منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» بالفيديو.. طريقة سهلة لتهوية السيارة قبل صعودها
أمس في 2:19 pm من طرف STAR

» صور أبكت العالم.. طفل هندي يحاول أن يرضع من أمه الميتة على الطريق
أمس في 2:13 pm من طرف STAR

» بالصور: إحداهن رافقت زوجها إلى مقصلة الإعدام وأخريات انتحرن.. نهاية زوجات أشهر حكام العالم
أمس في 2:13 pm من طرف STAR

» لأول مرة.. صور ملونة للحرب العالمية الثانية يكشف عنها متحف الحرب البريطاني
أمس في 2:10 pm من طرف STAR

» ما هدف هذا الصندوق على متن الطائرة؟
أمس في 2:08 pm من طرف STAR

» بالصور: مراحل بناء “برج إيفل” وحقائق لا يعلمها الكثيرون عنه
أمس في 2:07 pm من طرف STAR

» شاهد: مطاردة مثيرة لقاتل يقود شاحنة داخل مطار
أمس في 2:04 pm من طرف STAR

» بالفيديو: مطرب آه يا زهر ينطق الشهادتين في هاني هز الجبل.. والمقلب مرعب ومميت!
أمس في 2:03 pm من طرف STAR

» شاهد ردود لاذعة لـ أمراء ومشاهير الإعلام السعودي على نشر الجزيرة للكاريكاتير المسيء
أمس في 1:51 pm من طرف STAR

» بالصور.. خطأ بسيط يكشف سر “سحلية” رامز تحت الأرض
أمس في 1:50 pm من طرف STAR

» تاريخ السلاح الجوي الليبي
أمس في 1:48 pm من طرف mohammed.a.awad

» لندن: عطل إلكتروني يسبب اضطرابات في رحلات مطار هيثرو
أمس في 1:44 pm من طرف mohammed.a.awad

» لماذا تمتلك بعض دول العالم السلاح النووي وتحرمه على غيرها
أمس في 1:40 pm من طرف STAR

» بالفيديو...ثعبان يشرب الماء بشراهة في الصحراء السعودية
أمس في 1:38 pm من طرف STAR

» مطر ناري" في الصين (فيديو)
أمس في 1:36 pm من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الامازونات في ليبيا الجزء الثاني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الامازونات في ليبيا الجزء الثاني

مُساهمة من طرف التمساح في 2011-12-15, 3:48 pm


بين الأمازونات والغرغونات
قلنا إن الامازوناتِ احتللن عاصمةَ الاطلنطيين ودمرنها وأَخضعن أَهلَها لسيطرتهن ، وكذلك بقيةَ القبائل المجاورة ، فلما جثا هؤلاءِ أَمام قوتِهن العظيمة وأَعلنوا الولاءَ ، وقدموا الهدايا السنية ، أَمرت مورينا ملكةُ الامازونات ببناءَ مدينةٍ جديدة تحمل اسمها وأَسكنت من رغب فيها .

ولم تكن الأَمازوناتُ وحدَهن النسوةَ المحاربات ، بل كان هناك نسوةٌ أُخريات ينافسهن في الأمر ، وكان اسمهن "الغرغونات" .

كانت الغرغونات على جلافة في الخلق وسوءٍ في الطبع وشراسة في المعاملة ، وكن يضايقن بهجماتهن وغزواتهن الاطلنطيين وجيرانَهم مضايقةً شديدة فلما رأَى هؤلاءِ بأْس الامازوناتِ وقوتَهن وطيبة قلوبهن ، وعلموا أَن خير من يحارب المرأَة هي المرأَة نفسها ، بيتوا أَمراً ، فجاءُوا إلى الملكة مورينا وأَخبروها بما يلاقون من الغرغونات ، والتمسوا منها أَن ترد عنهم شرّهن وتدفع أَذاهن .

استجابت الملكةُ مورينا للطلب وهيأَت نفسهَا للقاءِ الغرغونات ، وزحفت على بلادهم بجيشها النسوي الجبار ، وكانت الغرغونات قد تهيأْن بدورهن للصدام وأَخذن أَهبتَهن للقاءِ الامازونات . وكانت موقعةٌ عظيمة علا فيها الغبار وثار ، حتى سد الأقطار ، ثم انجلى الموقف بعد حين عن انتصار الامازونات انتصاراً عظيماً فقتلن ، وأَسرن ثلاثة آلاف غرغونة عدّاً ، وفرت البقيةُ الباقية إلى غابة كثيفة يحتمين بها من هول المصير .

ولقد فكرت الملكةُ مورينا في إحراق الغابة بأَجمعها لتخلص الناس من شر الغرغونات ، غير أنها عدلت عن فكرتها حين رأت استحالةَ الأَمر ولكي يأْتي "بيرسيوس" – في الأساطير اليونانية – بعد ذلك ليسحق الغرغونات ويقتل زعيمتهن "ميدوسا" كما هو مشهور في أَحداث العالم القديم والتي لا تزال صورة لها بالفسيفساءِ محفوظة في متحف الآثار بالسراي الحمراءِ بطرابلس .

أما من أَسرت الامازوناتُ من الغرغونات ، فقد جيءَ بهن إلى مكان وضعن فيه ، ثم غفلت الامازوناتُ عنهن وانشغلن مطمئنات إلى فوزهن الساحق بتدبير أُمورهن . وفي ليلة من ذات الليالي قامت الغرغونات الأسيرات فجأَةً واستللن سيوفَ الغافلاتِ من الامازونات وعملن فيهن قتلاً وذبحاً .

غير أَن الأَمر لم يَطُلْ ، إذ تكاثرت الامازوناتُ وتنادين من كل جانب ثم أَجهزن على ثلاثة آلاف غرغونة أَسيرة وقضين عليهن .

قال ديدروس : وقد سقط في هذه الليلة من جند الملكة مورينا الكثيرات ، فحزنت عليهن حزناً شديداً ، وأَقامت لهن جنازاً كبيراً يليق بمقامهن وأحرقتهن تكريماً على ثلاثة أكوام من الخشب ، ثم دفنتهن وأَعلت ثلاثةَ تلالٍ من التراب كمقابر لا تزال تدعى "روابي الامازونات" حتى اليوم .

وكفكفت الملكةُ مورينا دموعَها ، وضمَّدت جراحَها ، ثم قررت أن تفتح العالم كله لتدفن أَحزانها ، فسحبت جيشها على بقية أَنحاءِ ليبيا ، واتجهت شرقاً إلى مصر ، لتلتقي هناك بملكِها المشهور "حورس" بن "إيزيس" و "أوروريس" وليكون لها أَعظمُ الفتوحات !


انتهى الجزء الثاني ويليه الجزء الثالث
منقول
avatar
التمساح
فريق
فريق

عدد المشاركات : 3270
العمر : 59
رقم العضوية : 12
قوة التقييم : 18
تاريخ التسجيل : 01/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الامازونات في ليبيا الجزء الثاني

مُساهمة من طرف STAR في 2011-12-23, 6:17 pm

مشكور يا ليد على ما طرحت مميز فى الاختيار يا غالى

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 115574
العمر : 32
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى