منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» غرفة تحرير أجدابيا ودعم ثوار بنغازي.
أمس في 2:21 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» من دحر الارهاب اليوم .
أمس في 2:18 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» القبض على العميد عبد السلام العبدلي
أمس في 2:14 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» بن جواد الان
أمس في 2:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العثور على مئات القبور لكلاب داعش
أمس في 2:05 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خروج أرتال مسلحة مدججة بالسلاح
أمس في 1:51 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» اخبار عن
أمس في 1:50 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» أخبار الآن تكشف ارتباط داعش في سرت وبنغازي
أمس في 1:45 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
أمس في 1:42 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» غرفة عمليات سرت الكبرى تطمئن الجميع
أمس في 1:40 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» موقع كندي يفجر قنبلة.. 6 دول تدعم "داعش"
أمس في 1:17 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» سلاح الجو الليبي يشن غارات جوية
أمس في 1:15 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» المهدي البرغثي أعطي الأوامر بالهجوم علي الهلال النفطي
أمس في 1:14 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» غرفة_عمليات_اجدابيا_وضواحيها
أمس في 1:12 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» محاولة استهداف خزانات النفط
أمس في 1:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


العودة يدعو ليبيا إلى تحسين أوضاع المفرج عنهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

العودة يدعو ليبيا إلى تحسين أوضاع المفرج عنهم

مُساهمة من طرف بوفرقه في 2010-04-06, 7:07 am


العودة يدعو ليبيا إلى تحسين أوضاع المفرج عنهم من (الجماعة المقاتلة)

الإسلام اليوم/ 6/4/2010



دعا فضيلة الشيخ الدكتور سلمان بن فهد العودة، (المشرف العام على مؤسسة 'الإسلام اليوم')، السلطات الليبية، إلى المُضِي قدمًا في استكمال خطوات الإفراج عن معتقلي 'الجماعات الإسلامية المقاتلة'، مع العمل على تحسين أوضاع المفرج عنهم وردّ حقوقهم المدنية ومشاركتهم في الدعوة والاندماج في المجتمع، بما يكفل لهم العيش الكريم والحياة الطيبة، ويؤمِّن لهم مصادر الرزق الفطرية التي لا غِنَى لأي إنسان عنها، ولأسرته ومن يعول كتأمين العمل الذي هو جزء من قيمة الإنسان وإحساسه بالأهمية والتأثير والانتماء.



وقال الشيخ سلمان في تصريح صحفي حول رأيه في إطلاق سراح أعضاء بالجماعة المقاتلة الشهر الماضي والحوار معهم: إنني أنظر بارتياح كبير إلى إطلاق سراح هذه القيادات الشابة، وآمل بفضل الله أن يكون لها دور إيجابي كبير في صياغة مستقبل أفضل للشباب وللدعوة؛ بل وللبلد كله'.



وأضاف: 'هذا الإجراء هو نجاح للحوار، وللأطراف التي راهنت عليه، وتوفيق من الله تعالى قبل ذلك وبعده في استثمار الظروف على أحسن ما يمكن مما هو مصلحة لكافة الأطراف'.



وأكّد فضيلته أنّ التجربة الليبية (في حوار الجماعات الإسلامية المقاتلة) هو نجاح للحوار وللأطراف التي راهنت عليه، معربًا عن أمله أن تكون خطوة ترشد إلى أسلوب مختلف في التعامل مع ظاهرة الأعمال المسلحة التي اتسعت رقعتها مؤخرًا.



كما أكّد أنه 'دليل على النية الصادقة التي أثمرت العمل الصالح كما قال- سبحانه وتعالى-: {إِنْ يُرِيدَا إِصْلاحاً يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا} [النساء: من الآية35]، فمع توفر إرادة الإصلاح يكتب الله تعالى التوفيق وأي توفيق أحسن من أن يتحول الفرقاء المتحاربون إلى إخوة متحابين متعاونين على البرّ والتقوى متواصين بالحق متواصين بالصبر، متآمرين بالمعروف، متناهين عن المنكر، فالحمد لله حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه كما يحب ويرضى'.



وجوابًا عن سؤال حول مدى إمكانية توظيف هذه التجربة وإسقاطها على بقية الأنظمة العربية قال الشيخ سلمان العودة: أعتقد أنها تجربة فريدة وغير مكررة حتى الآن، تكللت بهذا الانفراج المبارك، وأرجو أن تكون خطوة ترشد إلى أسلوب مختلف في التعامل مع ظاهرة الأعمال المسلحة التي اتسعت رقعتها أخيرًا في العالم الإسلامي، بل في العالم كلّه وتؤكد أن الحوار أسلوب ناجح وناجع، ويجب توظيفه متى كان ذلك ممكنًا، وأن ثمّ عقلاء لديهم وعي وبصيرة، ويقدرون المصالح والمفاسد، ويحسنون التعامل مع المتغيرات، ويذعنون لسلطان الشريعة والحق متى اتضح لهم'.



ودعا فضيلته إلى المُضِي في هذه الخطوة إلى نهايتها، واستكمال جوانبها وتحسين أوضاع المفرج عنهم بما يكفل لهم العيش الكريم والحياة الطيبة، ويؤمن لهم مصادر الرزق الفطرية التي لا غنى لأي إنسان عنها، ولأسرته ومن يعول كتأمين العمل الذي هو جزء من قيمة الإنسان وإحساسه بالأهمية والتأثير والانتماء.



كما خاطب فضيلته المفرج عنهم قائلاً: إنني أناشد الإخوة الذي تَمّ إطلاقهم بالله العلي العظيم أن يرعوا العهد والميثاق الذي قطعوه على أنفسهم مهما كلفهم ذلك من تبعات ومشاق وصعوبات، وألا يحيدوا عنه قيد شعرة، فإن الله تعالى يقول : {وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْؤُولاً} [الإسراء: من الآية34]، ويقول : {وَأَوْفُوا بِعَهْدِ اللَّهِ إِذَا عَاهَدْتُمْ وَلا تَنْقُضُوا الْأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلاً} [النحل: من الآية91]، ويقول- صلى الله عليه وسلم-: «أَدِّ الأَمَانَةَ إِلَى مَنِ ائْتَمَنَكَ وَلاَ تَخُنْ مَنْ خَانَكَ» ، ويقول : «يُرْفَعُ لِكُلِّ غَادِرٍ لِوَاءٌ فَقِيلَ هَذِهِ غَدْرَةُ فُلاَنِ بْنِ فُلاَنٍ».



وأردف: 'إن اندماجكم في عمل صالح رشيد هادئ للإصلاح الاجتماعي واستثمار الفرص المواتية وفق قاعدة فقه التمكين هو الذي تُمْلِيه الشريعة، ويقتضيه التأسِّي بهدي سيد الخلق محمد- صلى الله عليه وسلم-، واتقوا الله ما استطعتم، ولا نكلف نفسًا إلا وسعها، واستقيموا ولن تحصوا، وسددوا وقاربوا وأبشروا، وكونوا أئمة في الخير، دعاة إلى الصبر، سعاة إلى الاجتماع، حُرَّاصًا على السكينة، لعلّ الله أن يهدي بكم من شاء من شباب الأمة الذين عصفت بهم رياح الفتنة، وزين لهم سوء عملهم فرأوه حسنًا، فكانوا سببًا في تدمير البلاد، وتقتيل العباد، وتشويه صورة الإسلام ونشر الأحدوثة السوء عن نبِيّ الرحمة الذي ترك قتل المنافقين لئلا يتحدث الناس، فجاء من بعده من يزعم أنّه من أتباعه يقتل أهل الإيمان، وأهل العهد، ولا يتحاشى من يؤمن، ولا يفي لذي عهدٍ بعهده، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، وحسبنا الله ونعم الوكيل والحمد لله على كل حال.



وكانت السلطات الليبية قامت في الثالث والعشرين من مارس الماضي بإطلاق سراح 10 من قادة الجماعة الليبية المقاتلة ضمن الإفراج عن 214 من المحسوبين على التيار الإسلامي، في خطوة وصفت بأنها 'إنجاز حقيقي نحو المصالحة الوطنية الشاملة في ليبيا'.



والجماعة الليبية المقاتلة تأسست في ليبيا في ثمانينيات القرن الماضي، وهي تنظيم جهاديّ أسسته عناصر ليبية سبق أن نشطت في أفغانستان ويطلق عليهم الأفغان الليبيون، ويقبع المئات من أعضائها في سجون ليبيا.



وكان د.العودة ضمن نخبة من العلماء الذين قامت الجماعة بإرسال مراجعاتها إليهم، لإبداء الرأي فيها قبل نشرها، ومنهم الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي والشيخ محمد الشنقيطي من موريتانيا، ود.أحمد الريسوني من المغرب؛ حيث تضع الجماعة بتلك المراجعات نهاية للمواجهات المسلّحة التي خاضتها ضد النظام الليبي.



المراجعات التي وردت في 417 صفحة، وجاءت تحت عنوان 'دراسات تصحيحية في مفاهيم الجهاد والحسبة والحكم على الناس' أكد د. العودة أنها 'اعتمدت على الأدلة الصحيحة، واستأنست بأقوال الأئمة والعلماء من المتقدمين والمتأخرين، واتسمت بالاعتدال في لغتها ونتائجها، والهدوء في معالجتها'.



ووصف د. العودة ما تضمنته المراجعات بـ'التدوين العلمي الهادئ الرصين، المدعوم بالأدلة'، معتبرًا أنَّها 'من خير ما تمخّضت عنه التجارب المتكررة للمواجهات المسلحة في أكثر من بلد، ومثل هذا يجب أن يؤخذ بمصداقية وجديّة وتشجيع، حفظًا للشباب من الوقوع في مآزق الانحراف الفكري والسلوكي، وتوجيهًا لطاقتهم في الدعوة والبناء والإصلاح'.

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

بوفرقه
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 34562
العمر : 50
رقم العضوية : 179
قوة التقييم : 74
تاريخ التسجيل : 30/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العودة يدعو ليبيا إلى تحسين أوضاع المفرج عنهم

مُساهمة من طرف رؤوف عوض الجبالى في 2010-04-07, 1:27 am


مشكور على نقل الاخبار اول باول....

رؤوف عوض الجبالى
موقوف

عدد المشاركات : 13087
رقم العضوية : 1166
قوة التقييم : 118
تاريخ التسجيل : 11/02/2010

http://www.facebook.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العودة يدعو ليبيا إلى تحسين أوضاع المفرج عنهم

مُساهمة من طرف بوفرقه في 2010-04-07, 7:40 am

مشكورين على المرور اجعنكم ماتغيبو

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

بوفرقه
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 34562
العمر : 50
رقم العضوية : 179
قوة التقييم : 74
تاريخ التسجيل : 30/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى