاب عقله بالجنون أو الإغماء انتقض وضوؤه.
مكروهات الوضوء:
- تقديم اليسرى على اليمنى.
- والزيادة على الثلاث في الغسل.
- والإسراف في الماء.

هل صحيح أنه يجب غسل الذكر بعد كل عملية تبول، وما هي طريقة الاستنجاء من البول؟
الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد..
فنسأل الله العلي القدير أن يحفظك ويبارك فيك، ولا يجب غسل الذكر بعد كل عملية تبول، ويكفي في الاستنجاء من البول سلت العضو الذكري بلطف وتطهير ما على مخرجه من أثر البول، وأما الجمع بين المسح والغسل فمستحب وليس بواجب.
قال العلامة النفراوي رحمه الله في الفواكه الدواني: (ووجب استبراء باستفراغ أخبثيه وهما محل الغائط والبول فيجب عليه أن يخليهما من الأذى ... وأما البول فلا بد من مسك ذكره من أصله بالسبابة والإبهام من يساره ويمرهما إلى رأسه وينتره نترا خفيفا).
 ومن المهم في هذا المجال الحذر من الوسواس، والاقتصار فقط على ما يجعل المستنجي يحس بعدم وجود قطرات من البول متهيئة يمكن خروجها، والله تعالى أعلم.

والخلاصة

لا يجب غسل الذكر بعد كل عملية تبول، ولكنه يستحب الجمع بينه وبين المسح، ويكفي سلت الذكر بلطف وتطهير ما على مخرجه من أثر البول، والله تعالى أعلم.


الإسنجاء يكون بالماء وهو الإستطابة بغسل المحل بالماء ما لا يقل عن ثلاث مرات جالسا فى حالة الغائط ويجوز واقفا فى حالة البول ويكره

أو يكون بحجر أو منديل أو ما فى حكمه ويسمى إستجمارا وأقله ثلاث مرات ولا يجزئ أقل من هذا


وحكمهما الوجوب وكلاهما يجزئ عن الاخر

ولا فارق بينهما إتفاقا بين العلماء بلا خلاف

ولو إستجمر مع توافر الماء أجزأه وكان خلاف الأولى



ويكون باليد اليسرى وإن فعله باليمنى صح ويكره


متن مجموعة من الفتاوى فى الباب


السؤال

ما المقصود بالاستنجاء وكيف كان الرسول صلى الله عليه وسلم يستنجي في الخلاء؟ وهل تبطل الصلاة إذا لم يستنج الشخص ؟ وكيف نستطيع أن نعلمه للصغار؟
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الاستنجاء هو إزالة ما على المخرج من البول والغائط بعد انقطاعهما، وهو واجب أي لا بد من إزالة النجس من المخرجين بمسحه بمنديل وغيره من كل مزيل أو غسل المحل بالماء ، ولا يشترط الماء ما لم ينتشر النجس خارج المخرجين، فإن انتشر فلا بد من الماء لغسل ما انتشر خارجهما، ولو اقتصر في الاستنجاء على الماء أجزأ ذلك. قال النووي رحمه الله في المجموع في الفقه الشافعي : الاستطابة والاستنجاء عبارات عن إزالة الخارج من السبيلين عن مخرجه، فالاستطابة والاستنجاء يكونان تارة بالماء وتارة بالأحجار، والاستجمار يختص بالأحجار مأخوذا من الجمار وهي الحصى الصغار . انتهى .

والاستجمار يغني عن الاستنجاء، والجمع بين الاستجمار بالأحجار والاستنجاء بالماء أفضل. وانظر الفتاوى ذات الأرقام التالية : 79852 ، 22828 ، 76869 ، 62435 ، لمزيد التوضيح. ومن هذا يعلم ما يجب في الاستنجاء وما لا يجب. ثم إن من المستحب كما سبقت الإشارة إليه أن يجمع بين الحجر ونحوه كالمنديل وبين الماء في حالة الاستنجاء أي يزيل النجس بالحجر ونحوه أولا ثم يغسل المحل بالماء هذه أفضل طريقة للاستنجاء ، ولا شك أنه صلى الله عليه وسلم كان يعمل الأكمل في هذه. وقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يستنجي بالماء فعن أنس بن مالك قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتبرز لحاجته فآتيه بالماء فيتغسل به . رواه مسلم ، وثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه استنجى بالحجارة كما في صحيح البخاري وغيره. وترك الاستنجاء الواجب من عظائم الذنوب، ومن أسباب عذاب القبر كما ثبت في الحديث الصحيح، كما أنه مفسد للصلاة لأن من فعل ذلك فقد صلى على غير طهارة، والطهارة من النجس شرط من شروط صحة الصلاة إي إذا فعل ذلك عامدا غير ناس ولا جاهل، فإن كان ناسيا أو جاهلا فقد أوضحنا كلام أهل العلم في ذلك في الفتوى رقم : 76143 ، وانظر الفتوى رقم : 15885 ، أما الصغار فإنه ينبغي تعويدهم على التحرز من النجس وتعليمهم أحكام الطهارة والصلاة وهذا واجب على الأولياء، وتعليمهم أحكام الاستنجاء أمر سهل هين فيبين لهم معنى الاستنجاء وكيفيته التي سبق ذكرها في أول الجواب .

والله أعلم .

إسلام ويب


كيفيه الاستنجاء بعد التبول، وما العمل عند نسيانه، هل يستنجى إذا تذكر، وهل فى هذه الحالة يجب تغيير الملابس الداخلية؟

الفتوى :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقد ذهب جمهور أهل العلم إلى وجوب الاستنجاء من البول والغائط، وهو يكون بالماء أو بالحجر ونحوه من كل جامد طاهر قالع غير محترم كورق وخشب، قال ابن قدامة في المغني: والقول بوجوب الاستنجاء في الجملة قول أكثر أهل العلم.
وعلى هذا فإن من نسيه وجب عليه أن يفعله، وإذا كان علق بثوبه شيء من العذرة أو رأى بللاً من أثر البول وجب غسله وإلا فلا.
أما كيفية الاستنجاء، فبعد الفراغ من التبول يضع الرجل يده اليسرى على أصل الذكر من تحت الأنثيين ثم يسلته إلى رأسه فينتر ذكره ثلاثاً برفق، نص على هذا ابن قدامة في المغني وغيره، وقد استدل أهل العلم على نتر الذكر ثلاثاً بحديث ضعيف أخرجه أحمد.
تنبيه : والنتر المذكور إنما يكون قبل الاستنجاء بالماء أو الحجارة لأنه يعد استبراء والاستبراء يكون قبل الاستنجاء
والله أعلم.

إسلام ويب

وقال فى تعليل المختار

((
قال : ( ويجوز بالحجر وما يقوم مقامه يمسحه حتى ينقيه ) لأن المقصود الإنقاء ، فبأي
شيء حصل جاز ( والغسل ) بالماء ( أفضل ) لأنه أبلغ في الإنقاء والنظافة . قال : ( وإذا تعدت النجاسة المخرج لم يجز إلا الغسل ) وقد بيناه . قال : ( ولا يستنجي بيمينه ولا بعظم ولا
بروث ( لنهيه عليه الصلاة والسلام عن ذلك ( ولا بطعام ) لما فيه من إضاعة المال وقد نهى
عنه ، فإن استنجى بهذه الأشياء جاز ويكره لأن المنع لمعنى في غيره فلا يمنع حصول
الطهارة كالاستنجاء بثوب الغير ومائه . قال : ( ويكره استقبال القبلة واستدبارها في الخلاء ) في
البيوت والصحارى ، لقوله عليه الصلاة والسلام : ' لا تستقبلوا القبلة ولا تستدبروها ، ولكن
شرقوا أو غربوا ' . وعن أبي حنيفة في الاستدبار لا بأس به لأنه غير مقابل للقبلة ، وما
ينحط من ينحط نحو الأرض ، ولا يستعمل في الاستنجاء أكثر من ثلاثة أصابع ، ويستنجى
بعرضها لا برؤوسها ، وكذلك المرأة ؛ وقيل تستنجي برؤوس أصابعها .))
.

ولا أحفظ دليلا على السطر الأخير والله أعلم


//////////////////////////////////////////////////////////////////////

منقوووووووووووووول والله اعلم

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله

STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 114821
العمر : 31
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاستنجاء و الاستجمار ما هم وكيفيتهما

مُساهمة من طرف جمال المروج في 2013-09-30, 8:02 pm


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

جمال المروج
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 18713
رقم العضوية : 7459
قوة التقييم : 161
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى