منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
أمس في 10:05 am من طرف ولد الجبل

» خذ العبرة أيها الحي
2017-02-23, 4:50 pm من طرف ولد الجبل

»  طريقة عمل خلطة "الفيجيتار" في المنزل
2017-02-23, 11:52 am من طرف عاشقة الورد

»  لا تأكــــل نفســـــك ..
2017-02-23, 11:24 am من طرف عاشقة الورد

» سحب العملة الورقية فئة 5 و 10 دينار من الاصدار السادس
2017-02-23, 11:11 am من طرف STAR

» ماذا يقول ترتيبك بين إخوتك عن شخصيتك؟
2017-02-23, 11:11 am من طرف عاشقة الورد

» أراد التحديق في عينيها للأبد فأوصى بحمل رأسها بعد موته.. مقابر غريبة خلدت قصص الحب
2017-02-23, 11:02 am من طرف عاشقة الورد

» خربت بيوتاً ولا يجدي معها تنظيف الأسنان.. معلومات لا تعرفها عن رائحة الفم الكريهة
2017-02-23, 10:50 am من طرف عاشقة الورد

» حقائق مذهلة عن النقود: أقذر من المرحاض.. وليست مصنوعة من الورق
2017-02-23, 10:41 am من طرف STAR

» خدعوك فقالوا: هذه الأطعمة صحية.. 11 وجبة من الأفضل الابتعاد عنها
2017-02-23, 10:40 am من طرف STAR

» "الدغدغة" لا تدفعك للضحك فحسب.. بل تعلِّمك فن الدفاع عن النفس!
2017-02-23, 10:40 am من طرف STAR

» المسلم والمؤمن
2017-02-23, 10:26 am من طرف عاشقة الورد

» خليفة الفاخري... والرغبة في الرحيل!!
2017-02-23, 10:15 am من طرف عاشقة الورد

» الحاجة إلى الثقافة
2017-02-23, 9:37 am من طرف ولد الجبل

» مباريات الاثنين 28-2-2017 والقنوات الناقلة
2017-02-23, 8:52 am من طرف STAR

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


الصحافة العالميه احداث ليبيا ((8))

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الصحافة العالميه احداث ليبيا ((8))

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2011-10-10, 2:08 pm

الصحافة الإيطالية

ليبيا... في بلد يأمل الجميع أن تنجح الديمقراطية لا يهم التاريخ

لإنكياستا
تقول صحيفة "لإنكياستا" الإيطالية في عددها اليوم الأحد إن ليبيا صارت بالنسبة للإيطاليين أرضا ممنوعة، وبالنسبة لوزير الخارجية فرانكو فراتيني، مستنقعا غرق فيه، وقد يعجّل بنهاية مسيرته السياسية، خاصة وأن زيارته الأخيرة بينت أنه قد خسر الحرب في ليبيا وأنه غير قادر على إنقاذ ما تبقى من مصداقية إيطاليا.
ويقول الكاتب اردونو باناشيا وهو- خبير في العلاقات الدولية - يجب أن يفهم الإيطاليون أنهم سيبدأون من نقطة الصفر، فلا مكان لأي استحقاقات ولا لأي شرعية تاريخية.
ففي ليبيا التي يأمل الجميع أن تنجح الديمقراطية فيها لا يهم التاريخ وعلاقات الصداقة، بل يهم المستقبل والاختيارات الاقتصادية والتحالفات الجديدة، حيث ستنظر الحكومات الجديدة في ليبيا إلى عديد الشركاء وليس شريكا واحدا كما كان الحال زمن العقيد الليبي الفار معمر القذافي.
ستكون الأولوية حتما لفرنسا وبريطانيا نظرا لأنهما ساعدتا الثوار في طرد القذافي، لكن الليبيين أذكى من أن يقعوا تحت رحمة وجهة واحدة، وإيطاليا فقدت مكانها لأن الحكومة وعلى رأسها رئيس الوزراء سلفيو برلسكوني وفراتيني لم يدركا أن ليبيا تشهدا تغيرا جذريا من ناحية القادة والإستراتيجيات.
ولا يشذ عن هذا الاستثناء سوى المدير التنفيذي لشركة "إيني" الإيطالية باولو سكاروني الذي أدرك خطورة الوضع وتحرك قبل الجميع لحماية ما يمكن حمايته، حتى لا تقبع إيطاليا في المرتبة الأخيرة في سلم أصدقاء ليبيا الحرة.
استغلال
ويرى الكاتب أن الفرنسيين استغلوا المشاكل الاقتصادية لإيطاليا وتفوقا عليها في سباق مد النفوذ في المنطقة. وقدموا أنفسهم على أنهم منقذوا البلاد والثورة.
وفي الشوارع الليبية صرخ الجميع "فلتحيا فرنسا" فلتحيا بريطانيا" عند زيارة رئيس الوزراء البريطاني داييفد كاميرون والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، ولكن لا أحد صرخ باسم إيطاليا عندما زيارة فراتيني.
وكان أكبر المتعاطفين مع إيطاليا قد كتب لافتة تقول" إيطاليا ليست برلسكوني" في إشارة واضحة لسوء إدارة برلسكوني للحرب وهو ما أضر بصورة البلاد.
ويرى الكاتب أن خسارة إيطاليا كبيرة، فقد قدمت كل قواعدها وطائراتها للعملية العسكرية. كما كلفتها الحرب اختلالا في ميزان الإنفاق العسكري والنتيجة إخفاق متواصل وفقدان لمكانها داخل ليبيا.
وعندما ذهب فراتيني لطرابلس كان هدف المهمة واضحا وبسيطا ألا وهو حماية مصالح إيطاليا. لكن للأسف كان الوضع أصعب من أن ينجح في مهمته، لأنه وجد أمامه صورة سيئة عن حكومة دعمت القذافي لسنوات، وتأخرت قبل أن تساعد الثوار.
والنتيجة أن إيطاليا ستفقد مكانها في البحر الأبيض المتوسط وسيصعب عليها أن تكون مركزا للمنطقة كما كانت عليه.
سوء اختيار
ويرى الكاتب أن فراتيني قد خسر الحرب في ليبيا، ويتساءل إن لم يكن من المفروض أن يتم إرسال طرف أخر، وحتما لن يكون برلسكوني الذي سيواجه رفضا واضحا في صفوف المجلس الوطني الانتقالي وفي صفوف الشعب الليبي.
ويعتبر الكاتب أنه كان يمكن أن يذهب الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتاتو وكان يمكن أن تكون مهمته أسهل، خاصة وأنه هو من دعم تدخل حلف الأطلسي في ليبيا وأقنع برلسكوني بذلك لحماية المدنيين، كما أنه الوحيد الذي يملك المصداقية حاليا في إيطاليا.
وكان نابوليتانو قادرا على إقناع الليبيين بأهمية الدور الذي لعبته إيطاليا في العملية العسكرية. كما كان يمكن أن تمثل زيارته قطعا مع السابق وبداية لصداقة جديدة وحقيقية بين البلدين

-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~-~

عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72050
العمر : 51
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى