منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» المؤقتة تعلن عن مفاجأة كبري لتسهيل امور الزواج للشباب
اليوم في 8:40 am من طرف STAR

» الفيتوري : السيولة التي وزعها مصرف الوحدة كانت من إيداعات التجار ورجال الأعمال
اليوم في 8:38 am من طرف STAR

» الفيتوري يؤكد نفاذ السيولة من فروع مصرف الوحدة
اليوم في 8:38 am من طرف STAR

» بلدية غريان: توزيع السيولة على المواطنين سيتم هذا الأسبوع
اليوم في 8:37 am من طرف STAR

» ربيع عمرها يزهر موهبة فريدة في الخط، “أسماء اللاوي”، 16 سنة
اليوم في 8:36 am من طرف STAR

» الحكومة المؤقتة تبعث برسالة لزوجة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي
اليوم في 8:34 am من طرف STAR

» الكشف عن أيادي خفية تتحكم فى سعر صرف الدينار الليبي
اليوم في 8:33 am من طرف STAR

» إنتاج ليبيا النفطي يصعد لعنان السماء ويصل لمعدلات قياسية جديدة
اليوم في 8:33 am من طرف STAR

» بدء المرحلة الاخيرة من تعبيد حي التوحيد الدغوش في عين مارة
اليوم في 8:32 am من طرف STAR

» "الدير الأحمر".. آخر ثالث أثر بيزنطي متبقٍّ في العالم بعد "آياصوفيا" و"فيتالي".. شاهِدْه
اليوم في 8:27 am من طرف STAR

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 7:59 am من طرف STAR

» صورة لقرد نادر تغير حياة ملتقطها للأسوأ
أمس في 3:58 pm من طرف STAR

» من هي "عزرائيل النساء" في داعش؟
أمس في 3:56 pm من طرف STAR

» فهد يأكل "خنزير بري" حيًا
أمس في 3:50 pm من طرف STAR

» حدث في مثل هذا اليوم July 25, 2017
أمس في 3:47 pm من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

مُساهمة من طرف محمد اللافي في 2010-07-29, 1:57 pm



السلام عليكم ورحمة الله
فضيلة الشيخ أنا مواطن اشتريت سيارة من مصرف الجمهورية عن طريق الـمرابـحة الإسلامية بعد إفتائك بجــواز هده المعاملة شرعا، علما بأني اشتريت السيارة بنية البيع وبعتها لشـخـص آخر ليس له علاقة لا بالـمصرف ولا بالوكالة. ولكن يا فضيلة الشيخ استمعت لفتوى صادرة من الشيخ العثيمين تُحَرِّم هذه المعاملة على أنها تحايل على الربا، مما جعلـني أرتاب في هذه المعاملة.
أرجوا من فضيلتكم الاطلاع والإفادة أثابكم الله.
والسلام عليكم ورحمة الله



إجابة السؤال
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.
الوعد بشراء سلعة على المرابحة إن كان ملزما فهو غير جائز، لأنه في قوة بيع الشيء قبل تملكه الذي ورد النهي عنه في حديث حكيم بين حزام وحديث ابن عمر رضي الله عنهم، ولأنه منه التحايل على السلف بفائدة، وعلى هذا يُحمل كلام الشيخ العثيمين رحمه الله تعالى، أي على الوعد الملزم قبل تملك المأمور السلعة، أما إن كان كلام الشيخ العثيمين يشمل أيضًا الوعد على الخيار، فقد خالفه فيه جمهور الفقهاء المتقدمين من الحنفية والمالكية والشافعية والحنابلة، وفيما يلي نصوص فقهائهم في المسألة.
قال الشافعي رحمه الله تعالى في كتاب الأم: (وإذا أرى الرجلُ الرجلَ السلعة فقال: اشتر هذه وأربحك فيها كذا، فاشتراها الرجل، فالشراء جائز، والذي قال: (أربحك فيها) بالخيار، إن شاء أحدث فيها بيعا، وإن شاء تركه، وهكذا إن قال: اشتر لي متاعا، ووصفه له، أو متاعا ـ أيَّ متاع شئت ـ وأنا أربحك فيه، فكل هذا سواء، يجوز البيع الأول، ويكون هذا فيما أعطى من نفسه بالخيار، وسواء في هذا ما وصفت إن كان قال: أبتاعه وأشتريه منك بنقد، أو دين، يجوز البيع الأول، ويكونان بالخيار في البيع الآخر، فإن جَدَّداه جاز، وإن تبايعا به على أن ألزما أنفسهما الأمر الأول فهو مفسوخ من قبل شيئين:
أحدهما: أنه تبايعاه قبل أن يملكه البائع، والثاني: أنه على مخاطرة أنك إن اشتريته على كذا أربحك فيه كذا) (الأم 3/39).
وعند الحنفية قال محمد بن الحسن: (قلت: أرأيت رجلا أمر رجلا أن يشتري دارا بألف درهم، وأخبره أنه إن فعل اشتراها الآمر بألف درهم ومائة درهم، فأراد المأمور شراء الدار، ثم خاف إن اشتراها أن يبدو للآمر فلا يأخذها، فتبقى في يد المأمور، كيف الحيلة في ذلك؟
قال: يشتري المأمور (أي البنك هنا) الدار على أنه بالخيار فيها ثلاثة أيام، ويقبضها، ويجيء الآمر (أي العميل) ويبدأ فيقول: قد أخذت منك هذه الدار بألف ومائة درهم. فيقول المأمور: هي لك بذلك، فيكون ذلك للآمر لازما، ويكون إيجابا من المأمور للمشتري: أي، ولا يقول المأمور مبتدئا: بعتك إياها بألف ومائة؛ لأن خياره يسقط بذلك فيفقد حقه في إعادة البيت إلى بائعه، وإن لم يرغب الآمر في شرائها تمكن المأمور من ردها بشرط الخيار، فيُدفع عنه الضررُ بذلك) (كتاب الحيل ص 79، 127).
وكذلك قال ابن القيم في إعلام الموقعين، فقد أشار إلى المسألة بعينها وهو يمثل للحيل الجائزة، فقال: (رجل قال لغيره: اشتر هذه الدار أو هذه السلعة من فلان بكذا وكذا وأنا أربحك فيها كذا وكذا، فخاف إن اشتراها أن يبدو للآمر فلا يريدها ولا يتمكن من الرد.
فالحيلة: أن يشتريها على أنه بالخيار ثلاثة أيام أو أكثر، ثم يقول للآمر: قد اشتريتها بما ذكرت، فإن أخذها منه وإلا تمكن من ردها على البائع بالخيار) (إعلام الموقعين 4/39).
وعند المالكية في المسألة خلاف على قاعدتهم في التوسع في سد الذرائع، والمشهور جوازها، وهى رواية ابن القاسم عن مالك، وذلك بقيدين: أن يكون ضمان السلعة على المأمور (البنك)، وأن يكون الواعد بالشراء (العميل) على الخيار، قال الشيخ خليل في المختصر: (بخلاف اشترها بعشرة نقدا وآخذها باثني عشر للأجل، ولَزِِمَت الآمر إن قال: لي، وفي الفسخ إن لم يقل: لي، إلا أن تفوت فالقيمة، أو إمضائها ولزومه الاثني عشر، قولان)، قال الحطاب في شرحه لكلام خليل السابق: (اختلف فيه إذا وقع على قولين: أحدهما أن السلعة لازمة للآمر (العميل) باثني عشر إلى أجل، لأن المأمور (البنك) كان ضامنا لها لو تلفت في يده قبل أن يبيعها من الآمر، ويُستحب له أن يتورع، فلا يأخذ منه إلا ما نقد فيها، وهو قول ابن القاسم ... وروايته عن مالك، والثاني أن البيع يُفسخ وتُرَدُّ السلعة إلى المأمور ... كما يُفعل بالبيع الحرام، لأنه باعه إياها قبل أن تَجِب له، فيدخله بيع ما ليس عندك) (البيان والتحصيل 7/87).
وقول ابن القاسم المروي عن مالك بإمضاء البيع إن وقع، مُقَيَّد في المقدمات وكذلك عند شراح خليل بقيدين:
1 ـ أن يكون ضمان السلعة ـ قبل أن يشتريها الآمر (العميل) ـ من المأمور (المصرف)، بأن يشتريها بالفعل ويتحمل تبعاتها.
2 ـ أن الآمر (العميل) يثبت له الخيار بعد دخول السلعة في ملك البائع، ولا يُجبَر على أخذها إن أَبَى.
وعلى تقييد إمضاء البيع بهذين القيدين قرَّر الحطاب كلام خليل، فقد ذكر الحطاب هذين القيدين، ثم قال مستدركا على خليل عدم ذكره إياهما، ومعتذرا له في الوقت نفسه، قال: (ولم يُنَبِّه المصنف على ... أن ضمان السلعة قبل أن يشتريها الآمر من المأمور، وعلى أن الآمر لا يلزمه أن يأخذ السلعة إن أبى، لوضوح ذلك) (مواهب الجليل 4/406).
وبيع المرابحة للآمر بالشراء على هذه الصورة التي يجريها المصرف أجازه عدد من المجامع الفقهية المعاصرة، ومن بينها مجمع الفقه الإسلامي بجدة الدولي، والله أعلم.

الصادق بن عبد الرحمن الغرياني

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


avatar
محمد اللافي
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 27313
العمر : 37
رقم العضوية : 208
قوة التقييم : 54
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

مُساهمة من طرف STAR في 2010-07-29, 4:52 pm

بارك الله فيك على ما قدمت جزآك الله خيرآ

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 116936
العمر : 32
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

مُساهمة من طرف محمد اللافي في 2010-07-31, 3:45 pm

مشكور ياغالي علي الاطلاع والمتابعه
avatar
محمد اللافي
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 27313
العمر : 37
رقم العضوية : 208
قوة التقييم : 54
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

مُساهمة من طرف بوفرقه في 2010-08-06, 1:18 pm

مشاركه رائعه جعلها الله فى ميزان حسناتك بعون الله تعالى

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
avatar
بوفرقه
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 34631
العمر : 50
رقم العضوية : 179
قوة التقييم : 74
تاريخ التسجيل : 30/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

مُساهمة من طرف محمد اللافي في 2010-08-06, 7:40 pm

بارك الله فيك علي المتابعه والاطلاع

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%
avatar
محمد اللافي
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 27313
العمر : 37
رقم العضوية : 208
قوة التقييم : 54
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: توضيح اشكالية عقد المرابحه مع فتوي الشيخ العثيمين رحمه

مُساهمة من طرف زهرة اللوتس في 2010-12-19, 3:44 pm

طرح رائع لك كل الشكر

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
لحظة الوداع من أصعب اللحظات على البشر .. ولكن ما باليد حيله
وداعا ... لك ايها المنتدى الغالي..وداعا ... لكم يا أعضاء منتديات عيت ارفاد التميمي
وداعا ... لكل من اسعدته ..وداعا ... لكل من احزنته..وداعا ... لكل من أحبني
وداعا ... لكل من كرهني ..وداعا ... لكل من كنت ضيفا خفيفا عليه ..
وداعا ... لكل من كنت ضيفا ثقيلا عليه ..وداعا ... وكلي ألم لفراقكم
لأنكم أفضل من إستقبلني ..وداعا ... وكلي حزن لأنكم خير من شرفني
وداعا ... واجعلوا ايامي التي لم تعجبكم في طي النسيان ..فقط تذكروني بينكم!!
وداعا ... واستودعكــــــــــم الله الذي لا تضيع ودائـــــــــــــعه
اتمني لكم اوقات سعيد
واتمني التقدم لهذا المنتدى الرائع

avatar
زهرة اللوتس
إداري
إداري

انثى
عدد المشاركات : 124527
العمر : 35
رقم العضوية : 2346
قوة التقييم : 158
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى