منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» قصائد عن الإبل
اليوم في 3:33 pm من طرف labraq

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 11:28 am من طرف STAR

» دعوة للأجانب في طبرق الى مراجعة مكتب الرعاية الصحية
اليوم في 10:32 am من طرف STAR

» خدمة المدار الجديد تعود لغرب بنغازي
اليوم في 10:31 am من طرف STAR

» مستشفى الثورة بالبيضاء ينشئ قسمين للأورام والمخ والأعصاب
اليوم في 10:28 am من طرف STAR

» أمن شحات ترفع حالة الاستعداد والطوارئ القصوى في كامل الحدود الأمنية
اليوم في 10:27 am من طرف STAR

» ما هي عملة البيتكوين
اليوم في 10:26 am من طرف STAR

» الدم يشكّل 9% فقط.. ماذا عن بقية السوائل بجسدك؟
اليوم في 10:22 am من طرف STAR

» هل سمعت عن البيتكوين التي حققت صعوداً كبيراً
اليوم في 10:20 am من طرف STAR

» إحداها فشلت لأن اللص غبي.. تعرف على أكبر 10 سرقات للوحات فنية بالتاريخ
اليوم في 10:10 am من طرف STAR

» علماء نفس يكشفون 9 أساليب للمغازلة تجعلك جذاباً للغاية
اليوم في 10:09 am من طرف STAR

» بالصور: تعرف إلى جزيرة الزبرجد المصرية
اليوم في 10:00 am من طرف STAR

» بسبب غيرته القاتلة.. أمسك بزوجته وبتر يديها بفأس!
اليوم في 9:58 am من طرف STAR

» السعودية: تعيين رئيس جديد لـmbc بعد اعتقال رئيسها السابق
اليوم في 9:58 am من طرف STAR

» زر على فيسبوك ينقلك إلى واتس آب مباشرة
اليوم في 9:56 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


من فتاوى دار الإفتاء:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من فتاوى دار الإفتاء:

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2014-10-03, 8:39 am

من فتاوى دار الإفتاء:

بسم الله الرحمن الرحيم

رقم الفتوى (2059)

ورد إلى دار الإفتاء السؤال التالي:
لا يخفى على أي مواطن ما تمر به بلادنا من أحداثٍ واضطرابات، وخروقات للمواقع السيادية والخدمية، ألحق أضرارًا عامة بجميع المواطنين، وأفسد مصادر الطاقة، وعطَّل كثيرًا من المصالح وفوَّتها، فما هو الواجب الشرعي تجاه هذه الاضطرابات، وما حكم تعطيل هذه المصالح بسبب مطالب شخصية أو قبلية؛ كتوظيف أو تحسين أوضاع، وما هو دور قيادات عملية فجر ليبيا في فرض النظام والتعاون مع الأجهزة الأمنية، ومنع التلاعب بالمصالح العليا للبلاد؟
الجواب:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه.
أما بعد:
فإن ما تتعرضُ له البلاد من أزماتٍ واحتقان، وقصورٍ في الأداء، وتقاعسٍ عن الواجبات، وتعدٍّ على مؤسساتها، ظلمٌ كبير، وإثمٌ غليظ، مُستنكَرٌ في الشرعِ والعرفِ والطبع، لا يرضاه صاحبُ دين، ولا مَن له في الوطنية نصيب، فعلى كل من وَلَّاهم الله وظيفةً تَحَمُّلَ مسؤولياتهم بالقيام بها على أكمل وجه، وعليهم أداء أمانتهم دون تهاون ولا تطفيف، فإن الله تعالى يقول: {وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَ}، ويقول تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ} [الأنفال:27]، وفي صحيح البخاري عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ما مِن والٍ يلي رعية من المسلمين، فيموت وهو غاشٌّ لهم، إلاّ حرّم الله عليه الجنة).
وعلى الجهات الأمنية بالتعاون مع قيادات الثوار اتخاذ ما يلزم لحماية المواطنين، والتصدِّي للعابثين بأمن البلاد، والضرب عليهم بيد من حديد، والقبض على الخارجين عن القانون، في كل مناطق ليبيا، فإن دفع الظلم عن الناس، وتأمينهم على أنفسهم وأموالهم واجبٌ منوطٌ بـأعناقهم.
ولا يجوز لأحدٍ تعطيلُ المصالح العامة، والخدمات الحيوية، والمرافق السيادية في الدولة، مثل مصادر الطاقة، أو حقول النفط وموانيه، أو الخدمات الصحية في المستشفيات، لا يجوز لأحد تعطيلها من أجل المطالبة بالوظيفة أو تحسين الأوضاع؛ لما في ذلك من الضرر العام بالكافة، والفساد العظيم البالغ الضرر بالمصالح العامة، من أجل زيادة حرص على منافع شخصية ضيقة، ولا يجوز التعصُّب لمن يفعل ذلك، ولا حمايته، ولا الدفاع عنه في مواجهة الدولة، أو التستر عليه باسم القرابة، أو الجهة، أو القبيلة فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (من آوى محدثا فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ...) [صحيح مسلم 3/ 1567]؛ ولأنَّ التَّستُّر على الظالم شريكُ له في الجناية.
كما لا تجوز المحاصّة في المناصب على حسابِ الكفاءة والأمانة؛ لأنه من الغش للرعية، الذي حذر منه النبي صلى الله عليه وسلم، وحرم على صاحبه الجنة.
وعلى قيادات عملية فجر ليبيا وثوار بنغازي وسبها أن يُوَحِّدُوا صفوفهم، وأن يتعاونوا مع أجهزة الأمن المختلفة في تحقيق ذلك، بحماية المرافق والمؤسسات من المخربين والسُّرَّاق ومختلقي الأزمات، وأن يحافظوا على ممتلكات الناس من الحرق والنهب والتخريب؛ فإن قيامهم بذلك من أفضل العبادات، وأعظم القربات عند الله تعالى، فَعَدْلُ ساعةٍ في الأرض أفضل عند الله من عبادة سنة، والله أعلم.
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
لجنة الفتوى بدار الإفتاء
نائب المفتي مفتـي
غيث بن محمد الفاخري أحمد ميلاد قدور.

يعتـــــمــــد
الصادق بن عبد الرحمن الغرياني
مفتي عام ليبيا


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

avatar
عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72421
العمر : 51
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 222
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى