منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 9:06 am من طرف STAR

»  قنوات كأس امم افريقيا 2017 + القنوات الناقلة
أمس في 10:37 am من طرف STAR

» مباريات الخميش 8/12/2016 والقنوات الناقلة
أمس في 9:39 am من طرف STAR

» مباريات الاربعاء 7/12/2016 والقنوات الناقلة
أمس في 9:38 am من طرف STAR

» مباريات الثلاثاء 6/12/2016 والقنوات الناقلة
أمس في 9:37 am من طرف STAR

» مباربات الاثنين 5/12/2016 والقنوات الناقلة
أمس في 9:36 am من طرف STAR

» Sky Sport News HD Deutschland مجانا على قمر استرا 19 شرقا
أمس في 9:34 am من طرف STAR

» قنوات الشرينج الناقلة للمباراة برشلونة وريال مدريد
أمس في 9:31 am من طرف STAR

» ليبيا الجميلة كما لم تشاهدها من قبل.. فيديو
أمس في 9:21 am من طرف STAR

» كيفية مشاهدة مباراة ريال مدريد وبرشلونة بث مباشر في الكلاسيكو على القنوات التلفزيونية المف
أمس في 9:19 am من طرف STAR

» مديرية أمن بنغازي تناشد «الموقتة» توفير أجهزة لكشف «المندسين»
أمس في 9:16 am من طرف STAR

» تكليف 'حمد مفتاح حمد الشلوي' عميدا لبلدية درنة
أمس في 9:16 am من طرف STAR

» خلفيات اندلاع الاشتباكات في مدينة طرابلس
أمس في 9:15 am من طرف STAR

» المركز الوطني للصحة الحيوانية بالبيضاء يحذر من ظهور انفلونزا الطيور في ليبيا
أمس في 9:15 am من طرف STAR

» الجيش يعزز دوره بـ «دعم روسي» و«النواب» ينخرط في حوار جزائري
أمس في 9:14 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الحاسي:تنازلت عن جنسيتي الأميركية لأتمتع بحقوقي كمواطن ليبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحاسي:تنازلت عن جنسيتي الأميركية لأتمتع بحقوقي كمواطن ليبي

مُساهمة من طرف أم عمر في 2012-02-08, 4:15 pm

رئيس المخابرات الليبية: تنازلت عن جنسيتي الأميركية لأتمتع بحقوقي
كمواطن ليبي وسأعمل ما بوسعي لتغيير الفكرة عن دور المخابرات
[center]

ليبيا المستقبل -
بعد ساعات قليلة فقط من إصدار المجلس الوطني الانتقالي، والذي يتولى السلطة حاليا في ليبيا بعد الإطاحة بنظام العقيد الراحل معمر القذافي، قراره بتسمية سالم الحاسي، رئيسا لجهاز المخابرات الليبية المعروف سابقا باسم "جهاز الأمن الخارجي"، قال الحاسي في مقابلة نشرت اليوم الاربعاء، إنه ورث تركة ثقيلة للغاية، معتبرا أن مهمته ستكون إعادة هيكلة جهاز المخابرات الليبية، وتغيير أولوياته في المرحلة المقبلة. وقال الحاسي، إنه تنازل عن جنسيته الأميركية التي حصل عليها إبان عمله في صفوف المعارضة الليبية خلال حكم القذافي، وفضل جنسيته الأصلية كمواطن ليبي مما أزاح آخر عقبة أمام اعتماد تعيينه. وقال المجلس الانتقالي في صفحته الخاصة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إنه تم تعيين الحاسي بعد ترجيحه المصلحة الوطنية العليا وإبقائه فقط على جنسيته الليبية. وهكذا تحول الحاسي من مواطن اعتادت أجهزة مخابرات القذافي على مطاردته وتعقبه ورصد الأموال لاغتياله، إلى أول رئيس لجهاز المخابرات الجديد في ليبيا التي ستحتفل في السابع عشر من الشهر الحالي بمرور عام على اندلاع الثورة الشعبية التي انتهت بقتل القذافي بعد قليل من أسره على أيدي الثوار في مسقط رأسه بمدينة سرت في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي. وخص الحاسي صحيفة "الشرق الأوسط" بحوار مطول عبر الهاتف من طرابلس تناول فيه رؤيته للمهام التي يتعين عليه القيام بها لتحسين العلاقات المتوترة بين المواطنين الليبيين وجهاز مخابراتهم في نسخته الثورية الجديدة. وفيما يلي نص الحوار:

* كيف تلقيت نبأ تعيينك، وما هي الظروف التي أحاطت بترشيحك للمنصب؟

- في الأشهر الماضية بحكم أن الجانب الأمني حاز، وما زال يحوز على اهتمام كبير لدى الليبيين والمجلس الوطني الانتقالي والحكومة، فقد طلب المجلس الانتقالي من الكثير من الشخصيات تقديم تصورات حول إعادة هيكلة الأجهزة الأمنية التي كانت تخدم النظام الديكتاتوري، وأنا كنت أحد الأطراف التي طلب منها وضع تصور في هذا الصدد، ويبدو أن التصور حاز قبولا لدى المجلس، واختار أن أكون على رأس هذا الجهاز.

* كيف ترى كونك أول رئيس مدني لجهاز مخابرات عربي بعد ثورات الربيع العربي؟

- أولا أخي، سأكون معك صريحا جدا، التركة ثقيلة جدا، أنت تعرف أجهزة المخابرات في الدول العربية. فكل أجهزة المخابرات في العالم العربي كانت مسخرة لحماية النظام، وبالتالي فالموروث النفسي والمعنوي لدى الناس والمفاهيم حول هذه الأجهزة بها التباس كبير. والمشوار طويل ويحتاج إلى جهد كبير وتعاون من أطراف متعددة من أجل إعادة الهيكلة، ووضع فلسفة جديدة من أجل صيانة حقوق المواطن، وأن تكون الأجهزة الأمنية خادمة للدولة وليس للحاكم.

* ما هي أولوياتك؟

- في المرحلة الانتقالية هناك حماية حدود الوطن وسيادته ووحدته الوطنية من أي مؤثرات خارجية وأي تهديدات أمنية، وحماية العملية السياسية إلى أن يتم وضع دستور يستفتى عليه ثم تنتخب الحكومة والجانب الثاني في الأولويات هو إعادة هيكلة الأجهزة إلى حين ترويض الأجهزة حتى تكون تحت سيطرة السلطة التنفيذية ورقابة مباشرة من السلطة التشريعية وتكون تحت سيطرة نطاق الدولة وليست خارج الدولة.

* هل ستبقى على ما هو موجود من جهاز المخابرات السابق أم ستبدأ من الصفر؟

- ستكون العملية إعادة هيكلة، وستكون البداية ترويض الموجود ثم البناء عليه، والانطلاق إلى مفاهيم جديدة تخدم مصالح الوطن.

* هل لديك مخاوف من الطابور الخامس؟

- هذه مخاوف يشترك فيها كل الليبيين، وأنا على ثقة من أن الثوار في الأجهزة الأمنية والليبيين واعون بمخططات الطابور الخامس، وستتضافر الجهود من أجل ليبيا الغد التي تستوعب معظم الليبيين وتحول دون أن تعبث أي أياد خارجية أو أي أياد محسوبة على أي طرف كان بمستقبل البلد وتهديد أمن الوطن.

* هل ترى أن "ثورة 17 فبراير" وفقا لتقديراتك مهددة الآن من قبل بعض أعوان القذافي وعائلته المنتشرين في الجزائر والنيجر؟

- هي ما زالت ثورة وليدة مثل أي ثورة في المنطقة، ولدي ثقة كبيرة في أن عجلة الزمن لن ترجع مرة أخرى إلى الخلف ولن يكون فيها مكان للقذافي أو أعوانه أو لأفكاره أيضا.

* هل لديك مخاوف من تحرك بعض أعوان القذافي الموجودين في مصر وتونس والجزائر والنيجر؟

- لا أقول مخاوف أكيدة، ولكن هناك متابعة دقيقة من أطراف كثيرة، وسنعمل في المرحلة المقبلة لخلق نوع من التعاون الإقليمي وغير الإقليمي ولو استدعى الأمر تعاونا دوليا لأي مخاطر تهدد مصلحة أو أمن الوطن.

* كرئيس لجهاز المخابرات الليبي ما هو أول قرار ستقوم بالتوقيع عليه؟

- أول قرار سأوقعه، هو إعادة صياغة فلسفة أمنية جديدة قائمة على حماية أمن المواطن وليس أمن الحاكم.

* كيف ترى علاقة المواطن العربي بأجهزة مخابراته خاصة في ليبيا وربما أنت عانيت شخصيا من مخابرات القذافي؟

- العلاقة في السابق علاقة مبنية على الخوف والإرهاب والترويع، لكن نريد أن نبني مؤسسة تأسيس حضاري قائمة على الأمن الذي لا يمكن أن يستكمل كل مقاصده دون تعاون المواطن ودون أن يكون الأمن خادما للدولة وليس خادما للحكام.

* قيل في قرار تعيينك إنك تنازلت علن جنسيتك الثانية ما هي؟ وكيف اتخذت هذا القرار؟

- الجنسية الثانية هي الجنسية الأميركية، ولم تكن مقصدا أو هدفا من الأهداف ولكن عندما خيرت بين الجنسية الأميركية والجنسية الليبية وقلت تحديدا لو أن الأمر لم يتعلق بأي منصب ما. فعند المفاضلة بين جنسيتي الليبية وأي جنسية أخرى فأنا على استعداد للتنازل عن جنسيتي الأخرى والاحتفاظ بجنسيتي الليبية وحقوقي كمواطن ليبي.

* قرأت سيرتك الذاتية وهي تصلح للعمل السياسي وليس العمل الأمني؟

- المناصب كلها إنما هي تكليفات، والوطن احتاجني الآن لهذا المنصب وأنا عشت عمري خادما للوطن وأنا الآن خادم للوطن.

* ونحن على وشك الاحتفال بمرور عام على الثورة هل كنت تتوقع هذا المشهد والنهاية الدراماتيكية لنظام القذافي؟

- دعني أتحدث بصراحة. طيلة فترة معارضتي للقذافي لم يخالجني الشك ولم أكن أشك في أن نهاية القذافي ستكون نهاية تعيسة، ولكن لم يخطر في بالي أن تكون بهذه الروعة، وأن يشارك فيها كل الليبيين، كما حدث، لم أكن أتوقعها في هذا الوضع. وكنت على ثقة من أن القذافي جسم دخيل على المجتمع الليبي، وستكون نهايته بائسة تعيسة. والذي يثلج صدري الآن ويطمئنني على مستقبل ليبيا هو أن الذي صنع ثورة "17 فبراير" هو كل الليبيين وليس بفضل شخص معين أو جهة معينة، وإنما هي إرادة وطنية حرة وكاملة وكانت في كل ربوع الوطن، وهذا ما يطمئنني على مستقبل ليبيا إن شاء الله.

* كيف ترى الساحة السياسية في ليبيا ونحن مقبلون على أول انتخابات في منتصف هذا العام؟

- الساحة السياسة تنمو وتتطور ببطء ولكن بخطى واثقة. وأعتقد أن هناك تنوعا في المشهد السياسي والفكري، وهو تنوع تنظيمي، وهذا يبشر بأن الأسس التي تبنى عليها التجربة الديمقراطية في ليبيا آخذة في النمو والتطور وقد تأخذ بعض الوقت ولكن سيعزز هذا انتخابات ستؤدي لوضع دستوري يتم الاستفتاء عليه، ومن ثم تتعدد الحرية والديمقراطية في ليبيا، وإن شاء الله المستقبل سيكون واعدا.

* حدثنا عن تجربتك مع مخابرات القذافي خاصة أنها عرضت في بعض الأوقات أموالا لاغتيالك؟

- لم أكن الوحيد الذي طورد من مخابرات القذافي، فعلى مدار الأعوام الماضية دأبت مخابرات القذافي على مطاردة المعارضين في عواصم كثيرة من دول العالم في أوروبا وأميركا وفي الدول العربية. وتم تسليم الكثير من المعارضين من قبل دول عربية وأوروبية. واختطف واغتيل الكثيرين في دول عربية وأوروبية، واستعمل النظام أخس الطرق والوسائل من أجل تصفية معارضيه. ونأمل أن يعيننا الله سبحانه وتعالى على إزالة ما علق في الأذهان بالأجهزة الأمنية الليبية من موروث نتن وعفن وسمعة سيئة في كل أنحاء العالم بحيث تصبح الأجهزة الأمنية أجهزة حضارية خادمة للوطن، وقائمة على حماية الوطن والمواطنين.

* كنت تقوم بكتابة مقالات من حين لآخر. فهل ستتوقف عن هذا بعد تعيينك؟

- لا، سأواصل بإذن الله لأن إعادة صياغة الفلسفة الأمنية تقتضي عملا متكاملا وقد يكون جزء منها هو هذا.

* كرئيس للمخابرات الليبية ماذا تود أن تقول لليبيين؟

- أقول لأشقائي الليبيين: ينبغي بعد ثورة "17 فبراير" أن نتصالح على المستوى الشخصي وعلى المستوى الأسري، ثم على مستوى المدن والمناطق وعلى مستوى مؤسسات الدولة. وعلى الليبيين أن يعيدوا الثقة في الأجهزة الأمنية، ولا يمكن أن تعمل على خدمة الوطن دون مساهمة الليبيين عموما. ونحن سنبذل كل جهدنا لترويض الأجهزة الأمنية أولا، وسنعمل كل جهدنا على التواصل المستمر مع المواطن الليبي لطمأنته أنها خادمة له وللوطن. وبالنسبة للقراء العرب أقول لهم، إن الربيع العربي ربيع واعد، وإن شاء الله هذا الخير الذي نستبشره سيعم المنطقة العربية عموما، وأرجو أن تنهج المؤسسات في الدولة وعلى رأسها الأجهزة الأمنية في العالم العربي، نهجا جديدا قائما على حماية المواطن واحترام حقوق الإنسان، ومن ثم تعزز حرية المواطن العربي وكرامته، ويسود العدل بين الدول العربية، ويؤول هذا لنوع من التطور الحضاري الذي يعود على المنطقة جميعا بالخير إن شاء الله.

نبذة عن سالم الحاسي

♦ مواليد مدينة شحات الليبية في السادس والعشرين من نيسان (أبريل) 1962، حيث خرج من ليبيا معارضا لنظام القذافي عام 1981، قبل أن ينضم للجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا في العام التالي.

♦ من أبرز قيادات أحداث 1984، وهو عضو القيادة العسكرية لجبهة الإنقاذ، وقائد الفرقة 106 بالجيش الوطني، ورئيس مكتب الجبهة بأميركا.

♦ استقال من الجبهة عام 1993، وأصبح معارضا مستقلا، علما بأنه كان ملاحقا من القذافي ونظامه الذي عرض مبالغ مالية كبرى لمن يغتاله.

♦ حاصل على ماجستير في الشريعة، وهو عضو في منظمة العفو الدولية ومنظمة أحد لتعاون الأديان، كما أنه محاضر في الدراسات العربية بجامعة شمال جورجيا، بالإضافة إلى منصبه السابق كمدير المعهد الصيفي للغة العربية في جامعة شمال جورجيا، وأستاذ للدراسات الإسلامية في مركز مواصلة للدراسات في جامعة إيموري في أتلانتا.

♦ متزوج من سيدة ليبية ولديه ثلاثة أولاد أكبرهم: نور الدين (12 سنة)، وصفي الدين (10 سنوات)، والزبير (5 سنوات).




أم عمر
لواء
لواء

انثى
عدد المشاركات : 2247
العمر : 44
رقم العضوية : 9265
قوة التقييم : 10
تاريخ التسجيل : 31/12/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحاسي:تنازلت عن جنسيتي الأميركية لأتمتع بحقوقي كمواطن ليبي

مُساهمة من طرف amol في 2012-02-08, 5:13 pm


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~





amol
مستشار
مستشار

انثى
عدد المشاركات : 36762
العمر : 35
رقم العضوية : 2742
قوة التقييم : 9
تاريخ التسجيل : 14/08/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى