منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» تأخر صرف الميزانيات يلقى بآثاره السلبية على نشاط الشركات النفطية
أمس في 8:53 pm من طرف عبدالله الشندي

» الكشف عن حقيقة ضربات القوات الجوية المصرية لمواقع في درنة الليبية
أمس في 8:52 pm من طرف عبدالله الشندي

» تبادلوا اللكمات وحوّلوا الملعب إلى حلبة مصارعة.. شاهد كيف طُرد 9 لاعبين في مباراة لكرة الق
أمس في 8:50 pm من طرف عبدالله الشندي

» إنهاء أزمة نقص المياه «نهائياً» بمركز طبرق الطبي
أمس في 8:49 pm من طرف عبدالله الشندي

» وزير العمل: اعتمدنا تعيينات طبرق وساعين في حل مشكلة تعيينات القبة والساحل
أمس في 8:41 pm من طرف عبدالله الشندي

» كيف تم اسقاط طائرة الخطوط الليبية فوق سيناء قبل 45عاماً؟
أمس في 8:38 pm من طرف عبدالله الشندي

» وثائق تكشف خفايا مُراسلات القذافي وبريطانيا
أمس في 8:37 pm من طرف عبدالله الشندي

» إعادة تنسيب أكثر من 18 ألف شاب في طبرق والمناطق المجاورة
أمس في 8:34 pm من طرف عبدالله الشندي

» انست وشرفت
أمس في 8:28 pm من طرف عبدالله الشندي

» عالم Netflix بين يديك ..إبرام أول اتفاقية شراكة بين الشبكة العملاقة و OSN
أمس في 8:26 pm من طرف عبدالله الشندي

»  فوائد نواة التمر
أمس في 7:20 pm من طرف إبن الشهيد

» الصحة معدومة بمنطقة عمر المختار بطبرق
2018-02-20, 10:39 am من طرف STAR

» القبض على مصري متهم بتهريب مواطنين من درنة
2018-02-20, 10:38 am من طرف STAR

» مدير مستشفى درنه يزور مركز طبرق الطبي
2018-02-20, 10:38 am من طرف STAR

» الوطنية للنفط وشركة الجوف تبحثان آلية استمرار العمل والصعوبات المالية
2018-02-20, 10:35 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


بفضل السياحة الخليجية.. البوسنة تتحول إلى مركز إقليمي للمنتجات الحلال

اذهب الى الأسفل

بفضل السياحة الخليجية.. البوسنة تتحول إلى مركز إقليمي للمنتجات الحلال

مُساهمة من طرف STAR في 2016-12-08, 9:13 am

تُقبل البنوك والفنادق وشركات الأغذية في البوسنة على تبني المعايير الإسلامية للمنتجات "الحلال"؛ سعياً للاستفادة من سوق آخذة في النمو بفضل العدد الكبير للسكان المسلمين في هذا البلد وتدفق السياح الخليجيين، فضلاً عن التجارة المتنامية مع العالم العربي.

ويوجد في البوسنة أحد أكبر تجمعات السكان المسلمين في أوروبا، وهم تقليدياً يعتمدون تفسيراً ليبرالياً للإسلام، لكن صحوة إسلامية نشأت هناك مع وصول المقاتلين العرب خلال الحرب التي دارت رحاها بين عامي 1992 و1995.

وأصبحت هذه البلاد التي يمثل المسلمون نصف سكانها مركزاً إقليمياً للمنتجات الحلال منذ إنشاء أول وكالة أوروبية لشهادات "المنتجات الحلال" في 2006.

وقال أمير ساكيتش مدير الوكالة، إن "إمكانيات السوق مرتفعة؛ لأن الظاهرة لا تزال جديدة، كما أن هناك فجوة بين العرض والطلب".

وأضاف أن سوق منتجات الحلال في البلقان نما بنحو 17% سنوياً على مدى السنوات العشر الماضية.

واعتمدت وكالة شهادات جودة الحلال، منذ إنشائها، آلاف المنتجات من البوسنة وصربيا والجبل الأسود وليتوانيا، كما ساعدت كرواتيا وصربيا ومقدونيا على إنشاء وكالات محلية لضمان المنتجات الحلال.

وقدرت ديلويت توهماتسو للاستشارات قيمة سوق المنتجات الحلال بما يزيد على تريليون دولار في 2015، وقالت إن السوق تنمو بنحو 15 في المائة سنوياً.

وتؤكد شهادات الحلال أن هذه المنتجات تم تصنيعها طبقاً لأحكام الشريعة الإسلامية وأنها خالية من أي آثار للحم الخنزير أو الكحول أو الدم، وأن تصنيعها يتم في مصانع خالية من الدنس (النجاسة).

وقال فاسفيجا بوليو مدير الجودة في شركة كلاس للمنتجات الغذائية ومقرها سراييفو، إن كل منتجات الشركة حلال، مشيراً إلى أن الناس يخلطون بين المنتجات الحلال وتلك الخالية من لحم الخنزير.

وأضاف: "إنها أكثر من ذلك. يجب أن تتضمن أيضاً خلو جميع المواد الخام (المستخدمة في صناعتها) من المبيدات الحشرية والمعادن الثقيلة والمنتجات المعدلة وراثياً والمضادات الحيوية وغيرها من العناصر التي لها تأثير سلبي على صحتنا".

ويساعد بنك البوسنة الدولي، المملوك من قِبل خليجيين وهو المصرف الوحيد الذي يعمل وفق مبادئ الشريعة الإسلامية في البلاد، على تصدير المنتجات الحلال بمحفظة قوية قدرها 550 مليون مارك (300 مليون دولار).

واشترى مستثمرون خليجيون مساحات واسعة من الأراضي الزراعية وشركات منتجات غذائية في صربيا والبوسنة؛ لمعالجة الضعف في سلسلة توريد المكونات الحلال.

وقال سايو ماركوليتش وهو مالك لفندقين كبيرين في سراييفو، إن "أول شيء ينظر إليه الزائرون من العالم العربي هو ما إذا كانت هناك شهادات حلال أم لا".

وأضاف: "الحفاظ على الشهادة أمر مكلف.. والأغذية العضوية أكثر تكلفة.. لكن في النهاية تؤتي ثمارها. نحصل على المزيد من النزلاء".

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله
avatar
STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 119176
العمر : 33
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 198
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى