منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» ما أجمل حسن الظن بالله
اليوم في 1:03 pm من طرف ولد الجبل

» تراجع زوار الدوحة وإلغاء مئات الرحلات الجوية إليها
اليوم في 12:40 pm من طرف mohammed.a.awad

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 12:22 pm من طرف mohammed.a.awad

» «الكرملين»: التهديدات الأميركية للقيادة السورية الشرعية غير مقبولة
اليوم في 12:07 pm من طرف mohammed.a.awad

» شاهد: لحظة فتح أبواب الحرم النبوي وتدافع المصلين لدخوله
اليوم في 12:05 pm من طرف STAR

» بالفيديو: الثور سلطان يصل سعره الى أكثر من 12 مليون ريال.. ويزن طن ونصف ويشرب الكحول
اليوم في 12:03 pm من طرف STAR

» بالفيديو.. مفحط يفقد السيطرة على سيارته ويصطدم بعامود إنارة في أحد شوارع الرياض
اليوم في 12:01 pm من طرف STAR

» صورة حديثة للمصرية إيمان “أسمن امرأة في العالم”.. وهذه آخر تطورات حالتها
اليوم في 11:58 am من طرف STAR

» أول تعليق للفنانة “أحلام” بعد ثبوت تعاطي “أصالة” للمخدارت
اليوم في 11:57 am من طرف STAR

» 7 أيام لمهلة قطر.. وتعنت الدوحة سيد الموقف
اليوم في 11:55 am من طرف STAR

» فيديو: تفحُّم جثث أسرة مع سائقها في تصادم لسيارتهم مع شاحنة
اليوم في 11:55 am من طرف STAR

» مصر تستعرض تحديات مكاقحة الارهاب فى ليبيا أمام مجلس الأمن
اليوم في 11:53 am من طرف mohammed.a.awad

» بالصور: في الصين.. يبنون الشوارع فوق المباني السكنية
اليوم في 11:53 am من طرف STAR

» مدير الامتحانات بطبرق: 3000 طالب وطالبة يتقدمون للشهادة الإعدادية الأحد المقبل
اليوم في 11:37 am من طرف STAR

» بالصور.. أجواء عيد الفطر المبارك في طبرق
اليوم في 11:37 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


مساومات أنصاف الثوار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2012-01-06, 8:05 am

إستوقفـتني جملة عميقة المعنى قالها صاحبها فأصبحت له حكمة ولغيره مثلاً يستشهد به، إنه المفكر السعودى سعد الجهيمان الذى تحدث عن مجموعة المؤثرين السلبيين على المجتمع، وكيف أنهم وبأنصافهم الغير المكتملة يكونون أداة هدم لا أداة بناء وذلك عندما قال عنهم:
((إن نصف نحوي يقلب اللسان، ونصف طبيب يسقم الأبدان ، ونصف متدين يفسد الأديان))، إلا أني أستسمح روحه التي صعدت الى بارئها وأضيف على حكمته فأقول ونصف ثائر يخرب الأوطان، وهذا النصف لا تقل خطورته عن سابقيه، إذ أن عدم إكتماله يتمثل فى مقدار التدني لمصداقيته في كونه ثائر، إذ أن هذا المصطلح وهذه التسمية تحمل في حقيقتها معاني كثيرة أبرزها صدق الدافع، وسمو الغاية، وسلامة الدرب من الإعوجاج، وخلو الطوية من الشوائب، وصفاء المبدأ من التشويه، وهذا ما يجب أن يكون عليه من يصنف نفسه ضمن مصاف الثوار.
ولهذا أجمعت جميع الأمم على أن الثائر له إطار خاص تضعه فيه الأمة، ودائماً ما توضع أقواله التى تترجم الى أفعال في ميزان دقيق، فإذا ما رجحت كفة إخلاصه كان لها قدوة، وجعلت منه مشعل نور يضئ لها دروب المستقبل، وتسمح له أن يكون في مصاف الصفوة الذين تهتدي بهم أجيالها .
أما إذا ما إختل توازنه وخف ميزان صدقه وتأرجحت كفة إخلاصه، فإنه سيهوى ومعه لقبه غير مأسوف عليه في قاع النسيان، وتلاحقه لعنات الأجيال، لأنه بهذا الخلل نسى بأن الأمم هى من تصنع أبطالها ورموزها، وأنهم بدونها ما كانوا ليظهروا في مشهد الحياة، أما هؤلاء الأنصاف فما هم إلا مستعيرو لباس ومرتدي أقنعة، وإن أسوأ ما يكون عليه الإنسان هو عندما يلبس قناع الثائر ويلتحف رداء النضال، وهو لا يعدوا كونه صاحب مأرب إستغل مشهد الثورة ليقفز على مسرحها مؤدياً دوراً لم يكتب له، ولم يتقنه حتى بعد أن خطف نصه، ويصدق علي مثل هؤلاء قول أحد الفلاسفة، (إن الثورة يشعلها مغامر، ويقودها بطل، ويرثها انتهازي)، واليوم ومع غياب ملامح المغامرين الحقيقيين لها، ورحيل الأبطال الذين خاضوا غمارها لم نبقى إلا مع وجوه الإنتهازيين الذين تسللوا فى جنح الظلام الى أرض النضال ليحصدوا نتاجاً لم يكونوا يوماً ممن بذره وسقاه، هؤلاء الذين لا يجيدون اليوم سوى أن يقتبسوا دور النائحة المستأجرة التى تجعل من نواحها على أطلال من لا تعرفهم تجارة تتربح منها فى السوق السوداء للمشاعر الإنسانية.
خرج علينا فى هذه الأثناء من يجعل من مطالب بعض الشباب مرتعاً خصباً ليجد لنفسه حظوة أو مكسب، فهو وبعد أن هدأت الأوضاع في البلاد لا يملك ما يقدمه من علم نافع أو عمل صالح يشفع له، فكل ما عليه هو بريق زائف وتصدر أجوف لمسائل لا يملك حتى على تقليبها فى فكره البسيط، ولذلك يحرص هو ومن على شاكلته على إستمرار حالة التجاذب والتضارب التى تطفو على السطح لتكدر صفو عيش الناس كما تكدر بقعة الزيت الأسود صفاء ونقاوة الماء، وإلا فلماذا كل تلك التخوفات والمطالبات بما سموه بإستحقاقات الثوار، وهل كان هذا هوالهدف الأساسي من ثورتهم التي خرجوا من أجلها؟، أمن أجل هذا إستشهد الشهداء وبترت أطراف من تبقى من الأحياء؟، قطعاً سيكون جواب الكثيرين لا وألف لا، إذاً فما هو الداعى لإستمرار حالة التوتر التى تسود البلاد وتقلق العباد، ألم يكن من الأجدر به وبمن معه أن يتخلقوا بأخلاق الثائر الحقيقى الذى لا يسعى أبداً الى تلميع شخصه أو إظهارها بغير ما يجب أن يكون عليه من وفاء لبلده وأهله، وأنه مهما كان تعليمه بسيطاً ومحدوداً (كما يتخوف صاحبنا على نفسه)، عليه أن يعلم علم اليقين بأن الأمة لا تُقيم أبنائها والمخلصين لها على حسب شهاداتهم الأكاديمية أو مراتبهم الوظيفية ، لأنها لا تقرأ شهادات التخرج بقدر ما تقرأ جيداً الأقوال والأفعال ، وتميز كثيراً بين من يخدمها لأنها أمته وبلده وبين من ينظر إليها من خلال مطامعه وطموحاته ، وأنه يصعد على أكتافها ليصل الى غايته ا لمحددة.
إن ناكر الجميل لبلاده ومنكر عيش السلام والإستقرار على أهله وناسه لا يكون أبداً ثائر حقاً ، ولا يأتي منه إلا كل فعل نكير ينذر إذا لم يؤخذ على يده بشؤم يطال الجميع شره ، وعندها تعم البلية ولا تخص ، وعليه وعلى غيره ممن قد تأخذهم العزة بالإثم أن يعلموا أن الثائر الحق هو كما قال الشعراوي رحمه الله (الثائر الحق يثور ليهدم الفساد ، ثم يهدأ ليبني الأمجاد)، ولهم في الرجل الهندوسى القدوة إذا أعماهم الصلف عن إدراك ماهم عليه من دين وإسلام، فإن الرجل الهندى النحيل غاندي الذى قاد أمته من أجل ثورة الإنسان أعطى أروع الأمثلة فى إمكانية أن يرتقى الإنسان ويتعالى بروحه السامية حتى يكاد أن ينفصل فيها عن ملذات الجسد ومطامع النفس ، فخرج حافياً زاهداً صائماً، وهو بكل هذا الزهد إستطاع أن يملك قلوب الملايين ويحوز إحترام وتقدير كل من إطلع على سيرته، لأن البشر يحبون أن يروا من يسموا فوق مطامعه ، وينتصر على دونية مآربه، ورحل هذا الهندى بجسده، أما روحه فقد جعلت أمته مولدها عيداً لها، وهذا لعمرى لا يقدر بثمن، فأن تعطى للأمة عمرك يختلف تماماً على أن تهبك الأمة حياة أبدية، والفرق كبير والبون شاسع بين أن تعيش لنفسك فقط وبين أن تعيش من أجل أمتك، وعل هذا تختبر معادن الرجال، وتنصب الموازين للأقوال والأفعال، وكما قال تعالى (( وَالْبَلَدُ الطَّيِّبُ يَخْرُجُ نَبَاتُهُ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَالَّذِي خَبُثَ لَا يَخْرُجُ إِلَّا نَكِدًا كَذَلِكَ نُصَرِّفُ الْآَيَاتِ لِقَوْمٍ يَشْكُرُونَ ))، وعلى هاذين الخيارين ليضع كل متصدر لأمر عظيم مكانه ومنبته ونوعيته.

بقلم كريمة أحمد

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

avatar
عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72301
العمر : 51
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف سـيف التميمي في 2012-01-06, 8:20 am

كلمة تعبر تعبيراً حقيقياً عن الوضع الحالي
شكراً لإضافة تكملت المثل... وفعلاً يتطابق معه!!!

وشكراً لناقل الموضوع...فهو قد راق له.... وبالتالي
راق لي أيضاً...فالشكر موصولاًً للجميع...
شكراً أبو عوض...دام فكرك النير
وفقكم الله جميعاً
avatar
سـيف التميمي
فريق
فريق

ذكر
عدد المشاركات : 3175
العمر : 51
رقم العضوية : 6154
قوة التقييم : 46
تاريخ التسجيل : 28/08/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2012-01-06, 8:36 am


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

avatar
عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72301
العمر : 51
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف اسماعيل ادريس في 2012-01-06, 2:37 pm

مشكور بوعوض
avatar
اسماعيل ادريس
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 15213
العمر : 42
رقم العضوية : 1268
قوة التقييم : 66
تاريخ التسجيل : 28/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف محمد اللافي في 2012-01-06, 3:02 pm

مشكور علي المقالة الرائعه
avatar
محمد اللافي
مستشار
مستشار

ذكر
عدد المشاركات : 27313
العمر : 37
رقم العضوية : 208
قوة التقييم : 54
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف ولد الجبل في 2012-01-06, 3:30 pm

وصف دقيق لما يدور في بلادنا الآن .. لأن الثائر من أجل تحرير الوطن عاد بعد نجاح مهمته عاد إلى سابق عمله ودراسته وحتى العسكريين منهم عادوا إلى ثكناتهم ومارسوا اعمالهم الطبيعية فهم يحرسون المنشآت في مدنهم وغيرها من الأعمال الأمنية ....
أما من تقمصوا شخصيات الثوار انطبق عليهم هذا المصطلح ( أنصاف الثوار )
وهم يملكون من الجرأة ما لم يملكه مسيلمة الكذاب وقدرة علي مواجهة الحقائق بنقيضها فلا تنفع فيهم النصيحة ولا يستجيبون لواعظ وإنما القوة هي التي تعيد إليهم صوابهم لأنهم جبناء ...
اللهم اكسر شوكتهم وخلص البلاد منهم ......
شكرا لك اخي ولكاتبة الموضوع الجميل ...... تقبل تحياتي
avatar
ولد الجبل
مشير
مشير

ذكر
عدد المشاركات : 6962
العمر : 73
رقم العضوية : 2254
قوة التقييم : 133
تاريخ التسجيل : 05/07/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف salahabdulmalek في 2012-01-06, 5:13 pm

شكرا عبد الحفيظ بارك الله فيك
avatar
salahabdulmalek
لواء
لواء

ذكر
عدد المشاركات : 1551
العمر : 47
رقم العضوية : 6849
قوة التقييم : 28
تاريخ التسجيل : 26/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مساومات أنصاف الثوار

مُساهمة من طرف amol في 2012-01-07, 6:51 pm


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~




avatar
amol
مستشار
مستشار

انثى
عدد المشاركات : 36762
العمر : 35
رقم العضوية : 2742
قوة التقييم : 9
تاريخ التسجيل : 14/08/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى