منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» استقبال جثمان اﻻرهابى موسى بوعين
اليوم في 10:24 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
اليوم في 10:15 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» طرابلس العثور على جثثين بمنطقة عين_زارة
اليوم في 10:12 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» جحا والقاضي
أمس في 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
أمس في 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
أمس في 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
أمس في 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
أمس في 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
أمس في 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
أمس في 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
أمس في 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
أمس في 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
أمس في 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
أمس في 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


تهنئه لليبيا والقياده بمناسبه الفاتح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تهنئه لليبيا والقياده بمناسبه الفاتح

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2010-09-02, 11:38 am


تهنئة للأخ القائد بمناسبة العيد الحادي والأربعين لثورة الفاتح العظيم
تهنئة للأخ القائد بمناسبة العيد
يعانق الشعب الليبي العظيم وهاماته مرفوعة ومنتصرة دوما بثورته وبقائدها القائد "معمر القذافي" وبسلطته الشعبية النظام الجماهيري البديع، اليوم الأربعاء، أعظم أيام تاريخه وأعزها، يوم الفاتح العظيم الذي انبلج فجره في يوم الفاتح من سبتمبر عام 1969 مسيحي، استجابة صادقة لنداءاته المتكررة المطالبة بالتغيير والتطهير وهو ما تحقق له بقيام هذه الثورة العظيمة التي نحتفل بعيدها الحادي والأربعين وإطلالة عامها الثاني والأربعين وهي دائما منتصرة بعون الله وبفكر قائدها وبقيمها الإنسانية الرائدة وبصحوة جماهيرها وعالمية أطروحاتها.
فهي الثورة التي انتصرت للإنسان وقدمت للشعوب النموذج لكيف تثور وتثأر لنفسها وتتحرر وتمتلك سلطتها وثروتها وسلاحها لتنتصر وتصوغ حاضرها ومستقبلها بقرارها الحر.
وفي يوم الفاتح العظيم عيد الأعياد، نقف وبكل شموخ وكبرياء إجلالا وتكريما له فهو يوم الاستقلال الحقيقي لليبيا التي كانت محتلة احتلالا عسكريا ثلاثيا أجنبيا بالكامل، ومحكومة بعائلة مستوردة من الخارج، إلى أن انتصرت إرادة الشعب الليبي في يوم الفاتح من سبتمبر عام 69 وتحققت فيه أمانيه الغالية في الثأر له ولآبائه وأجداده ولقوافل شهدائه، الذين قدموا أرواحهم دفاعا عن الوطن ضد جحافل الغزاة المستعمرين الذين ذبّحوا أبناءه وشردوهم ونفوهم خارج أرضهم وارتكبوا في حقه أبشع الجرائم .
إن ثورة الفاتح العظيم هي المارد الذي اكتسح ذلك الماضي بكل مآسيه وآلامه حيث تعرض خلاله الشعب الليبي للظلم والتعدي عليه في عقر داره في حقبة الاستعمار البغيض، ولنظام رجعي عميل متخلف متعفن تابع خانع للقوى الأجنبية ولقواعدها العسكرية الاستعمارية التي بصم لها على احتلال واستباحة هذه الأرض في طول البلاد وعرضها، وأملت عليه ما يجب أن يفعل، فلم يشق لها عصا الطاعة أبدا.. فارضا الجهل والمرض والفقر على أبناء هذا الشعب .. سالبا لثروات هذا الوطن حتى صار في ذلك الماضي البغيض صحراء قاحلة لا حياة فيها ولا زرع ولا ماء.
ويأتي العيد الحادي والأربعين لثورة الفاتح العظيم ويطل عامها الثاني والأربعين والشعب الليبي يزداد تعاظما في قوته وهو جبهة داخلية شعبية صلبة قائمة على سلطة الشعب.
ويجدد الشعب الليبي العظيم تأكيد إيمانه الدائم بالقائد "معمر القذافي" قائدا تاريخيا للثورة العظيمة ومرشدا لمؤسسات النظام الجماهيري ، واعتزازه بقيادته الحكيمة والالتزام بتوجيهاته الثورية باعتباره المؤسس للجماهيرية والمحرض على السلطة الشعبية وقائد المسيرة التاريخية المباركة ، معلنا "أننا نقدمه رمزا لنا ومرجعية ثورية لشعبنا ومعبرا عن توجهاتنا وطموحاتنا".
كما يجدد الشعب الليبي تمسكه بسلطة الشعب وبالاشتراكية الشعبية ، وبأن الثورة إعلان للحرية ، وبترسيخ نظرية الشعب المسلح ، وتأكيد أن الإسلام دين الاعتدال والوسطية ، والالتزام بالوثيقة الخضراء الكبرى لحقوق الإنسان في عصر الجماهير ، وبالفكر الجماهيري منهجاً ودليلاً وهادياً للمكافحين من أجل الانتصار التاريخي للحرية في العالم ، واستعداده غير المحدود للمحافظة على الإتحاد الإفريقي العظيم وتفعيل مؤسساته. ويجدد تعهده بالالتزام الكامل والمطلق بهذا الميثاق ميثاقاً أبديا.
ويفخر ويعتز الشعب الليبي وهو يعانق العيد الحادي والأربعين لثورة الفاتح العظيم وإطلالة عامها الثاني والأربعين ، بالزخم الشعبي العربي غير المسبوق في تاريخ رئاسات القمم العربية الذي حظيت به رئاسة قائد ثورته للقمة العربية الثانية والعشرين التي احتضنتها مدينة الرباط الأمامي سرت في شهر الربيع الماضي 2010 مسيحي.
و تجلى ذلك في سيل الوفود الشعبية العربية التي تدفقت للقاء الأخ القائد قبيل انعقاد القمة وبعدها .
وعلى صعيد القارة ، يأتي هذا العيد والجماهيرية العظمى تتهيأ لاحتضان قمتين هما القمة العربية الإفريقية الثانية ، وقمة إفريقيا - الإتحاد الأوروبي الثالثة ، وهو ما يبرز مجددا مكانة ليبيا بفعل قائد ثورتها الذي يدفع بعجلة إفريقيا إلى الأمام .
كما يأتي هذا العيد ، وقد جدد ملوك وسلاطين وأمراء وشيوخ وعمد إفريقيا ، التزامهم بالعمل تحت لواء الأخ القائد ملك ملوك إفريقيا التقليديين لاستكمال مسيرة النضال لتحقيق حلم الأبطال المؤسسين وحلم شعوب القارة في بناء إفريقيا الموحدة وقيام الولايات المتحدة الأفريقية .
وأعلنوا في بيانهم بمناسبة دخول العام الثالث لتتويجهم الأخ القائد ملكا لملوك إفريقيا التقليديين ، أنهم يعتزون بهذا التتويج والمبايعة للأخ القائد لأنه القائد الرمز الذي استحق بجدارة أن يكون قائدا لإفريقيا وملكا لملوكها التقليديين بنضاله من أجلها ودعمه لحركات التحرر فيهـا خلال مراحل النضال في معركة التحرير ، وسفره برا في رحلات طويلة للإطلاع على أحوال أبنائها ؛ وتبني قضاياها والدفاع عنها في كل المحافل ؛ وسعيه الحثيث لتحقيق الولايات المتحدة الأفريقية ؛ بعد أن كللت جهوده بالنجاح في تأسيس الاتحاد الأفريقي العظيم في 9 / 9 / 1999 الذي سوف يحتفل أبناء القارة بعيد تأسيسه الحادي عشر .
كما أكدوا أنه من ردّ الاعتبار لهذه القوة التقليدية حيث أصبحت ذات مكانه عالية ومحترمة في كافة الأوساط السياسية الاجتماعية ، من خلال مشاركتها في قمم الاتحاد الإفريقي ؛ والاجتماعات مع العديد من المنظمات الإقليمية والدولية.
وعلى الصعيد الدولي يزداد الشعب الليبي العظيم ، فخرا بتوالي الانتصارات السياسية العالمية التي يحققها بفعل شجاعة وحكمة قائد ثورته القائد "معمر القذافي" وصحة وصدق رؤاه وتحليلاته للقضايا الإستراتيجية الكبرى التي تحظى بتقدير عميق وإشادات عالية من شعوب العالم ودوله ومنظماته الدولية .
ويحرص رؤساء دول وحكومات العالم وفاعلياته السياسية والفكرية والعلمية الذين تتقاطر وفودهم للالتقاء به على الاسترشاد بها ، وتكرمها أعرق الجامعات والمؤسسات العلمية في العالم بمنحه أعلى درجاتها العلمية .
وتتجذر قيم ثورة الفاتح العظيم وفكر قائدها في قلوب وعقول الأجيال الجديدة من الشباب في أصقاع العالم وهو ما يتجلى في التحام مواليد الفاتح العظيم من مختلف القارات مع الأخ القائد .
فقد تعاظمت أعداد هؤلاء المواليد الذين أعلنوا عن تأسيس فروع للمنظمة العالمية لمواليد الفاتح العظيم لتمتد من مصر وتونس وموريتانيا والمغرب إلى روسيا البيضاء وإيطاليا ومالطا وصولا إلى الولايات المتحدة الأمريكية وفنزويلا.
وقد أصبحت هذه المنظمة تشكل نموذجاً مصغراً لحركة عالمية لهؤلاء المواليد تستوحي مهمتها من مهمة ثورة الفاتح العالمية القائمة على نظرية عالمية تقدمها هذه الثورة لمصلحة كل الشعوب في العالم للإسهام في مساعدته بأن يتجه الاتجاه الصحيح بعيداً عن الحروب والعنصرية والفقر والمشاكل .
وهو ما يعزز الدور الريادي العالمي للأخ القائد "معمر القذافي" منذ قيام ثورة الفاتح العظيم في إرساء دعائم السلام والاستقرار العالميين من خلال مبادراته لحل العديد من القضايا الإقليمية والدولية ، وفي العمل التاريخي المتواصل من أجل بناء عالم إنساني جديد قائم على مبادئ العدالة والتكافؤ بين جميع الشعوب ؛ وتسخير كل الإمكانات لخدمة قضايا التنمية وقهر أخطار الأمراض والمجاعات والكوارث الطبيعية والبيئية التي تتهدد عددا من مناطق العالم .
حتى صارت ليبيا الجماهيرية العظمى بفعل الإشعاع الإنساني لهذا الدور الريادي ، مثابة العالم للدفاع عن الحرية والسلام والعدل والتقدم في الألفية الثالثة ، وأهلها بجدارة للفوز بعضوية مجلس الأمن الدولي لعامي 2008-2009 مسيحي وتولي رئاسة المجلس مرتين.
وليس من دلالة على ذلك ، أقوى مما دونه الأخ القائد وهو يجلس في مقعد الجماهيرية العظمى بالمجلس خلال زيارته لمقر الأمم المتحدة بنيويورك في الثاني والعشرين من شهر الفاتح 2009مسيحي ،
عندما كتب العبارة التالية باللغتين العربية والانجليزية :
( نحن هنا .. WE ARE HERE . معمر القذافي .22/9/2009 ) .
كما أهلها لتولي رئاسة الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الرابعة والستين ، وذلك تقديراً لها وللأخ القائد ولدوره الريادي في إرساء السلام والأمن الدوليين في العالم أجمع وخاصة في إفريقيا .
ولم تزل تتردد في أنحاء العالم بين مواطني شعوبه العاديين وسياسيي دوله ومثقفيها وعلمائها ، أصداء الخطاب الأربعيني للأخ القائد في الجمعية العامة للأمم المتحدة في الثالث والعشرين من شهر الفاتح 2009 مسيحي ، الذي طرح فيه ، حلولاً راديكالية زلزلت بنيان منظمة الأمم المتحدة المتهالك لبناء هيكل أممي جديد على أنقاضه ، قائماً على المساواة بين الأمم كبيرها وصغيرها ، وخالياً من الفيتو والمقاعد الدائمة والأخرى المؤقتة ، وعلى إعادة الاعتبار للجمعية العامة التي هي كونجرس العالم .
والإكبار دائما وكما هو في كل يوم ، لقائد ثورة الفاتح العظيم القائد " معمر القذافي" ، الذي له وحده الفضل في صنع هذا المجد .
و إلي الأمام و الفاتح أبدا

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 71964
العمر : 50
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تهنئه لليبيا والقياده بمناسبه الفاتح

مُساهمة من طرف c.ronaldo في 2010-09-07, 2:15 am

اخصــائى فى نقــل الآحــــداث السيـــاسيه المتفــرقه.

c.ronaldo
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 16314
العمر : 31
رقم العضوية : 559
قوة التقييم : 94
تاريخ التسجيل : 26/09/2009

http://tamimi.own0.com/profile.forum?mode=editprofile

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى