منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» وصول سيولة مالية إلى مصارف درنة قادمة من مصرف ليبيا المركزي البيضاء
أمس في 10:07 am من طرف STAR

» مصارف درنة تعلن فتح أبوابها أمام المتعاملين بدءا من الأثنين القادم
أمس في 10:07 am من طرف STAR

» تكليف العقيد خالد عبدالله آمراً للغرفة الأمنية المشتركة في شحات‎
أمس في 10:06 am من طرف STAR

» شرق طبرق تري النور بعد انقطاع التيار 19 يوماً
أمس في 10:06 am من طرف STAR

» إطلاق سراح رئيس ديوان حكومة طبرق بعد اختطافه في البيضاء
أمس في 10:06 am من طرف STAR

» العقيد أحمد شعيب مدير أمن طبرق
أمس في 10:05 am من طرف STAR

» خبراء جدد يؤدون اليمين القانونية للعمل بمركز الخبرة القضائية فرع طبرق
أمس في 10:05 am من طرف STAR

» مديرو جهاز الإسعاف بالمنطقة الشرقية يطالبون بتعديل أوضاع الاعاشة
أمس في 10:05 am من طرف STAR

» المسماري: البنيان المرصوص دعمت الهجوم على الهلال النفطي والسراج متحالف مع القاعدة
أمس في 10:04 am من طرف STAR

» المجلس الأعلى لحوض النفط والغاز يستنكر الهجوم على منشأت النفط الليبية
أمس في 10:04 am من طرف STAR

» الجيش يعلن وقف إطلاق النار في قنفودة غرب بنغازي
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» شورى بنغازي ينفي علاقته بأي مجموعات مسلحة في طرابلس
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» بلدية بنغازي تتسلم سيارات إسعاف من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» الصاعقة تحبط هجوم انتحاري بسيارة مفخخة
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» ناقلة نفط تستعد لتحميل 590 ألف برميل من ميناء الزويتينة
أمس في 10:02 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


ليبيا... اقتصاد في طور التعافي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ليبيا... اقتصاد في طور التعافي

مُساهمة من طرف زهرة اللوتس في 2012-07-27, 5:12 pm

ليبيا... اقتصاد في طور التعافي
7.07.2012, 17:34
ما زال الوضع المالي في ليبيا منهارا فيما لم ينتعش الاقتصاد مجددا رغم استئناف انتاج النفط ورفع العقوبات الاقتصادية التي كان يفرضها المجتمع الدولي . وورثت السلطات الجديدة اقتصادا تسوده الفوضى ويستشري فيه الفساد لأنه كان يخضع لنزوات معمر القذافي وعائلته وادارة فوضوية لموارد النفط خلال اكثر من 40 سنة لكنها تمكنت من أن تعول على استئناف انتاج المحروقات في مهلة قياسية بنحو 1.5 مليون برميل يوميا حاليا مقابل بضعة آلاف في يوليو عام 2011 بحسب شركة النفط الوطنية
بقلم ادمون العيسى
شكل رفع العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة والدول الغربية على نظام القذافي، انتعاشة بالنسبة للحكومة الانتقالية التي استفادت من مليارات الدولارات من الاموال التي حظرت عن النظام السابق لكن قلة السيولة ما زالت تصعب حياة الليبيين وتثير أزمة ثقة في المصارف حيث أن القسم الاكبر من العملة الليبية بات متداولا خارج القطاع المصرفي. وبالرغم من تعافي إنتاج النفط في ليبيا و التقديرات التي تقول إن الاقتصاد الليبي سيحقق أعلى مستوى من النمو الاقتصادي في العالم للعام 2012 ، حسب ما أوردته صحيفة (الايكونوميست) ، إلا أن ذلك لا يعني بالضرورة أن ليبيا ستنجح في تحقيق التنمية الاقتصادية المنشودة و الرفاه الاقتصادي ما لم تقضي على مشكلة البطالة أو تحد منها على اقل تقدير إذ تجاوزت معدلات البطالة فيها نسبة 20 % .
الخطة الإقتصادية الليبية بعد سقوط النظام
شكل سقوط نظام القذافي في ليبيا، فرصة تاريخية لبناء الاقتصاد الليبي على دعائم صلبة تتسق والإمكانات الطبيعية ورأس المال البشري للبلد، وتحقق شروط الحياة الكريمة لساكنيه. فمنذ عام 1969، عانت ليبيا من المركزية المفرطة للسلطة ومن التلكؤ في إدارة عائداتها النفطية الوفيرة. كما عانت من الغياب التام لمؤسسات الدولة الحديثة، وعدم الانسجام العميق للسياسات الاقتصاديّة، ما أدّى إلى تهالك البنية التحتية، وتردّي الخدمات الاجتماعية، وندرة فرص المبادرة الفردية، في ظل بيئة استثمارية منفرة لا تخضع لأي ضوابط قانونية شفافة. ولطالما شعر الليبيّون بالإحباط نتيجة تدني المستويات المعيشية لفئات عريضة من المجتمع، لا سيما خلال العقد الأخير. فغالبيّة المواطنين لم تشعر بأي تحسن بعد رفع العقوبات الدولية المفروضة على بلدها عام 2004، كما لم تنعم بالتدفقات المالية الناتجة عن ارتفاع أسعار النفط خلال السنوات الأخيرة، اذ اقتصرت دائرة المستفيدين على أبناء القذافي وبني عشيرته الذين نالوا حصة الأسد من الاستثمارات والمشاريع المستحدثة.
وفي حقبة ما بعد الثورة، يأمل سكان ليبيا الذين لا يتجاوز عددهم 6.5 ملايين، في بزوغ غد أفضل. إلا أن هذه التطلعات المشروعة تتربص بها مجموعة من التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. فعلى خلاف تونس أو مصر، ليس المطلوب فقط إصلاح الهياكل السياسية والاقتصادية ومؤسسات الدولة في ليبيا أو تعزيزها وحسب، بل يجب بناؤها من العدم أيضا. وفي ظل مثل هذه التحديات، يبدو مستقبل ليبيا الاقتصادي رهنا بقدرة زعمائها الجدد على مجابهة متطلبات حاسمة.
بعد سقوط النظام في ليبيا، يجب أن يكون هناك استراتيجية اقتصادية جاهزة تعطي أمل وثقة في المستقبل للمواطنين الليبين الذين عانوا طوال أربعة عقود من نظام القذافي. وفي هذا السياق، الدولة الليبية الجديدة عليها أن تعمل في إعداد برنامج إنعاش وتطويرمكثف للأقتصاد الليبي، بحيث أن يكون هذا البرنامج ملموس لدى المواطن الليبي، ويتجاوز حالة عدم اليقين التي يمر بها قطاع واسع من المتعاملين وغيرهم بالشأن الاقتصادي في المرحلة المقبلة. الخطة الأقتصادية الليبية يجب أن تكون شاملة وأن يتم ترجمتها إلى مشاريع اقتصادية وإنمائية بحيث أن يكون لها تأثير إيجابي على المدى البعيد والقصير.
أرقام ومؤشرات ..
صندوق النقد الدولي رجح حدوث انتعاش كبير في الاقتصاد الليبي بعد إعادة إعمار البلاد من الحرب ، وعودة إنتاج النفط إلى مستويات لم تسجل منذ سقوط نظام القذافي. وفي تقرير عن الاقتصاد الليبي أجرته بعثة من الصندوق، توقع الصندوق نمو الاقتصاد بنسبة 116.6% هذا العام، عقب انكماش بنسبة 60% في 2011، وأن يتباطأ في العام المقبل إلى 16.5%، وإلى 13.2% في 2014، مع تراجع تأثير الحرب على الاقتصاد. وأوضح صندوق النقد الدولي أنه في حين تستطيع الحكومة الليبية تحمل معدلات الإنفاق العالية الحالية، فإن هذه المعدلات لا يمكن تحملها على المدى البعيد، وستدفع ميزانية البلاد للعجز بدءا من عام 2015. ومثل هذا النمو الكبير ليس غريبا في الدول التي تخرج من فترات صراع، إذ تضخ الحكومة أموالا كبيرة في مشروعات لإعادة الإعمار، ويعزز الطلب الخاص. وحذر الصندوق من تأثر آفاق الاقتصاد الليبي باستمرار عدم التيقن السياسي، وتدهور الوضع الأمني، واحتمال انخفاض أسعار النفط والغاز العالمية.إلا أن خبراء يؤكدون على أن وضع الاقتصاد الليبي هو كما كان في عهد القذافي وربما اسوأ منتقدين خصوصا النظامين الجمركي والضرائبي ويرون أن النظام الفاسد ما زال سائدا كما كان وفي غياب العدالة والمراقبة يصعب وضع حد للممارسات القديمة ...

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
لحظة الوداع من أصعب اللحظات على البشر .. ولكن ما باليد حيله
وداعا ... لك ايها المنتدى الغالي..وداعا ... لكم يا أعضاء منتديات عيت ارفاد التميمي
وداعا ... لكل من اسعدته ..وداعا ... لكل من احزنته..وداعا ... لكل من أحبني
وداعا ... لكل من كرهني ..وداعا ... لكل من كنت ضيفا خفيفا عليه ..
وداعا ... لكل من كنت ضيفا ثقيلا عليه ..وداعا ... وكلي ألم لفراقكم
لأنكم أفضل من إستقبلني ..وداعا ... وكلي حزن لأنكم خير من شرفني
وداعا ... واجعلوا ايامي التي لم تعجبكم في طي النسيان ..فقط تذكروني بينكم!!
وداعا ... واستودعكــــــــــم الله الذي لا تضيع ودائـــــــــــــعه
اتمني لكم اوقات سعيد
واتمني التقدم لهذا المنتدى الرائع


زهرة اللوتس
إداري
إداري

انثى
عدد المشاركات : 124527
العمر : 35
رقم العضوية : 2346
قوة التقييم : 157
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى