منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» غرفة تحرير أجدابيا ودعم ثوار بنغازي.
أمس في 2:21 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» من دحر الارهاب اليوم .
أمس في 2:18 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» القبض على العميد عبد السلام العبدلي
أمس في 2:14 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» بن جواد الان
أمس في 2:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العثور على مئات القبور لكلاب داعش
أمس في 2:05 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خروج أرتال مسلحة مدججة بالسلاح
أمس في 1:51 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» اخبار عن
أمس في 1:50 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» أخبار الآن تكشف ارتباط داعش في سرت وبنغازي
أمس في 1:45 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
أمس في 1:42 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» غرفة عمليات سرت الكبرى تطمئن الجميع
أمس في 1:40 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» موقع كندي يفجر قنبلة.. 6 دول تدعم "داعش"
أمس في 1:17 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» سلاح الجو الليبي يشن غارات جوية
أمس في 1:15 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» المهدي البرغثي أعطي الأوامر بالهجوم علي الهلال النفطي
أمس في 1:14 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» غرفة_عمليات_اجدابيا_وضواحيها
أمس في 1:12 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» محاولة استهداف خزانات النفط
أمس في 1:11 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


آموس تزور أحياء "مدمرة بالكامل" في مدينة حمص السورية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

آموس تزور أحياء "مدمرة بالكامل" في مدينة حمص السورية

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2012-03-08, 7:07 am

آموس تزور أحياء "مدمرة بالكامل" في مدينة حمص السورية

وصلت إلى سورية الاربعاء مسؤولة الشؤون الانسانية في الامم المتحدة فاليري آموس في محاولة لتأمين وصول المساعدات الانسانية إلى المناطق المنكوبة، وزارت أحياء في مدينة حمص "مدمرة بالكامل"، في ظل تخوف ناشطين ومعارضين من عمليات واسعة النطاق للجيش السوري في محافظة ادلب شمال غرب.
فقد أعلنت اماندا بيت المتحدثة باسم المسؤولة عن الاغاثة في الامم المتحدة لوكالة الصحافة الفرنسية أن فاليري اموس لاحظت أن الاحياء التي زارتها في مدينة حمص السورية الاربعاء "مدمرة بالكامل".

وأضافت المتحدثة أن آموس التي استمرت زيارتها قرابة الساعة، حاولت تفقد احياء في المدينة تسيطر عليها المعارضة لكنها "لم تتمكن من ذلك" لاسباب أمنية.

واوضحت بيت أن آموس والاشخاص الذين كانوا يرافقونها "سمعوا اطلاق عيارات نارية اثناء زيارتهم. وأضافت "قالت إنهم شاهدوا أقساما من المدينة مدمرة بالكامل وإن حمص تشبه مدينة مقفلة تماما أمام السكان.

وأوضحت المتحدثة أيضا أن آموس تواصل اتصالاتها في سورية في محاولة لايجاد ترتيب يتيح وصول المساعدة الإنسانية لوقت طويل.

وقالت إن وزير الخارجية السوري وليد المعلم الذي التقته في دمشق أكد لآموس أن بإمكانها التوجه إلى حيث تشاء.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر قد أكدت لوكالة الصحافة الفرنسية أن آموس دخلت مع فريق متطوعين من الهلال الأحمر السوري حي بابا عمرو وبقوا فيه 45 دقيقة.

وأوضح المتحدث باسم اللجنة الدولية في دمشق صالح دباكة أن الفريق وآموس اكتشفوا ما كنا نعلمه منذ فترة وهو أن غالبية سكان بابا عمرو خرجوا من الحي خلال القتال الذي وقع في الأسابيع الماضية وانتهى الخميس الماضي بسقوط الحي في ايدي قوات النظام.

وأشار إلى أن عدد السكان كان ضئيلا خلال الزيارة، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن فرق الصليب الأحمر والهلال الأحمر توزع منذ أسبوعين مساعدات إنسانية على أهل بابا عمرو المتواجدين في مناطق أخرى.

وكان موكب للجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر السوري انتظر خمسة أيام للتمكن من دخول بابا عمرو الذي حاصرته القوات السورية وقصفته خلال ما يقرب من شهر.

وتقوم آموس بزيارة إلى سورية تستغرق يومين. وقد وصلت الأربعاء إلى دمشق حيث أجرت محادثات في وزارة الخارجية قبل أن تتوجه إلى حمص.

وأكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم خلال استقبالها على رأس بعثة دولية التزام سورية بالتعاون مع البعثة في إطار احترام سيادة واستقلال سورية وبالتنسيق مع وزارة الخارجية.

وتعاني مناطق عدة في سورية، لا سيما حمص، من نقص كبير في المواد الغذائية والطبية، في وقت تتواصل العمليات العسكرية حاصدة مزيدا من القتلى.

وصرح المرصد السوري لحقوق الإنسان لوكالة الصحافة الفرنسية الأربعاء بان عدد القتلى في سورية منذ بدء الاحتجاجات في منتصف مارس/آذار بلغ 8458 شخصا بينهم 6195 مدنيا.

وقد وصلت حصيلة قتلى الأربعاء إلى 75 شخصا في أعمال عنف في سورية، بينهم 47 في حمص وستة عسكريين، بحسب ما أفاد المرصد.

كما قتل ستة مدنيين في محافظة ادلب شمال غرب في إطلاق الرصاص في بلدات وقرى كنصفرة وكفرومة ومعصران ومرعيان ومدينة معرة النعمان. وقتل مجند منشق في بلدة كفرنبل في المحافظة نفسها على أيدي قوات النظام.

وجاء ذلك في وقت شهدت محافظة ادلب الأربعاء قدوم تعزيزات عسكرية، بحسب ما أفاد المجلس الوطني السوري وناشطون.

وذكر بيان صادر عن المكتب الإعلامي للمجلس الوطني أن المجلس "رصد 42 دبابة و131 ناقلة جند انطلقت من اللاذقية واتجهت إلى مدينة سراقب" في محافظة ادلب، و"أرتالا عسكرية نحو مدينة أدلب".

وطالب المجلس "المجتمع الدولي والجامعة العربية والمنظمات الدولية بالتحرك السريع والعاجل على كافة الأصعدة لعدم تكرار مجازر بابا عمرو التي سقط فيها المئات من الشهداء".

وأكد الناشط السياسي المعارض محمد النعيمي المقيم في القاهرة والذي يتواصل مع ناشطين في ادلب، أن التعزيزات العسكرية النظامية استقرت في إحدى الحدائق العامة في قرية المسطومة، وفي قرية النيرب في معسكر كان مخصصا للشبيبة السورية قبل أن يحولوه إلى مركز أمني ومقر للجيش".

وقال عضو الهيئة العامة للثورة السورية ميلاد فضل في اتصال عبر سكايب مع وكالة الصحافة الفرنسية من ادلب إن هناك أعدادا كبيرة من الجيش تحاصر المدينة ، وهناك مخاوف من عملية عسكرية في المنطقة على غرار ما جرى في حمص.

وقال إن الضغط الأمني على ادلب سببه وجود عدد كبير من عناصر الجيش السوري الحر في المنطقة وهم يشتبكون باستمرار مع القوات النظامية.

وأضاف أن ما نفهمه من الجيش الحر أن المقاومة ستتم بكافة الوسائل المتوفرة، لكنها بطبيعة الحال لا ترقى إلى إمكانات الجيش النظامي.

وأشار فضل إلى أزمة إنسانية في ريف ادلب من حيث الانقطاع في الكهرباء والمازوت والغاز وفرض حظر تجول على الأهالي بين الثامنة مساء والسادسة صباحا.

وتكتسب محافظة ادلب أهمية إستراتيجية بسبب وجود اكبر تجمع للمنشقين فيها، لا سيما في جبل الزاوية .كما أنها مناسبة لحركة الجيش السوري الحر بسبب مناطقها الوعرة والمساحات الحرجية الكثيفة، وقربها من الحدود التركية، واتصالها جغرافيا مع ريف حماة الذي تنشط فيه أيضا حركة الانشقاق عن الجيش النظامي. وشددت قوات النظام بعد سقوط حي بابا عمرو في حمص الضغط على عدد من المناطق التي تعتبر معاقل للمنشقين والناشطين المناهضين للنظام.

وأفاد المرصد يوم الأربعاء عن سقوط قذائف على حيي باب تدمر وجب الجندلي في مدينة حمص، وقصف متقطع على مدينة الرستن في المحافظة.

كما أفاد ناشطون والمرصد عن حملات دهم واعتقال الأربعاء في حي القابون في دمشق ومناطق عدة في ريف دمشق، وفي حلب.

وذكر المرصد أن "قوات عسكرية تضم ناقلات جند مدرعة ودبابات اقتحمت بلدة قارة في ريف دمشق".

أما فيما يتعلق بالمواقف الدولية، قد صرح الرئيس الروسي المنتخب فلاديمير بوتين بأن مسالة منح اللجوء السياسي للرئيس السوري بشار الأسد ليست موضع بحث في روسيا.

ودعت روسيا الأربعاء إلى وقف "فوري" لأعمال العنف في سورية "من أي جهة أتت".

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان بعد لقاء مع السفير السوري في موسكو "تم التشديد على أن ثمة حاجة حيوية لحل المشاكل الإنسانية الخطرة" في سورية.

وأوضح البيان أن الجانبين أعربا أيضا عن دعم مهمة مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سورية كوفي عنان الذي يصل السبت إلى دمشق.

وقد وصل عنان إلى القاهرة الأربعاء بهدف التحضير لزيارته لسورية وسيلتقي الخميس الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي وبعض وزراء الخارجية العرب الجمعة.

كما التقى موفد صيني يوم الأربعاء في دمشق وزير الخارجية السوري الذي رحب "بالرؤية الصينية" لحل الأزمة السورية، وأبدى استعداد سورية "للتعاون الايجابي معها".

وتنص الخطة الصينية على "وقف فوري وشامل وغير مشروط لكافة أعمال العنف من الحكومة السورية والأطراف المعنية"، و"إطلاق فوري لحوار سياسي شامل بدون شروط مسبقة ولا حكم مسبق بين الحكومة السورية ومختلف الأطراف تحت الوساطة النزيهة للمبعوث الخاص المشترك للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية".

كما تنص على "دور قيادي للأمم المتحدة في تنسيق جهود الإغاثة الإنسانية، على أساس احترام سيادة سورية"، وترفض "التدخل العسكري ضد سورية أو فرض ما يسمى بتغيير النظام".

وقد استخدمت الصين وروسيا مرتين حق النقض "الفيتو" لمنع تبني مجلس الأمن الدولي مشروعي قرارين يدينان القمع الدامي الذي يقوم به النظام السوري للحركة الاحتجاجية ضده.

في باريس، أعلن متحدث باسم شركة الخطوط الجوية الفرنسية "اير فرانس" الأربعاء أن الشركة قررت تعليق رحلاتها إلى دمشق حتى إشعار آخر بسبب الوضع في سورية.

وفي واشنطن، أعلن وزير الدفاع ليون بانيتا أن بلاده تعتزم تقديم مساعدة غير عسكرية للمعارضة السورية ومنها على سبيل المثال تجهيزات اتصال، مستبعدا مرة أخرى تدخلا عسكريا أميركيا في سورية.

وحذر وزير الخارجية المصري محمد عمرو يوم الأربعاء أيضا من اندلاع حرب أهلية في سورية إذا ما تم تسليح المعارضة السورية.

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 71945
العمر : 50
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى