منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» حالات لا يوصى فيها بالضحك
اليوم في 11:01 am من طرف ولد الجبل

» شعر
اليوم في 10:07 am من طرف ولد الجبل

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
اليوم في 5:02 am من طرف ولد الجبل

» أكثر 9 نساء خصوبة في التاريخ، من بينهم فلسطينية
أمس في 1:46 pm من طرف ولد الجبل

»  هذا ما فعلته فتاة بشاب تحرش بها أمام الماره .. فيديو
أمس في 1:39 pm من طرف ولد الجبل

» حدث في مثل هذا اليوم March 25, 2017
أمس في 1:34 pm من طرف ولد الجبل

» زيارة لأروع جزر تايلاند تجذبك لسفرة من العمر
أمس في 1:30 pm من طرف ولد الجبل

» مدينة طرابزون التركية الأنسب للعروسين لقضاء شهر العسل
أمس في 1:27 pm من طرف ولد الجبل

» ببغاوات تتعاطى المخدرات وبعضها تموت من الجرعة الزائدة.. شاهد كيف تجتاح حقول الخشخاش بعد إد
أمس في 1:24 pm من طرف ولد الجبل

» ألوان جواز السفر في العالم.. وما سر اللون الأخضر في الدول الإسلامية؟
أمس في 1:22 pm من طرف ولد الجبل

» فيسبوك يختبر زر الصور المتحركة GIF ضمن التعليقات
أمس في 10:42 am من طرف STAR

» لحظات رعب عاشها سياح في "عين لندن"
أمس في 10:41 am من طرف STAR

» 20 مليون مشاهدة لمُسنة ترقص بالمطبخ
أمس في 10:38 am من طرف STAR

» هل ارتداء النظارات يحسّن الرؤية أم يجعلها أسوأ؟
أمس في 10:34 am من طرف STAR

» اخر كود للقنوات ESPN على قمر 15 غرباً
أمس في 9:57 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


اكتشاف بروتين مضاد لالتهاب المفاصل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

اكتشاف بروتين مضاد لالتهاب المفاصل

مُساهمة من طرف STAR في 2014-03-21, 9:33 am

كتشف باحثون ألمان بناء على دراسة في مختبر على فئران التجارب، أن أحد البروتينات هو المسؤول عن أمراض المناعة الذاتية. وقد يؤدي هذا الاكتشاف إلى حدوث تحول في علاج مثل تلك الأمراض مستقبلا.

يعود السبب في التهاب المفاصل الرثياني أو الروماتيدي وما يرتبط به من آلام في المفاصل وانتفاخ معيق لحركة الأيدي والأرجل إلى حدوث دمار في النسيج الضام لنظام المناعة لدى المريض.

وفي ألمانيا مثلا يعاني 800 ألف شخص من مثل تلك الأمراض، أي بنسبة 1% من مجموع سكان البلد. ومن خلال هذا الاكتشاف لمعهد أبحاث المناعة الحيوية والمسح الوراثي للجينات التابع لمعهد مركز ماكس بلانك في مدينة فرايبورغ فقد يصبح من الممكن فهم التعامل مع أمراض المناعة بشكل أفضل.

الخلايا البائية

وتوصل الباحثون بقيادة الخبير في علوم الأحياء الجزيئية، ميشائيل ريث، إلى أن الخلايا البائية تستجيب بسرعة أكبر للإشعارات المؤدية لمثل تلك الأمراض بسبب النقص الحاصل في البروتين المكتشف وذلك من خلال إعادة نشر البروتين المفقود المعروف بـ'PTP1B'.

فإذا ضعف مستوى هذه البروتينات أو نقص عددها عن الوضع الطبيعي، فقد يؤثر ذلك على النظام المناعي الذاتي بعد قيامه بإصابة الأنسجة الضامة. ويقول ريث إن ما يثير الاستغراب هو أن الخلايا الليمفاوية البائية تفاعلت في تلك العملية، وسابقا اعتقد العلماء أنها تنتج الأجسام المضادة حال تفعيلها، أما اليوم فنجد أن لها دورا تنظيميا أكبر في نظام المناعة على ما يبدو.

ويلعب بروتين تيروزين الفوسفات الأول 'PTP1B' دور حارس الخلايا. فهو يمنع انتشار الإشارات السامة. وفي حال اكتمال قوته فإنه يعفي الجسم من مواجهة أنسجته كما يحدث في أمراض التهاب المفاصل.

نجاح مهم

ووفقا لميشائل ويث فإن اكتشاف آلية تأثير البروتين في هذا الصدد يشكل نجاحا مهما، غير أن ذلك لا يعني بشكل مباشر احتمال معالجة أمراض التهاب المفاصل. وقبل ذلك يجب على الباحثين القيام بداية بعملية تنشيط بروتين تيروزين الفوسفات 'PTP1B' بشكل اصطناعي، غير أن طريقة التوصل إلى ذلك لم تكتشف بعد.

ورغم تمكن قطاع الصيدلة من تطوير العديد من المثبطات أو المواد المانعة، فإن إنعاش تلك البروتينات بجسم المريض أمر بعيد المنال كما يؤكد الباحث في الأحياء الجزيئية. ويضيف ريث أنه ليس هناك من إمكانية لتحقيق ذلك، فمنع عناصر التأثير يشكل إحدى المهمات اليومية للباحثين، في حين تكون عملية القيام بتعزيز أحد البروتينات مهمة في غاية الصعوبة.

ويصعب على الباحثين دراسة كافة البروتينات الكثيرة جدا لمعرفة مدى قدرة كل واحد منها على تثبيط المواد الكيميائية الناقلة. كما إن اكتشاف ريث وفريقه لبروتين 'PTP1B' تم بمحض الصدفة.

فقد توصل ريث وفريقه إلى الخصائص الإيجابية للبروتين عبر استخدامهم لنوع معين من الفئران التجريبية تم تطويرها من طرف مجموعة مختبرية أخرى وتم تعديل جيناتها بشكل سمح للعلماء بالتخلص من بروتين تيروزين الفوسفات 'PTPB1' ودراسة تبعات ذلك. ويقول ريث: حينها قلنا فلنجرب ذلك، ما توفر لدينا بداية هي المواد والنموذج الجيني لا غير، وقد شكلا نقطة الانطلاق في المشروع.

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 115331
العمر : 32
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى