منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» وصول سيولة مالية إلى مصارف درنة قادمة من مصرف ليبيا المركزي البيضاء
أمس في 10:07 am من طرف STAR

» مصارف درنة تعلن فتح أبوابها أمام المتعاملين بدءا من الأثنين القادم
أمس في 10:07 am من طرف STAR

» تكليف العقيد خالد عبدالله آمراً للغرفة الأمنية المشتركة في شحات‎
أمس في 10:06 am من طرف STAR

» شرق طبرق تري النور بعد انقطاع التيار 19 يوماً
أمس في 10:06 am من طرف STAR

» إطلاق سراح رئيس ديوان حكومة طبرق بعد اختطافه في البيضاء
أمس في 10:06 am من طرف STAR

» العقيد أحمد شعيب مدير أمن طبرق
أمس في 10:05 am من طرف STAR

» خبراء جدد يؤدون اليمين القانونية للعمل بمركز الخبرة القضائية فرع طبرق
أمس في 10:05 am من طرف STAR

» مديرو جهاز الإسعاف بالمنطقة الشرقية يطالبون بتعديل أوضاع الاعاشة
أمس في 10:05 am من طرف STAR

» المسماري: البنيان المرصوص دعمت الهجوم على الهلال النفطي والسراج متحالف مع القاعدة
أمس في 10:04 am من طرف STAR

» المجلس الأعلى لحوض النفط والغاز يستنكر الهجوم على منشأت النفط الليبية
أمس في 10:04 am من طرف STAR

» الجيش يعلن وقف إطلاق النار في قنفودة غرب بنغازي
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» شورى بنغازي ينفي علاقته بأي مجموعات مسلحة في طرابلس
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» بلدية بنغازي تتسلم سيارات إسعاف من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» الصاعقة تحبط هجوم انتحاري بسيارة مفخخة
أمس في 10:03 am من طرف STAR

» ناقلة نفط تستعد لتحميل 590 ألف برميل من ميناء الزويتينة
أمس في 10:02 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الطموح المحمود والطموح المذموم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الطموح المحمود والطموح المذموم

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2010-12-26, 9:02 pm

عنوان الخطبة
الطموح المحمود والطموح المذموم
أسم الخطيب:
الشيخ أسامة بن عبد الله خياط
المسجد:
مكة المسجد الحرام
التاريخ:
11/8/1431
ملخص الخطبة
1- فضل علو الهمة. 2- التطلّعات المذمومة. 3- خيرية المنهج الإسلامي. 4- التحذير من مفاسد الطموح. 5- لا حسد إلا في اثنتين.
الخطبة الأولى
أمّا بعد: فاتقوا الله عباد الله؛ فتقوى الله طريق الأيقاظ ونهجُ أولي النهى وسبيلُ أولي الأبصار.
أيّها المسلمون، إنَّ طموحَ المرء إلى بلوغ الدرجاتِ العلى وابتغاءَه الفضائل وسعيَه إلى اكتسابِ المحامد وتطلّعَه إلى الأفضلِ والأكمل دليلٌ واضح وآيةٌ بيِّنة على طيبِ جوهره وكرَم معدنه واستحقاقِه الظفرَ بكلّ خير يرتفع بمقامه عن منازلِ ساقطي الهمّة القاعدين عن طلبِ الخيرات المرتَضين لأنفسهم العيشَ على هامش الحياة، وعلى العكسِ من ذلك أن يعمَدَ أناس إلى التطلُّع إلى ما لا يصلُح أن يطمَح إليه العاقل، ولا يجوز أن تصبُوَ إليه نفسه أو يمتدَّ إليه بصره أو تنصرف إليه همّته من اجتراحِ السيئات واقترافِ الخطايا واستباحةِ المحرّمات التي حرمها الله ورسوله وحذَّر من غِشيانها وتوعَّد على انتهاكِها بأليم العقاب.
ومِن ذلك أن يتطلَّع المرء إلى ما في يدِ غيره ممّا حباه به ربّه من فيضِ النّعَم ووافرِ الخيرات فيتمنّى زوالها عنه وتحولَّها إليه.
ومنه التطلّعُ إلى ما جعله الله للمعرضين عن آيات ربهم المكذِّبين برسله من زهرةِ الحياة الدنيا وزينتِها ونضرَتها فتنةً واستدراجًا نهى الله نبيَّه صلوات الله وسلامه عليه وأمَّته من الاغترارِ به؛ لأنه فانٍ زائل وغرور وخُدَع تضمحلّ أمام ما وعد الله أن يرزقَه به في الآخرة من خيرٍ لا انقطاع ولا نفادَ له، فقال سبحانه: خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجدوَلَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِّنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَيَاةِ الدُّنيَا لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَرِزْقُ رَبِّكَ خَيْرٌ وَأَبْقَىخطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد [طه: 131].
ولما كان في السعيِ إلى المطامح التي لا مشروعيّةَ لها إيذاءٌ بالغ للنّفس بتكديرِ صفوِ العيش وتنغيصِ مُتَع الحياة وازدراء نعمة الله بالتنقّص لها وعدمِ الشكر عليها ومِن إضاعة العُمُر في الأماني والأحلام التي لا طائلَ من ورائها فإن من رحمة الله بعباده وجميلِ إحسانِه إليهم ما منَّ به عليهم مِن أحسَنِ المناهج وأعدَلِ السّبُل وأقوم الطرق للتجافي عن هابِط المنازِع وقَبيح المسالِك بتهيئة الفرَص مع المراعاة للمواهِب والوظائِف التي يتَفاوَت فيها الناس وتتبايَن حظوظُهم منها، فحين استشرف بعض النساء في عهد النبوة إلى الحظوة ببعض ما خصّ الله به الرجال فتمنَّين أن يكون لهن نصيب من الجهاد لحفظِ الذّمار والذودِ عن الحقّ ونشر الهداية وأن يكونَ لهنّ مثل ما للرجال من الميراث، وتمنَّى الرجال أن يُفضَّلوا على النساء بحسناتهم كما فُضِّلوا عليهم في الميراث؛ صرَف سبحانه كلًّا من الفريقين عن هذه الأماني إلى النظر إلى ما هو أنفع لهما وإلى السعي إليه، وذلك هو الكسب في المجال الصالح الملائم لكلٍّ من الفريقين، وجعل لهما نصيبَهما الوافرَ مِن حُسن الثواب، وحثَّهما على سؤاله سبحانه مِن واسع فضله، فإنّه الكريم الوهاب، فقال سبحانه: خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجدوَلاَ تَتَمَنَّوْاْ مَا فَضَّلَ اللّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ لِّلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبُواْ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا اكْتَسَبْنَ وَاسْأَلُواْ اللّهَ مِن فَضْلِهِ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًاخطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد [النساء: 32]. وإنّه لتوجيهٌ رباني ما أحكمَه! وما أعدله! وما أجدر أن يتفتَّح الوعي لإدراك مقاصده وجميل آثاره وحُسن العاقبة فيه!
عبادَ الله، إنَّ الخيرَ الذي يسوق إليه طموحُ المسلم إلى الرّفعة لا يصِحّ أن يُتَّخَذ طريقًا إلى المحظور كأن يكون سببًا ووسيلة للإعجابِ بالنفس والنظر إليها بعين الرّضا واعتقاد الكمال، وإلى النظرِ إلى غيرِها بعين التنقّص والازدراء والتحقير الذي أوضح رسول الله خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد سوء العاقبة فيه بقوله: ((بِحَسْبِ امْرِئٍ مِنَ الشَّرِّ أنْ يَحْقِرَ أخَاهُ المسلِم)) أخرجه مسلم في صحيحه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه.
أو أن يكون سببًا إلى الفخر على الناس أو البغيِ عليهم، فقد حذر من ذلك رسول الهدى خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد بقوله: ((إنَّ الله أوْحَى إليَّ أنْ تَوَاضَعُوا حتَّى لا يفْخرَ أحدٌ على أحدٍ ولا يبْغِيَ أحدٌ علَى أحَد)) أخرجه مسلم في صحيحه.
ولا يصحّ أن يكونَ الطموح إلى الرفعةِ أيضًا باعثًا على التحاسُد والتباغُض والتدابر الذي تنقطِع به الوشائج وتنفصم به العرى بين أبناء المجتمع المسلم؛ ولذا نهى عنه النبي خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد بقوله: ((لا تَحَاسَدُوا، ولا تَنَاجَشُوا، وَلا تَبَاغَضُوا، ولا تَدَابَرُوا، ولا يَبِعْ بَعْضُكُمْ علَى بَعْض، وَكُونُوا عِبَادَ اللهِ إِخوَانًا)) الحديث أخرجه مسلم في صحيحه.
فاتقوا الله عبادَ الله، واعمَلوا على أن يكونَ الطموح إلى الرِّفعة باعثًا على التنافس في استباقِ الخيرات والتجافي عن السيّئات، وطريقًا إلى الارتقاء بالمجتمَعِ والنهضة بالأمّة، ودليلا بيِّنًا إلى بلوغ الحياة الطيبة الناشئة في رحاب الإيمان المهتدية بهدي القرآن الناعمةِ برضوانِ الرحمن ونزول رفيع الجنان.
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجدوَلِكُلٍّ وِجْهَةٌ هُوَ مُوَلِّيهَا فَاسْتَبِقُواْ الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُواْ يَأْتِ بِكُمُ اللّهُ جَمِيعًا إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌخطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد [البقرة: 148].
نفعني الله وإياكم بهدي كتابه وبسنّة نبيه خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد.
أقول قولي هذا، وأستغفر الله العظيم الجليل لي ولكم ولجميع المسلمين من كلّ ذنب، إنه هو الغفور الرحيم.


خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد
الخطبة الثانية

إنَّ الحمدَ لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسِنا وسيِّئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضلَّ له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إلهَ إلا الله وحدَه لا شريك لَه، وأشهد أنَّ محمَّدًا عبده ورسوله، اللّهمّ صلِّ وسلّم على عبدك ورسولك محمّد، وعلى آله وصحبه أجمعين.
أمّا بعد: فاتَّقوا الله عبادَ الله.
أيّها المسلمون، إنَّ قول الله تعالى: خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجدوَلاَ تَتَمَنَّوْاْ مَا فَضَّلَ اللّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍخطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد [النساء: 32] ليس معارضًا لما جاء في الحديث الذي أخرجه البخاري في صحيحه عن أبي هريرةَ رضي الله عنه عن رسول الله خطبة {الطموح المحمود والطموح المذموم}المسجد أنه قال: ((لا حسَدَ إلا في اثْنَتَيْن: رجل علَّمَهُ اللهُ القُرْآنَ فهُوَ يَتلُوهُ آنَاءَ الليلِ وآناءَ النَّهَارِ، فسمِعَهُ جارٌ لهُ فَقَال: ليتَنِي أُوْتِيتُ مِثْلَمَا أُوْتِيَ فلان فعمِلْتُ مثلَ مَا يعْمَل، ورجل آتَاهُ الله مَالا فَهُوَ يُهْلِكُه في الحق -وفي لفظ: فسَلَّطَه علَى هَلَكَتِهِ في الحق-، فقَالَ رجُل: لَيتَنِي أُوتِيتُ مثلمَا أُوتِيَ فُلانٌ فَعَمِلْتُ مثلما يعمَل))، فإنّ المراد بالحسد في الحديث الغبطةُ وتمني مثل ما للمُنعَم عليه، وهو مباح لا حظرَ فيه. أمّا المنهي عنه في الآية فهو تمني نفس النعمة بانتقالها عن صاحبها وزوالها عنه إلى المتمنّي، وذلك هو المحظورُ الذي نهى الله تعالى عبادَه عنه.
فاتقوا الله عبادَ الله، واعمَلوا على استباقِ الخيرات والتنافُس في الباقياتِ الصالحات، وحذارِ منَ الطموح إلى ما لا يحلّ وما يغضِب الجبار.
وصلّوا وسلّموا على خيرِ رُسل الله محمّد بن عبد الله...

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 71964
العمر : 50
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الطموح المحمود والطموح المذموم

مُساهمة من طرف STAR في 2010-12-27, 8:32 am

بارك الله فيك وجزاك الله خيرآ وجعل ما افدتنا بة فى ميزان حسناتك بأذن الله تعالى ...هذا والله اعلم

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
اشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله

STAR
النائب الثاني للمشرف العام
النائب الثاني للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 114870
العمر : 31
رقم العضوية : 31
قوة التقييم : 186
تاريخ التسجيل : 08/03/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الطموح المحمود والطموح المذموم

مُساهمة من طرف زهرة اللوتس في 2010-12-29, 12:16 pm

شكرا لك ..وبارك الله فيك........



-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~
لحظة الوداع من أصعب اللحظات على البشر .. ولكن ما باليد حيله
وداعا ... لك ايها المنتدى الغالي..وداعا ... لكم يا أعضاء منتديات عيت ارفاد التميمي
وداعا ... لكل من اسعدته ..وداعا ... لكل من احزنته..وداعا ... لكل من أحبني
وداعا ... لكل من كرهني ..وداعا ... لكل من كنت ضيفا خفيفا عليه ..
وداعا ... لكل من كنت ضيفا ثقيلا عليه ..وداعا ... وكلي ألم لفراقكم
لأنكم أفضل من إستقبلني ..وداعا ... وكلي حزن لأنكم خير من شرفني
وداعا ... واجعلوا ايامي التي لم تعجبكم في طي النسيان ..فقط تذكروني بينكم!!
وداعا ... واستودعكــــــــــم الله الذي لا تضيع ودائـــــــــــــعه
اتمني لكم اوقات سعيد
واتمني التقدم لهذا المنتدى الرائع


زهرة اللوتس
إداري
إداري

انثى
عدد المشاركات : 124527
العمر : 35
رقم العضوية : 2346
قوة التقييم : 157
تاريخ التسجيل : 30/06/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الطموح المحمود والطموح المذموم

مُساهمة من طرف amol في 2011-01-01, 5:39 am


-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~





amol
مستشار
مستشار

انثى
عدد المشاركات : 36762
العمر : 35
رقم العضوية : 2742
قوة التقييم : 9
تاريخ التسجيل : 14/08/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الطموح المحمود والطموح المذموم

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2011-01-01, 4:33 pm

كل الشكرلكم جميعآ على المرور

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 71964
العمر : 50
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى