منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» استقبال جثمان اﻻرهابى موسى بوعين
أمس في 10:24 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
أمس في 10:15 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» طرابلس العثور على جثثين بمنطقة عين_زارة
أمس في 10:12 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» جحا والقاضي
2016-12-08, 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
2016-12-08, 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
2016-12-08, 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
2016-12-08, 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
2016-12-08, 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
2016-12-08, 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
2016-12-08, 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
2016-12-08, 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
2016-12-08, 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
2016-12-08, 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
2016-12-08, 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
2016-12-08, 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس

مُساهمة من طرف صلاح شاهين في 2012-08-12, 8:24 pm

صحيفة الأحوال في حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس
حاورها : عيسى عبد القيوم
ايمان دربي :
ـ زوجي كان لا يثق فى القذافي .. وإصطدم بقطر مبكرا .. والمجلس الانتقالي ضمن قائمة الإتهام .
ـ لا علاقات شخصية للواء برجال الخيمة .. والصيد هو من قاد ...
عملية كرسة أواسط التسعينات .
.
بمناسبة الذكرى الأولى لإغتيال اللواء عبدالفتاح يونس قائد اركان جيش ثورة 17 فبراير .. وأحد أبرز المنشقين مبكرا عن نظام القذافي الذي شغل فيه وزيرا للداخلية .. والذي قضى غيلة فى حادثة لازال ملفها مفتوحا حتى اليوم .. بهذه المناسبة إتجهت جريدة الأحوال لبيت اللواء يونس لإضافة شهادة أخرى لملف البحث عن جديد القضية التى شغلت ولازالت تشغل الرأي العام الليبي .. إتجهنا الى بيت اللواء عبدالفتاح يونس وكان فى إستقبالنا السيدة إيمان دربي ( زوجته ) وشهاب (إبنه ) .. وبعد حديث عام حول القضية شكل فى مجمله مدخلا لحوارنا ولجنا صلب الموضوع عبر بداية الأجواء التى سبقت الإغتيال .
.
ـ سيدة إيمان يشير بعض المراقبين لوجود ما يشبه حملة تخوين سبقت إغتيال اللواء .. فهل توافقين على ذلك .. ومن يقف وراء الحملة فى تقديرك ؟!.
نعم كانت هناك حملة .. والمجلس الانتقالي وقف وراءها منذ البداية .. وإذا أردت تحديدا ساقول لك .. مصطفى عبدالجليل .. وشعرت بذلك عندما قدّم عبدالجليل نعيه للواء قبل أن يعثروا على الجثمان .. ويكفي ما نقل عن العيساوي أن مصطفى عبدالجليل قال " ربي إبتلانا بإثنين واحد تحوم حوله الشبهات وواحد متعجرف " .. يقصد اللواء عبدالفتاح واللواء حفتر .. نعم لقد كنت اشعر بوجود الحملة من خلال المشاكل التى كانت تفتعل فى طريق زوجي اثناء عمله معهم .. كنت اراقب ذلك لانني لم أرى عبدالفتاح مدة 6 شهور من بداية الثورة .. كان يهاتفنا فقط ....
.
ـ ( مقاطعا ) : هل إشتكى لك فى اي من مكالماته من وجود مضايقات أو تهديدات ؟!.
لا لم يشتكِ .. فقط كان يردد عبارة المجلس تعبان !.. وكذلك لم يذكر لي إسما بعينه .
.
ـ سيدة ايمان .. طرحت المحاكمة عدة اسماء هل سبق لك وسمعت من اللواء أي حديث حولها ؟!.
لا لم اسمع منه اطلاقا أنه يشك فى هذا أو ذاك .. لم يك يشك فى أحد من الثوار .. وكان يثق فى محبة الناس له .. لم اسمع منه اي تحفظ على اي من الاسماء التى وردت فى قائمة الاتهام .
.
ـ اكيد أنك سمعت الكلام الذي أدلى به الشاب سالم العبيدي المتهم فى القضية اثناء عرضه على المحكمة .. ما تعليقك على ما ورد ؟!.
لدى المتهم اعترافات من قبل يقر فيها بأنه القاتل .. وأنه قتل تحت التهديد .. وهذا ورد فى التحقيق معه فى مدينة البيضاء .. ولكن فى الجلسة وامام الكاميرا والقاضي غيّر أقواله .
.
ـ كعائلة اللواء هل لديكم اي اتصالات خاصة بهذا الشاب يمكن أن تطلعينا عليها ؟!.
لا .. لم نتصل به .. فقط هناك محامية هذا المتهم تقول لنا بأنه بريء وأنه لم يقتل اللواء عبدالفتاح .. ونقلت عنه أنه تعرض للإغراء بالمال من أجل أن لا يتكلم .
.
ـ كيف تقيمين تحركات الحكومة المؤقتة فى قضية إغتيال اللواء؟!.
بصراحة لا توجد رغبة لدى الحكومة فى إظهار الحقيقة .. بدليل أن المتهمين طلقاء .. وأن بعضهم سفراء فى الخارج !.....
.
ـ ( مقاطعا ) : من تقصدي تحديدا ؟!.
اقصد على العيساوي .. حيث أتهم من المجلس ثم عيّن سفيرا بالهند !.. كيف يتهم بالقتل العمد ثم يعين سفيرا ؟!.. ومصطفى الربع عُيّن فى منصب أمني بعد أن ورد اسمه كمتهم رئيسي .
.
ـ هناك شخصية أثارت الجدل فى قضية عبدالفتاح .. ثم تم التعتيم عليها .. هذه الشخصية تشير على نحو ما لوجود أجندة خارجية .. رامي العبيدي ما تقييمك له ضمن مسار القضية ؟!.
- بصورة شخصية لا أعرفه .. ولكنه شخصية ليست سهلة ....
.
( مقاطعا ): لقد سبق وأجريت مقابلة مع السيد مدير مكتب المدعي العام وأخبرني بأن اللواء عبدالفتاح قال اثناء نقله من اجدابيا الى بنغازي ( أزعمه هذا من فعل ولدنا رامي ) ماذا تعني لك هذه العبارة ؟!.
هذا يعني أن هناك دور ما لهذه الشخصية .. بالتأكيد سيكون له دور فى القضية .. لانه كان قريبا جدا من عبدالفتاح .. حتى ذهابه الى ايطاليا ومقابلة عبدالرحمن الصيد كان بحضور رامي .. ضروري يكون له دورا ما فى القضية .....
.
ـ ( مقاطعا ) : هل فى تقديرك تكون الاجندات الخارجية قد تحالفت مع رغبات الداخل عند نقطة رامي العبيدي ؟!.
نعم اعتقد ذلك .. لان عبدالفتاح كان الشخصية القوية .. والتى اتفق عليها من الجميع .. من بنغازي من الزنتان من مصراته من درنة .. وكان هناك محبة له .. ولو كان حيا ما حدثت الفوضى التى نعيشها اليوم .. ولكان الجيش الوطني قد تكوّن وأصبح فاعلا .
.
ـ لو طلبت منك ـ سيدة أيمان ـ أن تعددي لي مطالب عائلة اللواء عبدالفتاح فماذا ستكون ؟!.
أول نقطة هي نقل ملف القضية من القضاء العسكري الى القضاء المدني .. والنقطة الثانية القبض على كل من يرد إسمه فى القضية والتحفظ عليه .. النقطة الثالثة أن تأخذ العدالة مجراها فمن الممكن أن يأتي المهتم بمتهم أكبر منه يقف وراءه .. أو أن تكون الاسماء المطروحة لأبرياء لا علاقة لهم بالجريمة .. مثل مقتل جمعة الجازوي....
.
ـ (مقاطعا ) : لماذا قتل جمعة الجازوي فى تقديرك ؟!.
هناك من يقول بأنه قتل لأن لديه معلومات ولديه وثائق تمس القضية .
.
ـ أحد المتهمين فى الجلسة الأخيرة إتهم صراحة المستشار مصطفى عبدالجليل بأنه أصدر أمر التصفية .. هل تتصوري أن مصطفى عبدالجليل يمكن أن يصدر مثل هذا الأمر ؟!.
ـ بصورة مباشرة لا اعتقد .. ربما بطريقة غير مباشرة .
.
ـ هل هناك أي صلة بين مصطفى عبدالجليل وبين الشاب المتهم تثبت إمكانية القصد الجنائي؟!.
لا اعتقد أن هناك صلة .
.
ـ كان اللواء ضمن العاملين مع النظام السابق .. وأخر منصب له كان وزيرا للداخلية .. كيف كانت علاقته بالنظام فى المرحلة الأخيرة ؟!.
عندما تم تعيينه وزيرا للداخلية تردد لمدة 6 شهور .. وعندما سألته قال لي بالحرف الواحد " معنديش ثقة فى معمر " .. رغم أني شجعته على تولي المنصب الأمني لأن لديه إمكانيات .. وعندما ألححت عليه قال لي " أنا لا أدري هل معمر يريد بي خيرا أم شرا من وراء هذا المنصب فى هذه الفترة ؟!.. كان متوجسا جدا ويخشى من وضعه فى مواجهة الشعب .
.
ـ (مقاطعا ) هل حكى لك اللواء عن أي مؤشرات لإنتفاضة الشعب ؟!.
نعم أتذكر أنه أخبرني أنه أرسل عدة مذكرات حول حالة الناس .. والتذمر الذي تعيشه المدن الليبية .. وفى مرة أخبرني بأن البغدادي طلب منه استخدام القوة ضد اي تحرك وأنه رفض ذلك .. وقال ذات مرة أنه رصد ما يقرب من 100 مظاهرة صغيرة حدثت قبل 17 فبراير تشير الى مظاهر الغضب .. ولكن النظام كان لا يستمع لأحد .. ولا يكترث لمصائب الناس .. وأستطيع أن أحدد أن عبدالفتاح بعد أن غادر القوات الخاصة التى كانت تضطره للبقاء فى بنغازي .. وامسك بملف الداخلية وبدا يتواجد فى طرابلس بدأ يرى ويسمع عن أمور لم يكن يحكي عنها من قبل .. وقال لي " لم أكن اتصور أن الوضع بهذا السوء خاصة مع تدخلات أولاد القذافي ".
.
ـ أود أن اعرف كيف كان اللواء يتصرف فى البيت خلال الأيام من 15 الى يوم انشقاقه ؟!.
ـ من يوم 15 لم يكن معنا .. لقد كان دائم البقاء فى المعسكر .. يتصل بنا بالهاتف فقط .. الأولاد فقط كانوا معه .
.
ـ هل كان اللواء يتوقع حدوث الثورة .. هل حدثكم عن ذلك ؟!.
ـ سألته نفس هذا السؤال بعد اعلان انضمامه للثوار وعودته للبيت .. فقال لي أنه لم يتوقع حدوث ثورة لان القذافي كان يمسك البلد بقبضة حديدية .. كان يعرف أن غضب الشارع كبير .. وكان يرجح أن يتم إحتواء ذلك عبر عملية إصلاح .. لكنها لم تتم كذلك .
.
ـ دعينا نعود لقصة الاغتيال .. تحديدا لموضوع الاجندة الخارجية .. هناك من يشير الى دور ما لفرنسا .. وهناك من يشير الى ايطاليا .. بل هناك من يشير الى قطر .. فماذا ترين فى مثل هذه الاقاويل؟!.
ـ من الممكن أن يكون هناك دور لقطر !!.. فقد حدث موقف بين عبدالفتاح ووزير الدفاع القطري .. حيث دخل الأخير ليبيا بدون إستئذان مما أثار غضب اللواء الذي اعتبر أن ذلك إنتهاك لسيادة ليبيا التى لم تسقط .. وحدث صدام بين اللواء ووزير الدفاع القطري .. أما فرنسا فأشك أن يكون لها دور فى الجريمة .
.
ـ كنت قد أجريت مقابلة مع اللواء عبدالفتاح قبل مقتله بفترة بسيطة .. وسألته اذا تعرض للإغتيال فإلى من يوجه اصابع الاتهام .. فقال بوضوح : أتهم معمر القذافي .. فهل تتهمين النظام السابق بمقتل زوجك؟!.
معمر منذ البداية لديه الرغبة فى قتل اللواء .. ولكن فى هذه الجريمة لا اعتقد أن له يد .. حتى المكالمات الاخيرة التى نحتفظ بها بين رموز النظام السابق لا تشير الى ذلك .. مثل مكالمات عبدالرحمن الصيد مع عبدالله السنوسي والمهدي انبيرش .. كانوا مبسوطين وبدا عليهم أنهم متفاجئون .. ولا توجد أي إشارة بأن لديهم ضلع فى الموضوع .. حتى أن عبدالرحمن الصيد قال " هذه نية معمر " !!.
.
ـ على ذكر هذه الاسماء .. مَن مِن رجال " الخيمة " مثل كوسا او السنوسي كانت تربطه علاقة باللواء عبدالفتاح يونس؟!.
لا .. لا .. لم يكن له علاقة خاصة بهم .. حتى اذا حضروا من اجل الشغل كان يتحفظ معهم كثيرا .. فهو لا يثق فيهم .. ولا تعجبه تصرفاتهم .. حتى أنه ذات مرة ذكر أمامي ـ بإستياء ـ أن معمر ضرب موسى كوسا بالملف !.. واعتبر ذلك مهينا للكرامة !!.
.
ـ كيف كانت علاقة اللواء عبدالفتاح بحلف النيتو خلال فترة الحرب ؟!.
كان دائما ما يبدي تبرمه وضيقه من قرارت حلف النيتو .. خاصة عند سماعه اخبار الضربات الخاطئة التى تصيب الثوار .. كان احيانا يقول هل النيتو معنا أم ضدنا ؟!.
.
ـ هل كان للواء علاقة بالصدامات بين الاسلاميين والنظام السابق فى منطقة كرسة كما يقال ؟!.
حدث خلط بين عبدالفتاح يونس وعبدالرحمن الصيد .. فمن كان يشرف على العملية هو عبدالرحمن الصيد .. وبشكل عام من اشرف على العملية هم ضباط من المنطقة الغربية .
.
ـ كيف تصفين حياة زوجك اللواء عبدالفتاح كإنسان بعيدا عن السياسة والعسكرية ؟!.
كانت شخصيته قوية حتى فى البيت .. كان النظام العسكري يكاد يطبق حتى فى البيت .. كان صارما فى مواعيده بما فيها مواعيد الأكل والنوم .. وعلاقاته الاجتماعية ضيقة .. كان صارما فى تربية أولاده .. كان قارئا مثقفا يميل للكتب السياسية .. كان رياضيا يغادر البيت الى المدينة الرياضية بشكل شبه يومي لممارسة الرياضة .. وأخبرني بأنه قد ترهل قليلا وأنه سيعود للرياضة بعد التحرير .. وأخيرا كان مهتما بما يجري على شبكة الانترنت ويتابعها بإهتمام .. وبعد الثورة أصبح اكثر حنانا على الاولاد وأكثر قربا للبيت .. لقد احسست بأنه تغير كثيرا على المستوى الشخصي بعد تخلصه من تبعية النظام السابق .. حتى أن أبني شهاب أخبرني ـ بسرور ـ بأنه ( أي ابوه) قد مسح على شعره ووعده بأنه سيعوضه عن ما افتقده هذه الايام .. كان يتمنى بعد انتهاء الثورة ونجاحها ان ينزع البدلة العسكرية ويستقيل ويذهب الى مكان هادئ ليرتاح .. ونحن نفتقده جدا هذه الايام .....
.
ـ (مقاطعا ) هل ترك مذكرات ؟!.
حسب علمي كان ينوي كتابتها حتى أنني علمت بأن مؤسسة ألمانية عرضت عليه ـ إن هو كتبها ـ طباعتها ونشرها.. وبشكل عام كان يكتب الكثير من الامور ويحتفظ بالكثير من الوثائق .. ولكن تعرض البيت للنهب اضاع الكثير من الاشياء سواء المكتوبة أو حتى الصور التى لها ذكريات خاصة .
.
ـ بصراحة هل يمتلك اللواء نسخة من الكتاب الاخضر فى البيت ؟!.
( ضاحكة ) : لا .. ليس لدينا الكتاب الأخضر فى البيت .. حتى أنني عندما كنت أراجع مع الاولاد مادة الوعي الجماهيري .. كنت أقول له ما هذه المادة السخيفة ؟!.. كان يبتسم ولا يعلق !.
.
ـ سيدة إيمان ونحن نتجه لختم المقابلة ماذا تقولين للجهات والشخصيات التالية :
.
ـ للمستشار مصطفى عبدالجليل ؟!
اتقي الله فى قضية عبدالفتاح يونس .
ـ للمؤتمر الوطني المرتقب ؟!
أملنا فى المؤتمر الوطني فى كشف الحقيقة .
ـ للواء يوسف المنقوش قائد الاركان ؟!.
لماذا لا تتكون لجنة من الجيش لمتابعة ملف مقتل اللواء عبدالفتاح .
ـ لثوار 17 فبراير ؟!.
حاربتم من اجل رفع الظلم وأتمنى أن لا ينحرف المسار .
ـ للشيخ حمد بن خليفة أمير قطر ؟!.
اتقي الله فى ليبيا .
ـ لقبيلة العبيدات ؟!.
كان موقفكم وطني وتاريخي .
.
ـ هل من كلمة لعائلات الشهيدين ناصر المذكور ومحمد خميس ؟!.
لقد كانا رجالا بالفعل والقول .. كانا الوحيدين الذين وقفا مع عبدالفتاح الى اخر لحظة .. ونحن مدينون لهما طول العمر .. ونحن سنكون الى جوار اسرتي ناصر المذكور ومحمد خميس .. واعتبر ان لديهم جميلا فى عنقي .. لقد ضحيا بحياتهما من اجل عبدالفتاح .. ولم يتخليا عنه الى اخر لحظة .. ومهما أقول فلن تغني كلماتي عن ما قاما به .. لقد كانا رجالا بالفعل .
.
ـ أترك لك الكلمة الأخيرة ؟!.
شكرا جريدة الأحوال .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حاورها / عيسى عبدالقيوم - صحيفة الاحوال - الاربعاء 8-8-2012 ممشاهدة المزيد

صلاح شاهين
عريف
عريف

ذكر
عدد المشاركات : 90
العمر : 36
قوة التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 23/11/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس

مُساهمة من طرف ام عبدالرحمن في 2012-08-12, 10:16 pm

رحمة الله عليه

ام عبدالرحمن
مقدم
مقدم

انثى
عدد المشاركات : 623
العمر : 36
رقم العضوية : 79
قوة التقييم : 16
تاريخ التسجيل : 23/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس

مُساهمة من طرف gdora في 2013-03-06, 12:04 am

حسبى الله ونعم الوكيل فى من غدر بالبطل الشهيد
ورفيقيه

gdora
عضو جديد

ذكر
عدد المشاركات : 1
العمر : 49
قوة التقييم : 0
تاريخ التسجيل : 05/03/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس

مُساهمة من طرف homeland في 2013-03-09, 8:17 pm

رحمة الله عليه..

homeland
مشير
مشير

انثى
عدد المشاركات : 6396
العمر : 38
رقم العضوية : 6733
قوة التقييم : 37
تاريخ التسجيل : 22/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حوار مع أرملة اللواء عبدالفتاح يونس

مُساهمة من طرف القديسة في 2013-03-10, 1:10 am

حسبنا الله و نعم الوكيل

القديسة
عميد
عميد

انثى
عدد المشاركات : 1220
العمر : 43
رقم العضوية : 1219
قوة التقييم : 10
تاريخ التسجيل : 19/02/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى