منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» استقبال جثمان اﻻرهابى موسى بوعين
اليوم في 10:24 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» خبر
اليوم في 10:15 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» طرابلس العثور على جثثين بمنطقة عين_زارة
اليوم في 10:12 am من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» جحا والقاضي
أمس في 10:32 pm من طرف فرج جا بالله

» كرر ياعلا .. اوقول اغياب لبّاس العبا .. ضر الوطن
أمس في 7:41 pm من طرف naji7931

» "بنغازي" ابرز ماجاء في المؤتمر الصحفي
أمس في 6:02 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» داعش الإرهابي يعلن عن عملية نوعية
أمس في 6:00 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تم نقلهم الى المرج
أمس في 5:55 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» ماتم الحصول عليه من ارهابى الشركسى
أمس في 5:49 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» صنع الله ينفي وجدو مرتزقة أفارقة في الهلال النفطي
أمس في 5:39 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» إجتمع رئيس الحكومة المؤقتة "عبدالله الثني"
أمس في 5:33 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» 6 غارات جوية مكثفة على تمركزات ميليشيات الجضران
أمس في 5:31 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» العافية بمدينة هون يستقبل عدد من الجرحي
أمس في 5:26 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» تقدم القوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 5:24 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

» شاهد قناه الكذب النبأ
أمس في 5:22 pm من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


مسلسل ريما مش كريمة..الحلقة الثانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مسلسل ريما مش كريمة..الحلقة الثانية

مُساهمة من طرف زهرة اللوتس في 2012-04-27, 9:11 pm

الحلقة الثانية
على سفرة الغذاء اجتمعت الاسرة..فهكذا كان السيد عبد الله رب الاسرة يحبهم مقعمزين على سفرة واحدة..ولم يخلو الامر من بعض المناوشات بين الاخوة والاخوات كالعادة..
صاحت ريما في وجه خوها معاذ الذي كان ياخذ من صونية البطاطا اللي حاطتها قدامها ويحط فيها على الرز ويحط عليهم سلاطة وياكل فيهم مع بعض :( طيرتلي النية فيها خودها كلها معاش نبيها )
وقطعت بصياحها حبل افكار امها اللي كانت سرحانة تفكر شن اتدير في العشية..وزعما تمشي تهوى على سميرة جارتها اليوم ولاتخليها لغدوة..وصيحت الام عليهم :( اركح انت وياها وانتم زي الفار والقطوس خلونا نتغذوا زي الناس )
وبعد ماناضو ريما ومروة وبوهم وامهم من السفرة واستمر محمد ومعاذ حتى آخر حبة رز في القصعة وجهت الام الحديث لريما : (قيمي السفرة حتى بالكذب ولابتقعدي تتفرجي عليها؟)
ردت ريما محتدة :( امالا كل يوم اني؟؟ اني من بكري نندب في الحوش..على مروة اليوم الاماعين هوني ناديها تقيم السفرة ولازي العزري مدايرة سبلة القراية وهي ديمة راقدة !)
نادت الام بنبرة حادة يحسدها عليها مطربي الاوبرا : (مرووووووووووووووووووووووووووووة)
وردت مروة من بعيد: ( هااااااااااا)
صاحت الام :( هااا هادي مش للبنادمية..قولي نعم يعطيك جلم تعالى قيمي السفرة وضمي المطبخ ونشفيها مش تضميها ضمان خليل زي عوايدك )
جاء صوت مروة من بعيد :( باهي اهو جاية..الواحد مايعرفش يقيل في الحوش هذا)
وبعد الغدي والفاكهة ابتدأت القايلة رسميا في حوشهم..ولم يسمع صوت سوى صوت مروة وهي تقربع في الاماعين وصوت امها مرة مرة وهي تعارك فيها على التقربيع :( بالشوية الناس مقيلين..والله تتكسر منك حاجة نوريك ..وانتم ارزيتوني في اماعيني كلهم..معاش قعدلي قرار منكم)
وكانت ريما على غير عادتها في دار التقعميز بحدا امها اللي متكية قدام التلفزيون ..في محاولة منها لترطيب الاجواء وتفكر كيف بتمهد لامها انها تبي تمشي لحوش صاحبتها يوم غدوة..
وهداها تفكيرها لانتظار بوها لما ينوض من النوم ويقعمز بحداهم بش يشرب الشاهي...لان اقناع امها في وجود بوها مهمة اسهل من المهمة المستحيلة اللي هي اقناع امها بروحها..
وهي قاعدة تفكر سمعت تشرينة موبايل امها..وقعدت الام تدور فيه جنبها..وقالت الام لريما : ( وينه تلفوني؟؟ توا كيف كان بحداي؟؟ شوفيه اكيد عند الفرخ معاذ ابصر شن يبربش فيه ) واجابت ريما بادب مصطنع :( حاضر ياماما) ومشت تجري جابت التلفون ..وقالت : ( هادي نادية مرة خالى ) قالت الام : ( خيرها زعمة متصلة في القوايل ؟؟ فكيني منها تو نعاودلها بعدين )
وبعد ان ناض الاب ومع طاسة الشاهي..قال :( حقا يا فتحية انسيت ماقتلكش..اتلاقيت مع خوي امحمد بكري وكانت معاه نجاة يسلمو عليك )
قالت الام بامتعاض :( سلمهم وسلم من جاب سلامهم ..هو خوك كويس الحق لكن مرته لفعة) واكمل الاب وكانه لم يسمع كلمة لفعة : ( قتلهم وين مغطسين وشدوا فينا نمشولهم مشي قتلهم والله ماصارت انتم تعالو قبل ..واتفقنا بيجونا غدوة )
واهني بدت ملامح الحزن على وجه ريما فالطلعة اللي كانت تتحدنس على خاطرها شكلها ماصارش منها..ردت الام :( بالله عليك معاش تديرها اللقطة هادي ..وكان مخططة لطلعة اني غدوة ؟؟ عمر لينا واني نقولك معاش تعزم حد على غفلة) رد الاب بحزم :( شن يعني نتصل ونقوللهم ماصارش؟) قالت الام بلسان المغلوب على امرها :( خلاص توا شن تتصل يجو وامري لله )
وتحطمت احلام ريما في الطلعة وفي خضم حسرتها شرين تلفون امها تاني ..والمرة هادي ردت الام :( اهلين نادية كيف حالك..الحمدلله كيف حالكم انتم..وكيف حال سالم والصغار ؟؟تنشد عليك الصحة..قريب توصلو ؟؟ اتفضلو مرحبتين بيكم )
وعلى وقع هذه الكلمات شرب الاب طاسة الشاهي في دفعة واحدة بش ينوض يتسقد ..واخذت الام تصيح عشوائيا على الصغار :( ريما تعالى جري قيمي الحوايج ومرة تانية لما تنزلي الغسيل طبقيه ..شفتي توا اهو حوش خالك جايين ..مروة بسرعة كان كملتي نشفي السقيفة خوتك خلوها ترابات بسبيدرواتهم..معااااااااااااااذ تعالى طلع الكناسة بسرعة...)
واخدت مروة تجري وترتب في الداروتتمتم بصوت خافت :( غير امتى تغدوا وقيلو ووتوا روحهم وطلعو..مبردهم ومرزن دمهم عارفتهم جيتهم مش بلاش اكيد مرة خالى ابصر شن شارية وبتستعرض على امي )
وصاحت الام التي بدلت قفطان الحوش بآخر اقل تبهديل ومشطت الشعرتين اللي مازلو صامدين فوق راسها..:( مروة خير دعوتك حوش خالك على جية تعالى نشفي السقيفة ) ردت مروة بتأفف :( تحسابوني ماكينة نكمل اللي في ايدي ونجي ) وهي قاعدة تتكلم سمع صوت كلاكس مكمود..وقالت الام :( باهي هكي اهو جو خلاص) وعيطت باعلى صوت :( محممممممممممممممممممممممممممممد افتح الحوش )
وخشت مرة خالهم نادية ومعاها بناتها الكبار الزوز..سلمى ذات الواحد والعشرين ربيعا..وسلوى ذات 17 عاما..وتلاتة اولاد اكبر واحد فيهم في الاعدادي..وقالت ريما في خاطرها وهي تسلم عليهم:( شن هالزنفليقة هاذم كلهم راهو يقعد حد فيهم في الحوش ..لازم يجو بقض قضيضهم )
ووسط ترحيب الام والقبلات المتطايرة والسؤال عن حال الجميع..قالت مرة الخال : ( ان شاء الله غير مش مقيلين ..قتله سالم مازال بكري..لكن ربي يهديه قالى هذاكا هو كان بتمشي سقدي روحك توا ..)
وردت الام بابتسامة حاولت بقدر الامكان انها ماتكونش صفرا ولكنها للاسف كانت من الصفورية لين بزارية ..:( تي كيف عاد..انتم مش برانية ..مرحبتين بيكم في اي وقت )
ولم تكن الام ولا ريما متوقعين سبب جية مرة خالهم المفاجأة خصوصا انها مش عوايدها تجيهم الا لو فيه حاجة..
ولم يكن السبب لا على البال ولا في الخاطر..
منقول عن صفحة:يوميات زوج ليبي

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
لحظة الوداع من أصعب اللحظات على البشر .. ولكن ما باليد حيله
وداعا ... لك ايها المنتدى الغالي..وداعا ... لكم يا أعضاء منتديات عيت ارفاد التميمي
وداعا ... لكل من اسعدته ..وداعا ... لكل من احزنته..وداعا ... لكل من أحبني
وداعا ... لكل من كرهني ..وداعا ... لكل من كنت ضيفا خفيفا عليه ..
وداعا ... لكل من كنت ضيفا ثقيلا عليه ..وداعا ... وكلي ألم لفراقكم
لأنكم أفضل من إستقبلني ..وداعا ... وكلي حزن لأنكم خير من شرفني
وداعا ... واجعلوا ايامي التي لم تعجبكم في طي النسيان ..فقط تذكروني بينكم!!
وداعا ... واستودعكــــــــــم الله الذي لا تضيع ودائـــــــــــــعه
اتمني لكم اوقات سعيد
واتمني التقدم لهذا المنتدى الرائع


زهرة اللوتس
إداري
إداري

انثى
عدد المشاركات : 124527
العمر : 35
رقم العضوية : 2346
قوة التقييم : 157
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى