منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» غرفة تحرير أجدابيا ودعم ثوار بنغازي.
اليوم في 2:21 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» من دحر الارهاب اليوم .
اليوم في 2:18 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» القبض على العميد عبد السلام العبدلي
اليوم في 2:14 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» بن جواد الان
اليوم في 2:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العثور على مئات القبور لكلاب داعش
اليوم في 2:05 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خروج أرتال مسلحة مدججة بالسلاح
اليوم في 1:51 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» اخبار عن
اليوم في 1:50 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» أخبار الآن تكشف ارتباط داعش في سرت وبنغازي
اليوم في 1:45 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
اليوم في 1:42 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» غرفة عمليات سرت الكبرى تطمئن الجميع
اليوم في 1:40 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» موقع كندي يفجر قنبلة.. 6 دول تدعم "داعش"
اليوم في 1:17 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» سلاح الجو الليبي يشن غارات جوية
اليوم في 1:15 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» المهدي البرغثي أعطي الأوامر بالهجوم علي الهلال النفطي
اليوم في 1:14 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» غرفة_عمليات_اجدابيا_وضواحيها
اليوم في 1:12 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» محاولة استهداف خزانات النفط
اليوم في 1:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


"إنتل" تتوقع 12 توجها تكنولوجيا جـديدا في العالم خلال 2011

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

"إنتل" تتوقع 12 توجها تكنولوجيا جـديدا في العالم خلال 2011

مُساهمة من طرف زهرة اللوتس في 2010-12-14, 7:58 am

"إنتل" تتوقع 12 توجها تكنولوجيا جـديدا في العالم خلال 2011



توقعت شركة إنتل (Intel) الأمريكية، المتخصصة بصناعة رقاقات ومعالجات الكمبيوتر، يوم الأحد (12) توجهاً جديداً في قطاع التقنية خلال العام المقبل، مؤكدة أن التقنيات ستكون أكثر ذكاء وقوة وفائدة.


ونقل موقع (الإمارات اليوم)، التابع لمؤسسة دبي الإعلامية، عن نائب رئيس مجموعة إنتل للأبحاث والتطوير جاستن راتنر قوله إن "هناك 12 توجهاً متوقعاً في قطاع التكنولوجيا خلال العام المقبل، الذي سيشهد ظهور تجارب جديدة، وتحول تجارب قديمة إلى واقع ملموس ومنها التلفزيون الذكي".
وتوقع راتنر في التوجه الأول أن ينضم عدد كبير من شركات التلفزيون والبث عبر الكبل إلى شركات (سوني) و(لوجيتك) و(بوكسي) و(سيسكو)، للدخول في سوق التلفزيون والفيديو الذكي.
وأضاف راتنر أن "الاتجاه الثاني يتمثل في تحقيق أجهزة الكمبيوتر المحمولة مزيداً من المبيعات، بفضل معالجات إنتل المقبلة، التي تضيف خصائص جديدة، من ضمنها تقنية إنتل للعرض اللاسلكي، التي تبث المحتوى لاسلكياً من الحاسوب إلى التلفزيون".
وبدأت إنتل, الشركة الرائدة في صناعة المعالجات والرقائق، بالفعل شحن رقائق (Sandy Bridge) التي من المتوقع أن تكون مستخدمة في الحواسب الدفترية المطروحة للبيع في أوائل عام 2011.
وأوضح راتنر أن "الاتجاه الثالث سيكون ازدياد مبيعات الأجهزة اللوحية والهجينة، إذ ستغمر الحوسبة اللوحية السوق بأشكالها وأنظمة تشغيلها المتعددة".
وتعتبر سنة 2010 سنة الأجهزة اللوحية، فجميع الشركات باتت تتنافس على تقديم أجهزة لوحية ذات مواصفات مميزه تحجز لها به مكان في سوق هذا النوع من الأجهزة الجديدة.
وتوقع راتنر استمرار "قانون مور" أي تطور أجهزة الترانزستور بطريقة متوالية كل 18 شهراً، اتجاهاً رابعاً في العالم، أما الاتجاه الخامس فتمثل في الناحية الأمنية، الهاجس الأول لقطاع تقنية المعلومات، لافتاً إلى أن هناك تغييراً مستمراً لمتطلبات أقسام تقنية المعلومات، بسبب زيادة تعقيد التهديدات الأمنية، وظهور نماذج استخدام جديدة تشمل الحوسبة السحابية، وأجهزة عدة مدمجة متصلة بالإنترنت.
يشار الى أن "قانون مور" هو القانون الذي ابتكره غوردون مور أحد مؤسسي (إنتل) عام 1965، حيث لاحظ مور أن زيادة عدد (ترانزستور) على شريحة المعالج بدون تكلفة يتضاعف تقريباً كل عامين، وأدت هذه الملاحظة إلى بدأ دمج السيليكون والدوائر المتكاملة من قبل (إنتل) مما ساهم في تنشيط الثورة التكنولوجية في شتى أنحاء العالم.
وستركز التقنية في العام 2011 على الإمكانات الأساسية لحماية البنية التحتية، والحفاظ على كل من الأسرار الشخصية والتجارية، كما سيعتبر الاتجاه السادس هو انتشار الحواسب والأجهزة الذكية التي تتعرف إلى البيئة المحيطة.
وأفاد راتنر أن الأجهزة الذكية ستلفت نظر المستهلكين من خلال استخدامها تقنيات الإحساس البرمجي، موضحا أن الجهاز المحمول سيستخدم حساسات مثل الكاميرات التي تتعرف إلى الأجسام والمعلومات المعتمدة على نظم تحديد المواقع الجغرافية، وحساسات برمجية مثل المعلومات التي يدخلها المسافرون في الجهاز مثل التقويم، وتفضيلات الطعام، لتقديم الاقتراحات فوراً في الموقع حول أماكن الزيارة المتاحة والمطاعم.
والاتجاه السابع هو شراء المستهلكين العلامات التجارية الموثوقة في ظل عدم الاستقرار الاقتصادي، ولأنها تمثل استثماراً موثوقاً، وتقدم جودة مضمونة.
أما الاتجاه الثامن فهو التحول إلى الأجهزة الاستهلاكية في تقنية المعلومات، إذ سيشهد العام المقبل تداخلاً بين الأجهزة الاستهلاكية والأجهزة الموجهة للشركات.
وقال راتنر إن "الموظفين سيرغبون في استخدام حلولهم الشخصية لزيادة الإنتاجية في العمل، كما سيرغب أصحاب الشركات بتعزيز بيئة العمل بالأجهزة التي تزيد الإنتاجية، ما سيؤدي إلى بروز مساهمة تقنيات التمثيل الافتراضي، ومكافحة السرقة، والإدارة، والأمن عن بعد".
والاتجاه التاسع هو زيادة انتشار العلامات الذكية، إذ ستصبح اللوحات الإعلانية الرقمية التفاعلية الشبيهة منتشرة على نطاق واسع، وستتضمن أوضاعاً جديدة من التفاعل تشمل التعرف إلى الوجوه والإيماءات.
أما الاتجاه العاشر هو حدوث ثورة للمستهلكين في مجالي الطاقة والبيئة، إذ سينتقل المستهلكون من مرحلة الحديث عن إدارة استهلاكهم للطاقة إلى العمل الفعلي من خلال مجموعة متنوعة من أجهزة وخدمات إدارة الطاقة المنزلية التي ستصبح متوافرة.
وأشار راتنر إلى أن الاتجاه الـ11 يتمثل في انتشار تقنيات السيارات، خصوصاً مع التقنيات المتطورة التي تعمل أجهزةً عصبيةً مركزيةً في السيارات حالياً.
ورأى راتنر أن هناك توقعات إيجابية للحوسبة السحابية والحوسبة الافتراضية، لتمثل الاتجاه الـ12 في عالم التكنولوجيا خلال العام المقبل، مشيراً إلى أن الحوسبة السحابية ستنطلق مع تعديل مزيد من الخدمات المرتكزة عليها لتلاءم استخدام قطاع الأعمال.
وتنتشر الحوسبة السحابية في أربعة نماذج، منها السحابة الخاصة، وهي بنية تحتية تستأجرها شركة واحدة وتعمل لحسابها فقط، والسحابة المجتمعية وهي بنية تحتية تتقاسمها شركات عدة لاحتياجات مشتركة مثل الجوانب الأمنية. أما السحابة العامة فهي البنية التحتية التي تملكها شركة تبيع خدمات السحابة للعموم، وأخيراً السحابة الهجينة وهي بنية تحتية مكونة من نوعين أو أكثر من أشكال السحابة.
يشار إلى أن شركة إنتل من أكبر الشركات أمريكية المتخصصة في صناعة رقاقات ومعالجات الكمبيوتر، تأسست في عام 1968 كشركة للإلكترونيات، وهي التي اخترعت المعالج الدقيق x86 المتواجد في معظم الحواسيب الشخصية.

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
لحظة الوداع من أصعب اللحظات على البشر .. ولكن ما باليد حيله
وداعا ... لك ايها المنتدى الغالي..وداعا ... لكم يا أعضاء منتديات عيت ارفاد التميمي
وداعا ... لكل من اسعدته ..وداعا ... لكل من احزنته..وداعا ... لكل من أحبني
وداعا ... لكل من كرهني ..وداعا ... لكل من كنت ضيفا خفيفا عليه ..
وداعا ... لكل من كنت ضيفا ثقيلا عليه ..وداعا ... وكلي ألم لفراقكم
لأنكم أفضل من إستقبلني ..وداعا ... وكلي حزن لأنكم خير من شرفني
وداعا ... واجعلوا ايامي التي لم تعجبكم في طي النسيان ..فقط تذكروني بينكم!!
وداعا ... واستودعكــــــــــم الله الذي لا تضيع ودائـــــــــــــعه
اتمني لكم اوقات سعيد
واتمني التقدم لهذا المنتدى الرائع


زهرة اللوتس
إداري
إداري

انثى
عدد المشاركات : 124527
العمر : 35
رقم العضوية : 2346
قوة التقييم : 157
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى