منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
»  ٥ فروق واضحة بين ميسي ورونالدو
2018-06-23, 11:20 am من طرف STAR

» تسليم شحنة أدوية إلى المخزن المركزي بدرنة
2018-06-23, 11:12 am من طرف STAR

» منفذ أمساعد يصدر جملة تنبيهات للمسافرين الليبيين عبره..تعرف عليها
2018-06-23, 11:12 am من طرف STAR

» تونس ترفع أسعار الوقود للمرة الثالثة هذا العام
2018-06-23, 11:10 am من طرف STAR

» صنع الله من فيينا : نطمح في زيادة إنتاج ليبيا إلى 2 مليون برميل يومياً بحلول عام 2022
2018-06-23, 11:10 am من طرف STAR

» حمزة التريكي : ” الجضران ” يتواجد بمصراتة في ضيافة ” دامونه”
2018-06-23, 11:08 am من طرف STAR

» جضران يفرق مسلحيه والمعارضة التشادية فى الوديان ويصل إلى مصراتة رفقة أبوزيان
2018-06-23, 11:08 am من طرف STAR

» قسم الصيانة في شركة البريقة يشرع بأعمال صيانة أسطوانات الغاز
2018-06-23, 11:07 am من طرف STAR

» مدينة كفاريلي في جورجيا
2018-06-23, 10:59 am من طرف STAR

» ما الذي يفعله الجري لدماغك؟
2018-06-23, 10:58 am من طرف STAR

»  من غير تكاليف.. بالأفوكادو والعسل حافظى على نضارة بشرتك فى فصل الصيف
2018-06-23, 10:57 am من طرف STAR

» طريقة بسيطة لقراءة الرسائل المحذوفة على واتساب!
2018-06-23, 10:56 am من طرف STAR

» أفضل أطعمة تحافظ على رئتيك
2018-06-23, 10:56 am من طرف STAR

»  إكتئاب الدورة الشهرية وطريقة علاجه
2018-06-23, 10:55 am من طرف STAR

» حدث في مثل هذا اليوم June 23, 2018
2018-06-23, 10:52 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


ما حكم صلاة التراويح ..وكم عدد ركعاتها؟

اذهب الى الأسفل

ما حكم صلاة التراويح ..وكم عدد ركعاتها؟

مُساهمة من طرف STAR في 2016-06-29, 1:30 pm

الإجابة: صلاة التراويح "سُنة" لا ينبغي تركها ودليل ذلك حديث عائشة رضي الله عنها (المتفق عليه)، واللفظ لمسلم: "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى في المسجد ذات ليلة فصلى بصلاته أناس، ثم صلى في القابلة فكثر الناس، ثم اجتمعوا من الثالثة أو الرابعة فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلما أصبح قال: "قد رأيتُ الذي صنعتم فلم يمنعني من الخروج إليكم إلا أني خشيت أن تفرض عليكم"، حيث علل النبي صلى الله عليه وسلم تأخره عنها بخوف فرضيتها على هذه الأمة.

أما عدد ركعاتها فأفضله ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يحافظ عليه، وهي إحدى عشرة ركعة، أو ثلاث عشرة ركعة، وقد ثبت في (صحيح البخاري) أن عائشة رضي الله عنها سُئلت كيف كانت صلاة النبي صلى الله عليه وسلم في رمضان؟ فقالت: "ما كان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة"، فهذا العدد هو أفضل ما تصلى به التراويح، أو ثلاث عشرة ركعة كما يدل عليه حديث ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى من الليل ثلاث عشرة ركعة.

ولكن لو صلاها الإنسان ثلاث وعشرين ركعة فإنه لا ينكر عليه؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحدد صلاة الليل بعدد معين، بل سُئل كما في (صحيح البخاري) عن ابن عمر رضي الله عنهما عن صلاة الليل ما ترى فيها؟ فقال: "صلاة الليل مثنى، مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح صلى واحدة فأوترت له ما صلى"، فبين النبي صلى الله عليه وسلم أنها مثنى مثنى، ولم يحدد العدد، ولو كان العدد واجباً بشيء معين لبينه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وعلى هذا فلا ينكر على من صلاها ثلاث وعشرين ركعة.

ولكن الذي ينكر ما يفعله بعض الأئمة -هدانا الله وإياهم- من السرعة العظيمة في الركوع، والقيام بعد الركوع، والسجود، والجلسة بين السجدتين، والتشهد، فإن بعض الأئمة يسرعون في هذه الأركان إسراعاً عظيماً يمنع كثيراً من المصلين خلفهم من القيام بواجب الطمأنينة، فضلاً عن القيام بالمستحب، وقد ذكر أهل العلم أنه يُكره للإمام أن يسرع سرعة تمنع بعض المأمومين، من فعل ما يسن، فكيف بمن أسرع سرعة تمنع بعض المأمومين أو أكثرهم من فعل ما يجب؟! وهذه لا شك أنها مُحرمة، وأنها خلاف أداء الأمانة التي أؤتمن الإمام عليها.

فإنه لو لم يكن إماماً لقلنا لا حرج أن تصلي صلاة تقتصر فيها على الواجب ولكن إذا كنت إماماً فإنه يجب عليك أن تراعي المأمومين، وأن تصلي فيهم أفضل صلاة، تمكنهم من مراعاة فعل الواجب والمستحب فيها، وأرجو أن يفهم إخواني الأئمة أنه ليس المقصود سرد عدد الركعات، وإنما المقصود التطوع لله بفعل هذه العبادة، والخشوع فيها وأدائها على وجه الطمأنينة، وإن ركعتين يطمئن الإنسان فيها خير من عشرين لا يطمئن فيها، بل قد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم للذي لم يطمئن في صلاته: "ارجع فصل فإنك لم تصل".

منقوووووووووول والله اعلم

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 120362
العمر : 33
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 201
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى