منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» هل يصوم الدواعش...تعرف على أغرب فتاوى "داعش" في رمضان
اليوم في 1:56 pm من طرف STAR

» لن تدهشك طفولة ترامب.. كان يقذف أقرانه بالحجارة وتسبب بكدمات لمعلمه!.. وهذا ماكان يفعله با
اليوم في 1:47 pm من طرف STAR

» هل قُتلوا بمواد مشعَّة أم على أيدي أشخاص.. جريمة ممر "دياتلوف" لغزٌ لم يحل رغم مرور 60 سنة
اليوم في 1:46 pm من طرف STAR

» لماذا يصعب عليك الاعتراف بأنك مخطئ؟.. إليك خطوات بسيطة للتخلص من "المكابرة"
اليوم في 1:46 pm من طرف STAR

» الديك الغالي والنسر هاربي ووحيد القرن الخيالي.. حكايات الحيوانات الوطنية لكل بلد
اليوم في 1:45 pm من طرف STAR

» إن كانت فئة دمك "B" فأنت "فاسد الأخلاق".. تعرّف على أغرب ظواهر التمييز في اليابان
اليوم في 1:44 pm من طرف STAR

»  عرض مفاتن مثلية جنسية واغتصاب في رمضان!! نجمات يواجهن انتقادات لاذعة
اليوم في 1:37 pm من طرف STAR

» إن كنت أماً مرضعة هذه النصائح لك في رمضان
اليوم في 1:35 pm من طرف STAR

» دليل الصيام الناجح في شهر رمضان
اليوم في 1:34 pm من طرف STAR

» أفخاذ الحبش مع الخردل والبطاطا
اليوم في 1:34 pm من طرف STAR

» فيديو مروع.. عصابة تسطو على محل ذهب في مصر وتقتل صاحبه ..انهالوا عليه بالمطرقة ولم يتركوه
اليوم في 1:25 pm من طرف STAR

» بالفيديو.. انظر إلى الأم تضرب ابنها على الحلبة لأنه خسر بالملاكمة
اليوم في 1:25 pm من طرف STAR

» ماذا تعرف عن صواريخ توماهوك؟
اليوم في 1:24 pm من طرف STAR

»  استقبال قناة شامبيون ودهوك بطبق 130سم
اليوم في 12:57 pm من طرف STAR

» قناه max علي قمرAstra4:5Eبطق 90الناقله للدوري الالماني ايطالي فرنسي بطولات افرقيا
اليوم في 12:54 pm من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


البيان رقم واحد: إخراج لا انقلاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

البيان رقم واحد: إخراج لا انقلاب

مُساهمة من طرف STAR في 2011-02-11, 6:49 pm

ما هو القاسم المشترك بين الرئيس حسني مبارك والمرشد الأعلى علي خامنئي؟ شيء واحد له وظيفة سياسية مختلفة لدى كل منهما: تصوير الثورة الشعبية في مصر بأنها ثورة اسلامية، والايحاء ان المشهد في القاهرة عام ٢٠١١ يعيد التذكير بالمشهد في طهران عام ١٩٧٩. الأول يوظف تخويف شعبه وحلفائه في المنطقة والعالم بفزاعة الأخوان المسلمين وامكان سيطرتهم على الحكم في تخفيف الضغط على النظام المحافظ على دور مصر في مواجهة الدور الايراني. والثاني يوظف ثورة مصر في استراتيجية الممانعة ومواجهة الشرق الأوسط الأميركي بقيادة الثورة الاسلامية في ايران على الطريق الى الشرق الأوسط الاسلامي.

وهذا بعض الجانب المعلن مما يدور حول ثورة الشباب حيث الأمل على المسرح في الشارع، والخوف في كواليس الأنظمة. ولم يكن خارج المألوف أن تصبح واشنطن مركز الاتصال. ولا أن تنتقل ادارة الرئيس أوباما من الارتباك الى الحسم ثم تعود الى ما بين بين بعد المطالب التي سمعتها من اسرائيل وأربعة أنظمة عربية، كما تروي النيويورك تايمس. موجز ما قيل للأميركان: لا تزيدوا الضغط على الرئيس، ولا تضعوا ثقلكم وراء الحركة الديمقراطية بطريقة تهز استقرار المنطقة. لا بل ان الصورة التي رسمها ديبلوماسي عربي هي أن الطلاب سينزلون قريباً من قطار التغيير للعودة الى المدارس، والناشطين في حقوق الانسان سينزلون للعودة الى العمل، ولن يبقى في القطار حين يصل الى المحطة الأخيرة سوى الاخوان المسلمين.







وليس ذلك صحيحاً. فلا ما يطالب به الثوار سوى دولة مدنية في نظام ديمقراطي. ولا الدينامية في مصر اليوم هي الدينامية في التسعينات، حيث كانت اللعبة الوحيدة في المدينة العداء بين النظام والاخوان المسلمين كما يقول الخبير ضياء رشوان.

والظاهر ان اللعبة وصلت الى المفصل الحاسم، كما يوحي البيان رقم واحد الذي أعلنته قيادة القوات المسلحة. فما حذر منه نائب الرئيس عمر سليمان هو الانقلاب أو الفوضى. وما حدث ليس الانقلاب بشكل كامل ولا خطر الفوضى بل اخراج لا بد منه، وسط خسائر اقتصادية تبلغ ٣١٠ ملايين دولار يومياً واستحالة سياسية لبقاء الرئيس في منصبه.

وقد يكون أو لا يكون الرئيس أوباما عمل بما دعته اليه النيويورك تايمس.

وهو أن يضغط على سليمان لبدء اصلاح جدّي سريع أو الخروج من الطريق. لكن الجيش وجد نفسه مضطرا للعب دوره في الدفاع عن الدولة لا النظام على حد التعبير المنسوب الى وزير الدفاع محمد حسين طنطاوي. وبيانات الجيش على الطريق

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 115595
العمر : 32
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى