منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 11:22 am من طرف STAR

» صورة: خط ملك المغرب يثير دهشة المتابعين!
اليوم في 11:03 am من طرف أحميدي مريمي

» "إنه أخي والله أخي".. طالبة طب سورية تتفاجأ بجثة شقيقها المعتقل في محاضرة لتشريح الجثث
اليوم في 11:02 am من طرف أحميدي مريمي

» ليبيا.. خبر كان.. عاجل
أمس في 10:39 am من طرف عاشقة الورد

» حيل سهلة وسريعة تزيدك جمالًا وانوثة
أمس في 10:26 am من طرف عاشقة الورد

»  فوائد ترتيب المنزل وتنظيفه.. أكثر مما تتوقع!
أمس في 10:18 am من طرف عاشقة الورد

» جزء من الطلاب المتقدمين للكلية العسكرية توكرة للإنضمام للقوات المسلحة العربية الليبية
أمس في 10:16 am من طرف STAR

» بالصور مركز شرطة القرضة أبشع الجرائم بمدينة سبها
أمس في 10:14 am من طرف STAR

» الأمهات القاسيات هن الأفضل.. هذه أمثل طريقة للتعامل مع أطفالك!
أمس في 10:13 am من طرف عاشقة الورد

» هكذا يبدو شكل "الكوكب القزم" الأصغر في مجموعتنا الشمسية
أمس في 10:10 am من طرف عاشقة الورد

» لماذا يُصاب الأشخاص بانتفاخ تحت العين؟
أمس في 10:03 am من طرف عاشقة الورد

»  عليكم ارتداء الجوارب خلال النوم .. إليكم الأسباب
أمس في 9:55 am من طرف عاشقة الورد

» مصر توافق على تجديد تصاريح سيارات الليبيين بالقاهرة لـ6 أشهر
أمس في 9:50 am من طرف STAR

» «العامة للكهرباء»:تركيب أبراج الطوارئ لربط (طبرق القعرة) غدا
أمس في 9:49 am من طرف STAR

» اتفاق مع «المالية» ينهي اعتصام الموظفين بمطاري طبرق والأبرق
أمس في 9:49 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


مختار الطاهر الغول: وزارة التعليم الواطى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مختار الطاهر الغول: وزارة التعليم الواطى

مُساهمة من طرف dude333 في 2012-06-03, 6:57 pm

مختار الطاهر الغول: وزارة التعليم الواطى
مختار الطاهر الغول بحث
الدكتور نعيم الغريانى هل هو الطالب الذى كنت أعرف فى بنغازى عندما كان طالبا فى جامعة بنغازى فى كلية التجارة أوالآداب عام 1972 وعام 1973 أم هو رجل آخر لا أعرفه؟ وهل هو الغريانى لعيب كرة السلة أيام الأسبوع الجامعي؟ فغاية السؤال هو مهما كان فإن من عاصر تلك المرحلة وكان نشطا وله دراية بمستوى التعليم وطريقة التعاقد ونوعية ومستوى أعضاء هيئة التدريس واخلاصهم ومدى جدية معظم الطلبة ما كان له أن يتصرف فى هذه الوزارة بهذا السوء والاهمال إلا إذا كان من أهل ثقافة "ارقد وكول وانجح مقبول". فكما وصلنى من أحد أعظم أعضاء هيئة التدريس فى جامعة بنغازى وأخلصهم وأصدقهم ينعي لى التعليم الجامعى وخاصة أن الوزير طلب من هيئة التدريس مساعدة والتساهل مع الطلبة. ومن هنا فهو يدير مؤسسة التعليم الواطى ولا يستطيع أن يدير العالى وأقول أن معظم الطلبة هم من أهل التعليم الواطى وليس لهم طموح ولا يملكون القدرة أن ينخرطوا فى التعليم العالى. وهذا حال الطلبة فى جامعة طرابلس وإن كان معظم أعضاء هيئة التدريس هم من أعضاء التعليم الواطى بامتياز بل أقول بكل يقين التعليم السافل وليس هناك تعليم حقيقي حتى نقول عنه عالى أو واطى وعلى العكس فهناك تعليم تجهيل وضحك على الذقون. ويقولون عن هؤلاء الطلبة أنهم ثوار ولم أعد أفهم ما معنى الثورة ولم نعد نعرف ما معنى الثوار.هل سمعتم من قبل فى الجامعات الليبية الواطية والعالية أو فى أي جامعة فى العالم المتحضر أوالمتأخر أن يتظاهر الطلبة ويعلنو الاعتصام لأن اسئلة الامتحان صعبة وهي من داخل المنهج وأن من تحصل فى ورقة الامتحان على 36% يريد النجاح ومن لم يدخل الامتحان يريد النجاح ويريدون طرد الدكتور الجاد والمؤهل ويهللون للدكتور المتساهل والمتزلف والمتسلق ومن خان الأمانة ومارس الدجل والكذب والتزوير. ومع ذلك يقول الوزير تساهلوا مع الطلبة وساعدوهم. فهل هو يريد بناء جيل اهل علم ودراية أم يريد جيلا أهل جهل ودجل وتزوير وضحالة. فهل هذا خدمة للعباد والبلاد؟ ليس بهذا الأسلوب تبنى الجامعات ويؤسس لتعليم عالى ليخرج كفاءات وطنية مسئولة ومن أهل العلم والدراية. والتعليم الواطى لا يحتاج إلى وزير وأعضاء هيئة تدريس أكفاء ولا صرف مكافآت ولا بناء ولا تجهيزات وإنما يحتاج إلى مسجل ومجموعة موظفين يطبعون شهادات الخريجين وكفانا الله شر الاجتهاد والتحصيل والامتحانات ليفرحالطلبة الثوار. وإليكم هذه القصة الطريفة التى حصلت فى أواخر الثمانيات.
لقد زارنى فى مكتبى بشركة الخليج العربى للنفط كل من الدكتور أحمد الحوات والدكتور عاشور الزوكى من قسم الجيولوجيا بجامعة قاريونس واعلمونى بأن رئيس الجامعة واسمه محمد جبريل أو نحو ذلك وطلب منهم البدء فى الدراسات العليا وهم لا يملكون المعدات والأجهزة الضرورية ولا يملكون ما يلزم من الحد الأدنى لفتح قسم الدراسات العليا وبالكاد يملكون الحد الأدنى لتخريج دفعات البكالوريوس أو ربما فى مستوى مدرسة ثانوية. أو كما قلل الدكتور سعد بن حميد رحمه الله للعقيد (الجامعة عندنا عبارة عن سبورة وطباشير).والله أنا سعيد لموتك يا سعد ولو كنت معنا تشهد ما نشهد وتسمع ما نسمع لمت فى اليوم عشرات المرات. فعرضت عليهم أن أكتب لهم مذكرة ووعدتهم إذا وصلتهم فلن يطالبوكم بفتح قسم بل يتقدمون لكم بالرجاء أن تسكتوا وأن تنسوا أنهم طالبوكم بفتح قسم دراسات عليا وهم لن يفتحوا أفواههم مرة أخرى. واشترطت عليهما أن لا يغيرا حرفا واحدا فى هذه المذكرة فوافقا. ومساء رجعت إلى البيت وكتبت المذكرة وعرضتها عليهما فى اليوم التالي وقلت لهما اجتمعوا جميعا واقرءوها ومن تم اطبعوها وابعثوا بها إن وافقتم عليها. فاعتقد أنهما رجعا وقالا لى إنها مذكرة قاسية وقوية ونريد تخفيف لهجتها. فقلت شرطي عليكما أن لا تغيرا فيها حرفا واحدا وردوها إلي واكتبوامذكرة مخففة اللهجة. وقلت أنا أعرف من أخاطب وأتم لا تعرفون نوعية من تخاطبون. وبعد جهد معهما طويل وافقوا على إرسال المذكرة كما هي. وجاءت النتيجة كما قلت لهما بالتفصيل الممل. والدكتوران ما زالا أحياء يرزقون فاسألوهما. أنا أعرف هؤلاء الذين ستشدقون بالثورية فهم أجبن الجبناء وأعرف قائدهم الذى ترتعد فرائصه من الطلبة والجامعة. وعنما يأتي الطلبة ويشكون أنصحهم باللخروج أما الجامعة ويرفعوا لافتات تحمل مطالبهم فسيأتيهم العقيد بنفسه ولا ينتظروا رئيس جامعة أو عميد كلية.وقد فعل البعض ونجحوا والشواهد كثيرة.
أنا يا سيدة الوزير عام 1972 فى أحداث جريدة الجندي طردت من الجامعة عضو هيئة تدريس ليبي وقلت له ممنوع عليك دخول الجامعة طالما أنا موجود فيها لأن هذا الدكتور لم تكن له كرامة ويقدم مصلحته الشخصية على مصلحة الوطن مع العلم من أن أخيه برفسور فى الجامعة على نقيضه تماما وهذا الأخير لو طلب منى أن أمسح حذاءه بلساني لفعلت وما ترددت لأنه كله الوطن ولا يشغله إلا الوطن وهو عنوان الاخلاص للعلم والتعليم.
استغرب فيكم وأنتم درستم فى الخارج وعشتم سنوات. أفلم تستفيدوا من وجودكم هناك؟ ألم تروا الجامعات وطريقة التدريس والتزامهم واخلاصهم لمهمتهم؟ ألم تروا الطلبة واجتهادهم والاصرار على التعلم والتحصيل؟ ألم تشعروا يوما أن تكونوا فى موقع المسئولية وتعدوا العدة والمنهج والخطة؟ فكيف تعدون الشعب المسكين ببناء جامعات على مستوى أرقى الجامعات العالمية؟ ويا خوفى أنك تقصد المباني والديكور والخدمات وسبل الراحة والكسل. ألم تزر حي الدولار لترى الفيلات والقصور الضخمة والفخمة وفى داخلها أرقى الصالونات وأفخم الأثات؟ ومع هذا تجلس العائلة خارج المبنى على حصيرة أو تازير يرببوا فى الشاهي الأخضر وبقرة حولهم تدور أو بعض الأغنام تتجول بحرية؟ فهل هذا ما تعنيه بأرقى الجامعات العالمية؟ عقل مثل هذا مملوءا بتبن وليس بعلم وتفكير. والمثل الشعبي يقول "حط الحمار حدا الحمار يعلمه الشهيق والنهيق"وبكلمات مؤدبة" من خالط قوم أربعين يوما صار منهم" وبخطاب أرقى "الكلمةُ الحكمة ضالَّةُ المؤمن فحيث وجدها فهو أحق بها" كما قال محمد الرسول ص أم لا تقرأ ما يقول الرسول؟ ضيع ساعة من وقتك الثمين وتصفح شبكة المعلومات واستطلع عن كيفية بناء وتأسيس الجامعات الراقية وكيفية الرقي بالتعليم ودراسة مشاكله وقضاياه. واعلموا أن شبابا وشابات الجامعات أرقى وأكثر منكم علما فى هذا المجال وإن لم يملكوا شهادات. فكيف لجاهل أن يقود متعلم؟ إنهم متقدمون عليكم بأجيال.
الجامعة يا دكتور رؤية مستقبلية تتوافق مع طموحات وحاجات البلد ومنهج وبرنامج يخدم القضية والرؤية المستقبلية وأعضاء هيئة تدريس أكفاء ومخلصين ومبدعين وقوانين ولوائح تنظيمية شديدة الصرامة وقابلة للتطبيق وكادر إدارى فاعل ونشيط. ناهيك عن أجهزة ومعدات يشتريها الدولار. ومن بعد يفتح الباب للطلبة الذين يريدون العلم والتحصيل بجدية وتفان ويدعنون للضوابط والقوانين ولهم الرغبة والحنين لخدمة الوطن وفى هذا فقط فليتنافس المتنافسون. ولا واسطة ولا مسايرة ولا مجاملة ولا تهاون ولا تفريط ولا إفراط فى العلم والتحصيل.هكذا تبنى الجامعة يا دكتور. فحسن الادارة وبراعة التخطيط وتنفيذ القوانين واللوائح وهيكلية فاعلة وواضحة والشدة والصرامة والضبط والربط والحزم هي سبيل النجاح. والجامعة ليست تشييد بناء فى مستوى 5 نجوم فهذا انجاز يعتمد على توفر الدولار. الصعب هو صناعة الرجال وتفعيل الشباب وخدمة الوطن الذى يستلزم الجهد المضنى والصبر على المكاره والتضحيات لتخرج مفكرين ومبدعين.
نحن فى حاجة إلى ثورة فى الأخلاق وتعميق القيم الأخلاقية وغرسها فى النفوس وفى حاجة إلى تغيير فى السلوك والمفاهيم وتجذير الولاء والانتماء للوطن فى الأعماق. وهذه هي الثورة الحقيقية وليست الثورة فى حمل السلاح وامتشاق البندقية والتشدق بالوطنية. الشهداء ماتوا والشباب ضحوا من أجل قضية الوطن والرفع به إلى مصاف الدول المتقدمة وليس من أجل خمول وكسل ونجاح وشهادة عن طريق السلاح والمظاهرات.
ومن أراد من الطلبة الفاشلين المستهترين أن يسيِّر الجامعة على هواه فليطرد. وإذا حمل عليكم السلاح فامهلوه وانصحوه فإذا عاند وأصر وتكبر وأخذته العزة بالإثم فاطرحوه أرضا ولا تلتفتوا وراءكم "واللى يموت من الجنون يخفف على الملائكة". والمشاغب يسجن حتى يتعلم النظام وتحمل المسئولية. ولا يبقى إلا من يريد العلم والتحصيل وخدمة الوطن. وعضو هيئة التدريس المتكاسل والمتهاون والمتخاذل والغير كفؤ والذى علمه عفا عنه الزمن وصار خارج الزمان والمكان يطرد ولا وجود له فى عاصمة الفكر. وليفتح مطعما أو مقهى ليضرب الحنك ويمارس اللغو والدجل ولا تتركوه يمارس التجهيل ويكون عقبة فى طريق التقدم.
الوطن يادكتور أكبر منى ومنك ومن كل الشعب الليبي. فهذا مصير وطن ومستقبل أجيال ولا يرتبط بأشخاص أو أسماء ولا محاباة على حسابه ومستقبل أبنائه. وانتهى عصر وثقافة "ارقد وكول وانجح مقبول". اخرج فى التلفزيون واعلن على الملأ خطتك للرقي بالتعليم وقوانين الجامعة ولوائحها وهيكليتها وشارك المخلصين واستشر من كان قبلك واحزم أمرك ولا تترد ولا تخف. فستجد الشباب من ورائك داعما وناصرا ومؤيدا وحاميا. ونحن الشيوخ نشد أزرك وندعم جهدك ولن نبخل عليك وعلى الشباب بالنصح والتوجيه.
ولا ننسى أن فى الجامعة طلبة يحملون الوطن فى قلوبهم حريصون على العلم والتحصيل شغوفون للمشاركة فى البناء والاعمار وهم ليسوا بخلاء ولا جبناء. وهم على اطلاع واسع بما يجرى ويدور فى أرقى الجامعات العالمية. فلا تستعملوا معهم لغة التعالى والشعوذة والتجهيل. كما يوجد فى الجامعة بعض أعضاء هيئة تدريس أكفاء مخلصين للوطن وقضية التعليم. وأنا من أجل هؤلاء أكتب وأدافع. فهم الأمل وهم الحلم وهم الوطن يا دكتور. فكن وزيرا عاملا ولا تكن وزيرا متخاذلا ومخذِّلا يحمل أوزارا وجرائم. وإن لم تكن قادرا على التغيير والفعل فتنحى جانبا وأرح وأستريح خير لك من أن تكون نسخة ثانية ممسوخة من أحمد إبراهيم. الوطن والمستقبل ليس فى حاجة إلى خطابات وشعارات ولكن فى حاجة إلى عمل متواصل يشارك فيه الصغير والكبير والرجال والنساء. وبارك الله فى الجميع والسلام والله المستعان.
مختار الطاهر الغول
طرابلس- ليبيا
2012-4-12

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

dude333
مشرف المنتدى السياسي
مشرف المنتدى السياسي

ذكر
عدد المشاركات : 5527
العمر : 47
رقم العضوية : 9508
قوة التقييم : 36
تاريخ التسجيل : 11/01/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى