منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» نادي الاتحاد قبل قليل
أمس في 5:35 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» باب بن غشير طرابلس
أمس في 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» طرابلس الهلال الاحمر يطلب ممر امن
أمس في 5:30 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» هام عاجل طرابلس علي العائلات الموجودة في محيط المناطق الاشتباكات
أمس في 5:29 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» انقطاع التيار الكهربائي على عدة مناطق بالمدينة #طرابلس
أمس في 5:27 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» جهة مدرسة براعم النصر باب بن غشير
أمس في 5:25 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» كتيبة ثوار طرابلس التابعة لهيثم التاجوري تقتحم غابة النصر
أمس في 5:20 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» السيطره على قاعة السلسبيل للمناسبات و محطة الوقود
أمس في 5:18 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» اغلاق الطريق الرابط بين جزيرة جامعة العرب الطبيه الى جزيرة مصنع الاسمنت
أمس في 5:15 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» السيطره على مساحه كبيره من منطقة قنفوده
أمس في 5:13 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ابطال الكتيبه 309 يسيطرون على غرفه عمليات
أمس في 5:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» قاعة الاسيل للمناسبات بقنفوده بعد تحريرها
أمس في 5:05 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» استشهاد البطل " عبدالله التواتي "
أمس في 5:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهدوا قصر دونالد ترامب الاسطوري المزخرف بالذهب والالماس!
أمس في 4:57 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تفاصيل خفض الإنتاج اليومي للنفط
أمس في 9:52 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


إيران ومصرتستعدان لخوض معركة ضد إسرائيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

إيران ومصرتستعدان لخوض معركة ضد إسرائيل

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2010-04-30, 8:41 am

إيران ومصر تستعدان لخوض معركة ضد إسرائيل
مصادر مختلفة

تعقد نحو 190 دولة في نيويورك اجتماعا الاثنين لمراجعة حاسمة لمعاهدة عدم انتشار السلاح النووي، يرجح ان تهيمن عليه الازمة النووية الإيرانية، غير أن مصر وإيران تستعدان لتسليط الضوء على ترسانة الأسلحة النووية الإسرائيلية والخطر الذي تشكله على المنطقة.

الامم المتحدة: تستعد إيران ومصر لخوض معركة ضد الولايات المتحدة وحلفائها حول إسرائيل وحق الدول النامية في التكنولوجيا النووية خلال اجتماع هام بشأن معاهدة حظر الانتشار النووي.

ومن المتوقع ان يشارك الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد في المؤتمر الذي يبدأ أعماله يوم الاثنين القادم ويستمر حتى 28 ايار/مايو. وستحدث المواجهة بينه وبين هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأميركية التي ترأس الوفد الأميركي في الاجتماع الذي يعقد بمقر الامم المتحدة في نيويورك.

ويتوقع الدبلوماسيون من الرئيس الايراني ان يتخذ موقفا متحديا ضد الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين ويتهمهم بمحاولة حرمان الدول النامية من التكنولوجيا النووية في الوقت الذي يغضون فيه الطرف عن القدرات النووية لاسرائيل.

وتجتمع 190 دولة موقعة على معاهدة عام 1970 التاريخية للحد من الاسلحة كل خمس سنوات لتقييم مدى الالتزام بالمعاهدة والتقدم الذي تحقق في تنفيذ اهدافها على ارض الواقع. وتهدف المعاهدة الى حظر انتشار الاسلحة النووية وتدعو الدول النووية الى التخلي عن اسلحتها.

واعتبر المؤتمر السابق لمراجعة المعاهدة الذي عقد عام 2005 كارثيا بكل الابعاد. فبعد أسابيع من الجدل حول الاجراءات بقيادة الادارة الأميركية السابقة وايران ومصر انتهى الاجتماع دون الاتفاق على اعلان ختامي.

ويأمل محللون ودبلوماسيون في الامم المتحدة ان تكون الامور مختلفة هذه المرة وان يستطيع المؤتمر بث الحياة في معاهدة لم تنجح في منع كوريا الشمالية من تصنيع قنبلة نووية او اجبار ايران على وقف انشطتها لتخصيب اليورانيوم.

كما أبرزت شبكة سرية بقيادة باكستان لتقديم التكنولوجيا النووية وبطء التقدم في نزع السلاح مكامن الضعف في معاهدة حظر الانتشار النووي.

ويعتقد ان اسرائيل هي الدولة الوحيدة في الشرق الاوسط التي تملك ترسانة نووية لكنها تحرص على عدم الاقرار بذلك او نفيه. ومثلها مثل الهند وباكستان لم توقع اسرائيل المعاهدة ولن تشارك في المؤتمر الذي يبدأ الاثنين القادم.

ويعتبر أحمدي نجاد أرفع مسؤول مشارك في المؤتمر وسيسافر الى نيويورك في الوقت الذي يجتمع فيه دبلوماسيون من الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن التابع للامم المتحدة بالاضافة الى المانيا كل يوم في مانهاتن لصياغة مشروع قرار يفرض جولة رابعة جديدة من العقوبات على ايران بسبب برنامجها النووي.

والدول الخمس دائمة العضوية هي الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وتنضم الدول الخمس الى المانيا فيما يعرف باسم مجموعة "الخمسة زائد واحد" التي تبحث العقوبات على ايران.

لكن الدبلوماسيين يقولون ان الستة هم أبعد ما يكون عن الاتفاق نظرا لان الصين وروسيا تحاولان تخفيف المشروع الأميركي المقترح لفرض عقوبات على ايران. وانسحبت كوريا الشمالية عام 2003 من المعاهدة وأجرت تجربة نووية عام 2006 وأخرى عام 2009 .

ويرى مبعوثو الدول الغربية ان نجاح المؤتمر يعتمد على اصدار اعلان يتطرق الى الاعمدة الرئيسية للمعاهدة وهي نزع السلاح وحظر الانتشار والاستخدام السلمي للطاقة النووية. وصرح دبلوماسيون غربيون بأن ادارة الرئيس الأميركي باراك اوباما على خلاف سابقتها ادارة الرئيس السابق جورج بوش تحاول التوصل الى اتفاق بالاجماع خلال المؤتمر.

وقالت سوزان رايس مندوبة الولايات المتحدة لدى الامم المتحدة ان الخطاب الذي القاه أوباما في ابريل نيسان عام 2009 ودعا فيه الى عالم خال من الاسلحة النووية والاتفاق الجديد الذي وقعته الولايات المتحدة وروسيا لخفض الاسلحة النووية يظهران "مدى التزام الولايات المتحدة بحظر انتشار الاسلحة ونزع السلاح".

وخلال تصريحات للصحافيين هذا الاسبوع امتدح ماجد عبد العزيز مندوب مصر لدى الامم المتحدة تحركات ادارة أوباما الجديدة في مجال نزع السلاح لكنه قال ان الدول النامية تنتظر المزيد، وصرح أيضا بأنه من المهم عدم التركيز فقط على الخطر النووي الذي تشكله ايران.

وقال "النجاح في التعامل مع ايران سيعتمد بدرجة كبيرة على مدى نجاحنا في التعامل مع مسألة اقامة منطقة خالية من الاسلحة النووية" في الشرق الاوسط، وأضاف "نرفض وجود اي اسلحة نووية...سواء كانت في ايران او في اسرائيل".

وطرحت مصر ورقة عمل لمناقشتها في مؤتمر مراجعة معاهدة حظر الانتشار النووي تطالب بعقد اجتماع دولي تشارك فيه اسرائيل يبدأ العمل في وضع معاهدة لجعل منطقة الشرق الاوسط منطقة خالية من الاسلحة النووية.

وأبلغ دبلوماسيون رويترز ان الولايات المتحدة وروسيا والدول الثلاث الاخرى دائمة العضوية في مجلس الامن متقبلة للفكرة وتأمل في التوصل الى حل وسط مع القاهرة.

لافروف "لا مفر ربما" من فرض عقوبات على طهران
في غضون ذلك، رأى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الخميس في ستراسبورغ في معرض حديثه عن البرنامج النووي الايراني ان طهران شريك صعب، معتبرا انه "لا مفر ربما" من فرض عقوبات عليها.

الا ان وزير الخارجية الروسي رفض في المقابل وبشدة فكرة اللجوء الى عملية عسكرية ضد ايران. واثناء القائه كلمة امام مجلس اوروبا حيث اثار برلماني امكانية اللجوء الى القوة، قال لافروف "ان الكلام على انه ينبغي اللجوء الان الى القوة ضد ايران، يبدو لي غير مقبول على الاطلاق".

واضاف "ان ايران شريك صعب ونحن نشعر بخيبة امل" لان طهران "لم ترد بشكل بناء على المقترحات المتكررة" لمجموعة الدول الست (الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي وهي الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين، اضافة الى المانيا) لتشجيع الحوار مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

وفي معرض الدعوة الى الحوار، قال لافروف ان "لا مفر ربما" من فرض عقوبات على طهران.

واضاف "هناك القليل من الامثلة التي تبرهن ان العقوبات اعطت نتائج ايجابية فعلا"، لكن في ما يتعلق بايران فان العقوبات "ستكون لا مفر منها ربما، وعلى مجلس الامن الدولي ان يسهر على ذلك".

وقال "ينبغي ان يكون لنا في هذه الحال هدف واحد هو حث طهران على تسوية كل المشاكل المحيطة بالبرنامج (...) وعدم استخدام عقوبات لخنق ايران، مما قد يؤدي الى كارثة انسانية".

واضاف لافروف الذي حل ضيفا على مجلس اوروبا "اننا متمسكون بقوة بتسيط الضوء على البرنامج النووي الايراني لكي تكون الامور شفافة بالكامل ولكي يتمكن العالم من التحقق من طابعه السلمي البحت".

وخلص وزير الخارجية الروسي الى القول بحسب الترجمة الفرنسية لتصريحاته "اعتقد انه سيكون بامكان ايران، فور ايضاح كل ذلك، ان تتمتع بالحقوق نفسها التي يتمتع بها كل الذين يحترمون معاهدة حظر الانتشار النووي، وان تطور برنامجا سلميا".

اللقاء الاميركي - الايراني "غير مرجح"
من جهته، اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية الخميس انه "من غير المرجح" ان يجري دبلوماسيون اميركيون وايرانيون محادثات في الامم المتحدة على هامش مؤتمر المتابعة حول حظر الانتشار النووي. واعلن فيليب كراولي ردا على سؤال "اعتقد ان لقاء على انفراد بين دبلوماسيين اميركيين وايرانيين غير مرجح".

اعلن كراولي ان طلب تاشيرات دخول للوفد الايراني والذي قدم الاربعاء في برن "لا يزال قيد المعالجة". وكان اكد الاربعاء ان الولايات المتحدة لن تعترض على مجيء احمدي نجاد.

وحذرت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الخميس الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد من مغبة محاولة "تحويل الانتباه" عن مؤتمر المتابعة حول حظر الانتشار النووي الذي يعتزم المشاركة فيه في ايار/مايو.

وكان المؤتمر الذي عقد في 1995 لمراجعة المعاهدة دعا الى اقامة منطقة كهذه. ويعتقد ان اسرائيل تملك حوالى مئتي قنبلة نووية لكنها لا تؤكد ولا تنفي ذلك. وهي تقول انها تؤيد فكرة منطقة خالية من الاسلحة النووية لكنها تصر على ابرام اتفاق سلام اولا.

ومعاهدة عدم انتشار السلاح النووي مبنية على تفاهم. فالدول النووية تلتزم التحرك باتجاه نزع الاسلحة النووية بينما الدول الاخرة تتخلى عن فكرة امتلاك اسلحة نووية وتعمل باتجاه الحصول على طاقة نووية سلمية لانتاج الكهرباء مثلا. وترى إيران ودول اخرى ان هذا التفاهم انهار.

وقال كين لونغو المسؤول السابق في وزارة الطاقة الاميركية هذا الشهر ان الدبلوماسية الاميركية تدفع باتجاه القيام بخطوات على طريق تحقيق هدف نزع الاسلحة. لكنه اضاف "لست متأكدا ان الدول النامية وبلدان عدم الانحياز ستعتبر ذلك ملائما لانني لست متأكدا مما تعتبره مناسبا غير نزع كامل وتام للاسلحة الذي لن يحدث".

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 71906
العمر : 50
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إيران ومصرتستعدان لخوض معركة ضد إسرائيل

مُساهمة من طرف فرج احميد في 2010-04-30, 11:04 am

مشكوراخى عبدالحفيظ على التغطية السياسية الرائعة

فرج احميد
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 17243
العمر : 54
رقم العضوية : 118
قوة التقييم : 348
تاريخ التسجيل : 10/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إيران ومصرتستعدان لخوض معركة ضد إسرائيل

مُساهمة من طرف رؤوف عوض الجبالى في 2010-05-01, 2:05 pm

مشكور اخي على الاخبار والنقل المستمر للاحداث

رؤوف عوض الجبالى
موقوف

عدد المشاركات : 13087
رقم العضوية : 1166
قوة التقييم : 118
تاريخ التسجيل : 11/02/2010

http://www.facebook.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إيران ومصرتستعدان لخوض معركة ضد إسرائيل

مُساهمة من طرف الاسطوره في 2010-05-07, 11:33 pm

مشكور لما قدمت وننتظر منك المزيد
مجهود متميز من عضو متميز...

الاسطوره
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 7580
العمر : 30
رقم العضوية : 110
قوة التقييم : 70
تاريخ التسجيل : 06/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى