منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» نهاية القذافي "تخيف" كيم.. زعيم ليبيا "المقتول" حاضر في أزمة واشنطن وبيونغ يانغ
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 11:13 pm من طرف nesrine1995

» مباريات السبت 7/12/2019 والقنوا تلالناقلة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:48 am من طرف STAR

» مباريات الاحد 8/12/2019 والقنوات الناقلة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:48 am من طرف STAR

» مباريات الاثنين 9/12/2019 والقنوات الانقلة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:47 am من طرف STAR

» مباريات الثلاثاء 10/12/2019 والقنوا الناقلة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:47 am من طرف STAR

» مباريات الابعاء 11/12/2019 والقنوات الناقلة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:46 am من طرف STAR

» مباريات الخميس 12/12/2019 والقنوا تالانقلة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:46 am من طرف STAR

» إجراء 5 عمليات جراحية في مستشفى التميمي غرب طبرق
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:30 am من طرف STAR

» كلية التقنية الطبية بدرنة تحتفي بتخريج دفعة الأمل
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:28 am من طرف STAR

» مداهمة أوكار “تُجَّار البشر” في طبرق
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:27 am من طرف STAR

» رئيس المجلس التسييري طبرق يفتتح طريق سور النسر
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:27 am من طرف STAR

» وزير المالية بالمؤقتة يفتتح في طبرق مقر مراقبة الخدمات المالية
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:26 am من طرف STAR

» نجاح 5 عمليات لتركيب بطاريات قلبية بمركز طبرق
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:26 am من طرف STAR

» مواطن يسلم 42 صاروخ لمنطقة طبرق العسكرية
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:26 am من طرف STAR

»  استخدمه المصريون والسومريون القدماء.. تعرفي على فوائد العسل للبشرة والشعر والصحة
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Icon_minitime12019-12-07, 9:20 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية

اذهب الى الأسفل

 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Empty استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2011-10-03, 8:42 pm

الإثنين, 03 أكتوبر 2011

أعادت مجلة «الدوحة» الثقافية الكاتب اللبناني الراحل عمر فاخوري الى الواجهة بنشرها كتابه «الفصول الأربعة» وتوزيعه مجاناً مع عددها الأخير. وقدم الكتاب الروائي المصري عزت القمحاوي. هنا قراءة في عالم هذا الكاتب الذي كان من رواد الأدب الملتزم في أواسط القرن الماضي.

احدى السمات البارزة لفكرنا العربي منذ السبعينات من القرن الماضي انكبابه على الحقبة النهضوية مستعيداً رموزها ومسائلها وإشكالياتها. من فارس الشدياق وفرنسيس المراش ومحمد عبده وجمال الدين الأفغاني الى عبدالرحمن الكواكبي وأديب اسحق وفرح انطون ونجيب العازوري، ومن القومية والوطنية والعلمانية الى الثورة والتقدم والعدل الاجتماعي. لكن قلما تم التوقف امام الرائد النهضوي الفذ عمر فاخوري بما يستحق من تقدير واهتمام جديين لما تميزت به مواقفه ومؤلفاته ومقالاته من التزام نادر وصادق بقضايا الامة والوطن والمجتمع والناس.

ولعل في العودة الى عمر وإعادة قراءة نصوصه من جديد كثيراً من العبر والدروس في هذه المرحلة المصيرية حيث يتطلع العرب الى مشروع نهضوي جذري ويتحولون من انظمة استبدادية الى اخرى تعترف بإراداتهم وحقوقهم السياسية والاجتماعية.

ولد عمر فاخوري عام 1895 في بيروت في محلة زقاق البلاط، في بيئة اسلامية محافظة. وتميزت الحقبة التي نشأ فيها بانحطاط السلطنة العثمانية، واعتماد جمعية الاتحاد والترقي سياسة التتريك والعمل على تذويب القوميات غير التركية في القومية الطورانية، في ظل استياء عام من تردي الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية، فضلاً عن استشراء النعرات الطائفية التي كانت السلطة العثمانية تغذيها وتعمد الى اثارتها.

التحق عمر في سن مبكرة بـ «الكلية العثمانية» لأحمد عباس الازهري حيث انهى علومه الثانوية. وقد كانت هذه الكلية مركزاً للثقافة العربية، وكان روادها يناقشون مفاهيم الديموقراطية والاشتراكية وسياسة التتريك وخطرها على الامة العربية حضارة وتاريخاً.

انضم عمر الى «جمعية العربية الفتاة» مناضلاً ضد الحكم التركي، وتوّج نضاله بكتابه «كيف ينهض العرب» عام 1913 الذي كاد يذهب به الى حبل المشنقة لولا توسط نافذ من اقربائه وصغر سنّه وتعهد والده بإتلاف كل نسخ الكتاب. وقد قال عمر في ذلك: «اراد الاتراك إعدامي فافتداني ابو عمر بأن أعدم الكتاب». واذ آلم عمر شنق رفاقه عام 1916 تأبط رزمة من كتابه كان خبّأها وراح يوزعها على المارة تحدياً على رغم تحذيرات والده. حين قدمت جيوش الحلفاء، لم ير فيها عمر سوى مستعمرين جدد، فراح يكتب مقالات معادية للاستعمار بتوقيع «مسلم ديموقراطي» في جريدة «الحقيقة» لأحمد عباس الأزهري. انتسب عام 1919 الى حزب «الاستقلال» في دمشق وسافر الى باريس حيث درس الحقوق والآداب وأسس مع بعض الطلبة العرب «الجمعية السورية العربية». وهناك تضلّع في الفرنسية وتكونت لديه ثقافة غربية واسعة وقامت بينه وبين الأديب الفرنسي اناتول فرانس صداقة حميمة.

بعد عودته الى بيروت انشأ مع صديقيه صلاح اللبابيدي وعمر الزعني مكتباً للمحاماة، وانخرط في الحركة الكشفية وترجم عدداً من المؤلفات، وذاعت شهرته الادبية فانتخب عضواً في المجمع العلمي بدمشق. وبعد وفاة زوجته سلوى طباره وطفلها بحمى النفاس انقطع زمناً عن الكتابة، لكن زوجته الجديدة أقنعته بالعودة الى الكتابة، فكان كتابه «الباب المرصود» الذي اثار تساؤلات في شؤون الفكر والنقد.

بعد اندلاع الحرب العالمية الثانية، انضم عمر الى عصبة مكافحة النازية في سورية ولبنان وكان عميد مجلتها «الطريق». وأصدر عام 1942 كتابه «لا هوادة» ضد النازية، ثم كتاب «اديب في السوق» عام 1944. وبينما كان منكباً على تأليف رواية «حنا الميت»، دهمه مرض اليرقان، ولم يكن قد كتب منها سوى فصلين وتوفي عام 1946.

هذه السيرة الحافلة بالانجازات الثقافية والسياسية والوطنية تثوي وراءها رؤية الى الادب والثقافة باعتبارهما التزاماً بقضايا الامة وشؤون الناس. فالادب، في رأي عمر يجب ان يكون «مرآة الحياة وصورتها وترجمانها»، وعلى الاديب ان ينزل الى سوق الحياة «لينظر ويعرف ويعقل ويشعر وينفعل، فتدخل هذه العناصر جميعاً في مادة ادبه»، فالصلة بين الادب والحياة يجب ألا تنقطع حيناً من الاحيان.

في هذا الاطار من الالتزام الاجتماعي والقومي، يجب ان يفهم نضال عمر ضد التتريك والنازية وتأسيسه او انضمامه الى الجمعيات الوطنية والقومية، وتآليفه ومقالاته المناوئة للأتراك والنازية، والداعية الى النهضة القومية والاجتماعية. ولم يكن كتابه «كيف ينهض العرب» ولمّا يبلغ الثامنة عشرة إلا تأكيداً على التزامه المبكر بنهضة أمته ومجتمعه. فكيف يمكن الارتقاء بالأمة الى هذه النهضة المرتجاة؟

يرى عمر ان الجمود حركة فاترة ونبض ضعيف لا بد من ان تعقبهما الحركة الفاعلة متى توافرت لها الطرق الفعالة والهمم العالية. ولن يتحقق ذلك إلا اذا اصبحت «العربية» او «المبدأ العربي» ديانة للعرب يغارون عليها ويتعصبون لها كما المؤمنين لأديانهم. فالتعصب أرقى الفضائل في حياة الامم والشعوب المتقدمة تقدس قوميتها وتتعصب لها أشد التعصب.

اما القومية العربية فركائزها في نظره، التاريخ، والجنس، واللغة التي هي العامل المحدِّد للجنسية «فيها وحدها يصبح الانسان عضواً في جسم الامة، وهي وحدها تخوله الجنسية، حقاً ان اللغة هي الانسان نفسه». وفي هذا يلتقي عمر في تصوره اللغوي للقومية العربية مع بطرس البستاني وفرنسيس المراش وساطع الحصري وكمال الحاج.

لكن التحول التاريخي المنشود الذي يعيد للعرب «مجد أجدادهم الدارس ويحيي مفاخرهم» لا بد لإنجازه من ثورة فكرية تتسرّب الى اعماق الجماعات، فالثورات السياسية التي تبهر أعين المؤرخين أقل الثورات قيمة، وما كان تغيير اسم الحكومة او طراز الادارة او القانون، تغييراً لحالة الشعب العقلية ابداً، وليس قلب اوضاع الأمة دليلاً على قلب روحها البتة: «ان الثورات الكبرى هي التي تحدث في العادات والمبادئ والافكار، والتي تؤثر في مصير الشعوب وحياة الامم، وهي الحادثة في شكل بطيء قلما ينتبه اليه المؤرخون».

على هذه الخلفية الايديولوجية رأى عمر ان استقلال لبنان يجب ان يمثل السواد الاعظم من افراد الشعب، لأن الاستقلال ليس وضعاً سياسياً وحسب بل هو وضع اجتماعي واقتصادي وثقافي، حتى يشعر اللبناني ان الوطن الذي استقل «هو وطنه، وليس لأفراد او فئات منه، كل شيئ يتبدّل في الدنيا وهم لا يتبدلون» ان استقلال الوطن اللبناني يتوقف على استقلال الشعب اللبناني وتمتعه بحرياته المدنية والسياسية تمتعاً صحيحاً.

ولن يستقيم ذلك ايضاً مع الحالة الطائفية التي تمزق الوطن والشعب اللبنانيين، حتى بات «بين المذهب والمذهب وبين الجنس والجنس، من الحدود والحواجز ما يحتاج معه الى جوازات سفر، كأننا شعوب في شعب وأوطان في وطن». إلا ان نظاماً سياسياً ديموقراطياً صحيحاً لكفيل بأن يمحو تلك الحدود الوهمية المؤذية. مثل هذا النظام يؤلف ويجمع، والوطنية تؤلف وتجمع، وخلاص لبنان في هذا التوجه المزدوج نحو الديموقراطية الاجتماعية والمواطنية اللاطائفية.

تُرى، لو استوعب اللبنانيون والعرب بعضاً من افكار عمر السياسية والاجتماعية، هل كانوا يعانون ما يعانونه اليوم من ازمات تهدد حاضرهم ومستقبلهم في الصميم؟

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية 19260258_1337856439596881_1247002490376081940_n
 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Photo.php?fbid=1337856439596881&set=a.269169566465579.60389
عبدالحفيظ عوض ربيع
عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72471
العمر : 53
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 222
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية Empty رد: استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية

مُساهمة من طرف المرتجع حنتوش في 2012-03-07, 11:40 am

 استعادة عمر فاخوري ودروسه التنويرية 763354562
المرتجع حنتوش
المرتجع حنتوش
مشرف قسم المنتدي العام
مشرف قسم المنتدي العام

ذكر
عدد المشاركات : 21264
العمر : 27
رقم العضوية : 121
قوة التقييم : 41
تاريخ التسجيل : 10/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى