منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» حدث في مثل هذا اليوم February 21, 2017
أمس في 4:49 pm من طرف لاجواد نا بنتهم

» شابة تشوّه وجه صديقتها بسبب "الغيرة"
أمس في 4:47 pm من طرف لاجواد نا بنتهم

» جلي زين ..!
أمس في 4:43 pm من طرف لاجواد نا بنتهم

» الحاجة إلى الثقافة
أمس في 11:08 am من طرف ولد الجبل

» خليفة الفاخري... والرغبة في الرحيل!!
أمس في 9:10 am من طرف ولد الجبل

» تكلفة شوكولاتة لفرح خليجي تصل إلى مليون درهم
أمس في 9:04 am من طرف ولد الجبل

» دعاء
أمس في 9:01 am من طرف ولد الجبل

» المسلم والمؤمن
أمس في 9:00 am من طرف ولد الجبل

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
أمس في 8:58 am من طرف ولد الجبل

» شكل أنفك يكشف ما تُخفي.. لغة الجسد تُفسِّر لك ما لا يقوله الآخرون
أمس في 8:57 am من طرف ولد الجبل

» وجهات سياحية يقصدها الأثرياء من دون تردد
أمس في 8:28 am من طرف STAR

» جاكي شان يصور فيلمه الأخير في دولة عربية
أمس في 8:26 am من طرف STAR

» الحشرات وجبة أنجلينا جولي المفضلة، وتأكلها مع اولادها!
أمس في 8:25 am من طرف STAR

» مباريات السبت 25-2-2017 والقنوات الناقلة
أمس في 8:14 am من طرف STAR

» مباريات الجمعة 24-2-2017 والقنوات الناقلة
أمس في 8:13 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الموروث التقليدي لصحراء ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الموروث التقليدي لصحراء ليبيا

مُساهمة من طرف بوفرقه في 2010-11-18, 6:04 pm

الموروث التقليدي لصحراء ليبيا يجمل مهرجان العرس العربي بباريس

احتضن مهرجان العرس العربي في باريس حدثاً اعتبره المختصون مفاجأة بذاته؛ وهو معرض الفوتوغرافية الليبية – الكندية جميلة الوحيدي؛ الذي احتفل بزينة البدو وفق ما يتناقلها الموروث التقليدي البدوي في صحراء ليبيا، وذلك في إطار شهر الصورة.

وقالت الفوتغرافية -وفقاً لصحيفة الراية القطرية- “لقد كانت رغبة القبض على تفاصيل هذا الموروث بالذات قد سكنت خاطري وأنا في كندا، حيث يشكل الابتعاد عن الوطن لهاجس الفقد، والخوف على ضياع الأشياء، أو خفتان رنينها في الذاكرة”.

وأضافت الوحيدي، “لذلك جاء مشروع تصوري للموروث الثقافي الليبي قفزاً على هذا القلق، خاصة فيما يتعلق ورصد الموروث المتعلق بما تتداوله وتحميه النساء، وذلك لتعذر وصول المصورين الرجال لمثل هذا الهدف”.

وتابعت الوحيدي قائلة: “كنت أتصور أن مهمتي ستقف عند حد القبض بالصورة على ما أعرفه من تقاليد، وكنوز تحفل بها الثقافة البدوية”.

وأردفت الفنانة الليبية الأصل بقولها: “إلا أن المفاجأة التي كانت بانتظاري هي أنني وجدت نفسي في مواجهة مخزون خرافي البعد والعمق والآفاق من الإرث الليبي الذي لم أكن أعرفه أو أتصور وجوده”، وأوضحت قائلة: “من ذلك العادات والطقوس المتعلقة بالأفراح والأعراس لدى بعض المناطق الليبية، حيث يؤسس كل نمط من الأزياء، أو كل لون، وكل حلة لساعة من ساعات نهار العرس، أو لموعد من مواعيده، والذي لا يجب أن يأتي قبله ولا أن يتكرر بعده”.

جمال استثنائي

وعن مشاركتها في هذه التظاهرة العالمية تقول الوحيدي للصحيفة: “عندما دعتني مديرة المهرجان، السيدة زبيدة شرقي، للمشاركة في المهرجان لرصد الموروث الليبي المتعلق بالأفراح، نتيجة لغياب المشاركات الليبية في هذا المجال، أخبرتها عن رغبتي في تقديم الإكسسوارات التي تتزين بها البدوية الليبية”.

وأشارت بقولها: “هذه التي كنت أرى فيها جمالاً استثنائياً، والتي كادت تختفي تماما من المشهد الجمالي الليبي لولا دورة وجودية جديدة دفعت بها للسطح من جديدة بمعجزة هي أقرب للخيال منها للواقع”.

وأضافت الوحيدي، قد وافقت السيدة زبيدة على الفور، واعتبرت ذلك إضافة مهمة ستثري البحث العلمي في هذا الجانب من الإرث الثقافي العربي؛ وذلك لندرة المعلومات المتعلقة بليبيا. وقد كانت المفاجأة هي هذا النجاح الهائل للمهرجان، ولكن أيضاً للمعرض؛ بالقياس إلى الجديد الذي تقدمه هذه الإطلالة للتقليد الليبي للجميع.

مشروع مشترك

وفي معرض ردها عن إمكانية مشاركتها في معارض أو تظاهرات تحتفل بالصورة في قطر أجابت الفنانة الليبية لصحيفة الراية:”إن ما أتمناه بحق هو أن أطور مشروعاً مشتركاً مع المصورين القطريين لرصد الموروث الحضاري للقبائل القطرية في ليبيا التي حدثتكم عنها والتي تسكن مناطق هون الليبية، ودراسة تاريخ هجرتها، وتأثيراتها وتأثرها بالبيئة الليبية التي تشكل اليوم ركنا أساسيا، بل جوهريا في بنيتها. وأعتقد أن ذلك سيكون مادة غير مسبقة لمعرض فتوغرافي جماعي في قطر، وفي سوق واقف بالذات، عن العلاقات الثقافية الليبية القطرية. بعدها قد نطوف بها المعرض عبر العالم، هنا في باريس أو في كندا”.

قورينا

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

بوفرقه
مراقب
مراقب

ذكر
عدد المشاركات : 34607
العمر : 50
رقم العضوية : 179
قوة التقييم : 74
تاريخ التسجيل : 30/04/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى