منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» كين يسرق الأضواء في ليلة انهيار ليفربول أمام توتنهام
اليوم في 12:26 am من طرف عبدالله الشندي

» زيدان يمدح رونالدو وبنزيمة.. ويرد على لينيكر
اليوم في 12:23 am من طرف عبدالله الشندي

» الدامجة على أبواب أهلي طرابلس
اليوم في 12:22 am من طرف عبدالله الشندي

» التحدي يستهدف الدور الرباعي من بوابة شباب الجبل
اليوم في 12:20 am من طرف عبدالله الشندي

» كافاني ينقذ سان جيرمان من السقوط أمام مارسيليا
اليوم في 12:18 am من طرف عبدالله الشندي

»  أعشاب لعلاج المعدة.. بعضها ذات شعبية كبيرة
اليوم في 12:16 am من طرف عبدالله الشندي

» فيديو.. شاب سعودي يسجّل لحظة وفاته بحادث سيارة قاتل على إحدى الطرق العامة بالمملكة
اليوم في 12:14 am من طرف عبدالله الشندي

» قائمة اليونسكو لأقدم 10 مدن في العالم
اليوم في 12:04 am من طرف عبدالله الشندي

» خطاب أرسله أحد ضحايا تيتانيك لوالدته يباع بمزاد علني.. هذا آخر ما كتبه راكب من الدرجة الأو
اليوم في 12:01 am من طرف عبدالله الشندي

» لا تتخلص من قشر الموز بعد الآن.. استخدامات "سحرية" لتبييض الأسنان وحبَّ الشباب
أمس في 11:59 pm من طرف عبدالله الشندي

» في البداية حرَّمتها الكنيسة لمنع الفتنة بالنساء.. تعرَّف على سبب صناعة أزرار الملابس عبر ا
أمس في 11:56 pm من طرف عبدالله الشندي

» #دورة تأهيل القضاة و المختصين في الجرائم الالكترونية
أمس في 11:54 pm من طرف عبدالله الشندي

» دورة امن السفن والموانئ|00201201324991
أمس في 11:53 pm من طرف عبدالله الشندي

» #دورة ادارة #الامن و #السلامة في #المستشفيات|معرفة أنظمة الصحة العامة بالمستشفيات
أمس في 11:51 pm من طرف عبدالله الشندي

» هكذا جمع اغنياء العالم ثرواتهم الهائلة ثم يتبرعون بها في أسرع وقت
أمس في 1:03 pm من طرف عبدالله الشندي

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


المنصوري يكشف حقائق مثيرة عن مسودة الدستور الليبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المنصوري يكشف حقائق مثيرة عن مسودة الدستور الليبي

مُساهمة من طرف STAR في 2016-08-07, 10:29 am


وجه عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور ” المحامي ضو المنصوري عون
 ” خــطـابا مــفـتوحا، الى مجلس النواب قال من خلاله أنه من واجباته اطلاعهم على بعض المسائل المفصلية التي صاحبت إحالة مسودة مشروع الدستور إلى مجلس النواب، ولوضعكم في صورة المخالفات القانونية التي إنغمست فيها إدارة وأعضاء هيئة صياغة الدستور الذين يدّعون بأنه تم التصويت على هذه المسودة، وأحيلت إليكم بتاريخ 2016/4/26م.

وأضاف المنصوري الذي كشف في كتابه الموجه للبرلمان إن جلسة الهيئة بتاريخ 2016/4/19 .م لم تكن جلسة صحيحة وفقاً للإعلان الدستوري الصادر في 3.أغسطس.2011.م وتعديلاته وكذلك القانون رقم 17 لسنة 2013.م وتعديلاته، كما انها مخالفة للائحة الداخلية للهيئة التي تمت الموافقة عليها بالإجماع بتاريخ 2014/4/30، موضحاً أنه 
فقد نص الإعلان الدستوري في التعديل الثالث لسنة 2013.م على تشكيل هيئة صياغة الدستور من ستين عضواً على غرار لجنة الستين سنة 1951.م ( وفي جميع الأحوال تصدر قرارات الهيئة التأسسية لصياغة الدستور بأغلبية ثلتي الأعضاء زائد واحد، على أن تنتهي من صياغة الدستور واعتماد هذا المشروع في مدة لاتتجاوز مائة وعشرين يوماً من إنعقاد إجتماعها الأول ) وقد عقد عقدت الهيئة اجتماعها الأول بتاريخ 2014/4/21م .

وأشار المنصوري في خطابه الذي تحصلت بوابة افريقيا الاخبارية علي نسخة منه، أنه نص التعديل الدستوري السابع الصادر في 11 مارس 2014م، في البند (12، (بمجرد إنتهاء الهيئة التأسسية من صياغة مشروع الدستور،يطرح مشروع الدستور للإستفتاء عليه بنعم أو لا ، خلال ثلاتين يوماً من تاريخ إعتماده.)
ولما كان إجتماع الهيئة في جلسة التصويت على اعتماد مشروع الدستور بتاريخ 2016/4/19م كان مخالفاً للإعلان الدستوري من حيث نصاب الإجتماع ، حيث حضر 36 عضواً فقط، واعترض عضوان علي التصويت بإعتماد المشروع ورغم أن نصاب الإجتماع الصحيح اصلاً هو (واحد وأربعون عضواً ) الا أن جلسة الإعتماد انعقدت بستة وتلاتون فقط.
اي انها لم تكن وفقاً للنصاب الوارد في الإعلان الدستوري والقانون رقم 17 بشأن انتخاب الهيئة وكذلك اللائحة الداخلية للهيئة التي نصت في المادة (11) (مع مراعاة أحكام المادة(16) تكون إجتماعات الهيئة صحيحة بحضور أغلبية ثلتي الأعضاء + واحد، بإستثناء الإجتماعات التشاورية التي لايترتب عليها إتخاذ أية قرارات..)
ويفهم من هذه النصوص أن نصاب الإجتماع الصحيح الذي تٌتخذ فيه قرارات الهيئة هو الثلتين + واحد ، وليس ستة وثلاتون عضواً.
ورغم قطعية هده النصوص الدستورية وافق الأعضاء الأربعة والثلاتون على تعديل اللائحة الداخلية للهيئة بإضافة (من الحاضرين) بغية تمرير المشروع بالمخالفة للدستور والقوانين النافذة، وهو ما أوقفت نفاذه دائرة القضاء الإداري بمحكمة استئناف البيضاء في الطعن الإداري المرفوع من بعض الأعضاء رقم 61 لسنة 2016م ، ومن ثم تضحى آثاره لا أساس لها وهو المصادقة على المسودة واحالتها إلى مجلس النواب.
كما أن جميع القرارات الصادرة في جلسة التصويت تصدت لها “محكمة استئناف البيضاء” فى الطعن الإداري رقم 71 لسنة 2016. وحكمت بوقف تنفيذ القرارات الصادرة في جلسة 2016/4/19م. وهي المصادقة على مسودة مشروع الدستور وإحالتها إلى مجلس النواب.تأسيساً على عدم توفر نصاب الإجتماع اصلاً. ومخالفة هذه القرارات للإعلان الدستوري ، واللائحة الداخلية للهيئة قبل تعديلها المحكوم بوقف نفاذه.
وإزاء ماتقدم فإن مسودة مشروع الدستور المحالة إلى مجلس النواب تكون مخالفة في الإجراءات التي تمت بها للإعلان الدستوري وتم الفصل في عدم مشروعيتها قضائياً.


كما أشار المنصوري إنه قام بعرض هذا التوضيح لوضع الجميع في صورة الوقائع الصحيحة التي صاحبت صدور احالة مسودة مشروع الدستور لكم، كى نساهم في إظهار الحقيقة التي حاول البعض طمسها من خلال الإرتماء في أحضان بعثة الأمم المتحدة ،والقبول بمشروع نسجت خيوطه في “صـــلالــة بسلطنة عٌمــــان” وسخرت القنوات الإذاعية المأجورة لتلميعه بدعم إقليمي ودولي. وعـــلــيـــه فإننا وإذ نوضح لكم ذلك يحدونا أملاً لاتخبوا جذوته من خلالكم في اطلاع مجلسكم الموقر بمهامه التاريخية،وان يطلع هذا المجلس علي وقائع جلسة إقرار هذه المسودة حتى يتسنى له مراقبة صحة الإجراءات التي أتبعت لصدورها والتأكد من إلتزام واضِعوها بالنصوص المحاكة في الإعلان الدستوري والقوانين ذات العلاقة أم لا. وإزاء ماتقدم ذكره فإن مسودة الدستور المحالة لكم لم يتم التصويت عليها وفقاً للإعلان الدستوري. جميع الإجراءات التي اتخذت وصولاً إلى هذه المسودة حكم القضاء بعدم مشروعيتها وأوقف نفاذها. مرور تلاتين يوماً من تاريخ 2016/4/26م . وفقاً للمادة 30 من الإعلان الدستوري،وعي مواعيد (خلال ثلاتين يوماً) وهي مواعيد سقوط بمعنى ان يتم اتخاذ الإجراءات خلالها. كلنا ثقة بأنكم ستضعون مصير هذا الوطن نصب أعينكم خاصةً ونحن أمام مشروع محال لكم يرقىٰ إلى مستوى المؤامرة علي هذا الوطن الذي ينزف في كل.

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 117911
العمر : 32
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 192
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى