منتديات عيت ارفاد التميمي
أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر في منتديات عيت أرفاد التميمي .. تفضل بالدخول ان كنت عضواً وبالتسجيل ان لم يكن لديك حساب وذلك للحصول علي كامل المزايا ولمشاهدة المنتديات المخفية عن الزوار..
إعلانات المنتدي

الأخوة الزوار

سجل فوراً في منتديات عيت أرفاد التميمي لتنال احقية مشاهدة اخبار المنطقة ومتابعة كل صغيرة وكبيرة في التميمي - اخبار المنطقة محجوبة عن الزوار

الأعضاء الكرام

الكلمة الطيبة صدقة والاحترام المتبادل تاج علي رؤوسكم وتذكروا قول الله عز وجل !! ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد
المواضيع الأخيرة
» اتريدي غرام اوبيرة .... اوهزت أزرار ورقص وتحوكيرة ... وانا امنيلي
أمس في 8:39 pm من طرف شكسبير

» شاهد: لحظة فتح أبواب الحرم النبوي وتدافع المصلين لدخوله
أمس في 8:34 pm من طرف mohammed.a.awad

» رمضان بين العادة والعبادة
أمس في 8:32 pm من طرف mohammed.a.awad

» من هوو دفين الملائكة ؟
أمس في 8:31 pm من طرف mohammed.a.awad

» شرح حديث خمس من الفطرة
أمس في 8:30 pm من طرف mohammed.a.awad

» مباشر من مكَّة.. شاهد تبديل كسوة الكعبة المشرَّفة
أمس في 8:25 pm من طرف mohammed.a.awad

» رحمتك يارب
أمس في 8:23 pm من طرف mohammed.a.awad

» شرح حديث (يا ابن آدم مرضت فلم تعدني ، قال : يا رب كيف أعودك وأنت رب العالمين.. ) العلامة ا
أمس في 8:22 pm من طرف mohammed.a.awad

» السؤال : هل معنى قوله تعالى: ( إن قرآن الفجر كان مشهوداً )
أمس في 8:21 pm من طرف mohammed.a.awad

» الصلاة علي رسول الله+الاستغفار+ذكر الشهادة+كفارة المجلس
أمس في 8:19 pm من طرف mohammed.a.awad

»  امرايف على المنتدى هههه
أمس في 8:05 pm من طرف mohammed.a.awad

» لمسة روحانيات
أمس في 7:04 pm من طرف MARAM ABOAISHA

» مسؤول بالبريقة: مستودع رأس المنقار ساهم في حل مشكلة نقص الغاز
أمس في 11:59 am من طرف mohammed.a.awad

» مساهل: مستعدون لمواصلة التعاون والتنسيق مع غسان سلامة حول ليبيا
أمس في 11:11 am من طرف mohammed.a.awad

» بالصور ضبط شبكة افريقية في مدينة البيضاء بمنطقة الزاوية القديمة
أمس في 11:06 am من طرف ولد الجبل

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم


بين الرجال والنساء ,,, قصص لن تنتهي !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بين الرجال والنساء ,,, قصص لن تنتهي !

مُساهمة من طرف عبدالحفيظ عوض ربيع في 2013-09-27, 8:29 am

بين الرجال والنساء ,,, قصص لن تنتهي !

صرخ قائلا : نحتاج كتبا لنتعلم كيف نتعامل مع زوجاتنا !

أرجو أن تقرأه فهو لا يأخذ أكثر من دقيقة
...
ورسول الله صلى الله عليه وسلم هو من آتاه الله جوامع الكلم إختصر كل الكتب والنصائح بقوله :

"استوصوا بالنساء خيرا فإنهن خلقن من ضلع وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه فاستوصوا بالنساء خيرا"
رواه الشيخان في الصحيحين

والله سبحانه وتعالى في بلاغة القرآن العجيبة الجميلة في آية واحدة علم كيف يكون التعامل معها قال { وعاشروهن بالمعروف فان كرهتمونهن فعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا }

وقد شاع سوء فهم لما ورد في القرآن عن ضرب الزوج زوجته
فهذا الدين جاء اصلا ليعز المرأة ويرفع قدرها بل وجعل لها سورة في القرآن خاصة بها

والنبي اوصى بها ايما توصية في حسن معاملتها وكم من مراة شكت للنبي فانصفها من ظلم زوجها

فالضرب الذي ورد في القرآن إنما له حدود شرعية وله كيفية

فلا يجوز ضرب الزوجة المطيعة لزوجها

أما بخصوص قوله تعالى
{الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللَّهُ وَالَّلاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا}

وَالَّلاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ
1) فَعِظُوهُنَّ
2)وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ
3) وَاضْرِبُوهُنَّ

--> فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا

فإن كانت لا تطيعه كان عليه ان يحسن نصحها ومعاملتها ويعظها أولا والله علم رقة المرأة فبالكلمة الطيبة يصلح حالها
فإن لم يصلح حالها رغم ذلك انتقل الى المرأة الثانية وهي الهجر وهو اشد على المرأة من الضرب وهو تأديب نفسي شديد عليها فإن لم ينفع معها لا بد وان ينفع معها الهجر فإنها لا تطيقه ممن جعله الله سكنا لها

فإن لم تنفع هذه الخطوة الثانية أمر بالضرب و حدد طريقة الضرب فقال صلى الله عليه وسلم : " ضربا غير مبرِّح " اي غير مؤذ يكون خفيفا مؤدبا لا اذى جسدي فيه
وامر بتجنب الوجه

لذلك نرى أنه امر بالضرب بعد تمهيده لخطوات كثيرة لإصلاح حالها ثم إنه حتى الضرب حدده ونظمه بحيث لا يؤذيها

أما الذي يسيئ فهم أمر الله فيستبيح ضرب زوجته فيؤذيها فوالله إن الله معاقبه ومحاسبه عنها حسالبا شديدا فهو لا يرتض الظلم لإمائه

ورسول الله صلى الله عليه وسلم تزوج تسع نساء لم يضرب احداهن يوما رغم حادثات النساء الكثيرة وروي عنه صلى الله عليه وسلم لم يضرب امرأة قط

وقد احسن معاملة زوجاته رضي الله عنهن فاحتمل غيرة عائسة رضي الله عنها وبرَّ خديجة رضي الله عنها فأحسن الى صاحباتها بعد وفاتها

ومن ذلك ما روته السيدة عائشة رضي الله عنها

لمَّا كانت ليلتي ، انقلب فوضع نعلَيْه عند رِجلَيْه ، ووضع رداءَه ، وبسط إزارَه على فراشِه ، ولم يلبَثْ إلَّا ريثما ظنَّ أنِّي قد رقدتُ ! ثمَّ انتعل رُوَيدًا ، وأخذ رداءَه رُوَيدًا ، ثمَّ فتح البابَ رُوَيدًا ، وخرج ، وأجافه رُوَيدًا ، وجعلتُ دِرعي في رأسي ، فاختمرتُ وتقنَّعتُ إزاري ، وانطلقتُ في إثرِه ، حتَّى جاء البقيعَ ، فرفع يدَيْه ثلاثَ مرَّاتٍ ، وأطال القيامَ ، ثمَّ انحرف ، وانحرفتُ ، فأسرع ، فأسرعتُ ، فهرول ، فهرولتُ ، فأحضر ، فأحضرتُ ، وسبِقتُه ، فدخلتُ ، وليس إلَّا أن اضطجعت ، فدخل ، فقال : ما لك يا عائشُ رابيةً ؟ قال سليمانُ : حسِبتُه قال : حشْيًا قال : لتُخبريني ، أو ليُخبرُني اللَّطيفُ الخبيرُ ، قلتُ : يا رسولَ اللهِ ، بأبي وأمِّي ! فأخبرتُه الخبرَ ، قال : أنت السَّوادُ الَّذي رأيتُه أمامي قلتُ : نعم ! قالت : فلهَدني لهْدَةً في صدري أوجعتني قال : أظننتِ أن يحيفَ اللهُ عليك ورسولُه ؟ قالت : مهما يكتُمِ النَّاسُ فقد علِمه اللهُ عزَّ وجلَّ ، قال « نعم » قال : فإنَّ جبريلَ عليه السَّلامُ أتاني حين رأيتِ ، ولم يكُنْ يدخُلُ عليك ، وقد وضعتِ ثيابَك ، فناداني ، فأخفَى منك ، فأجبتُه وأخفيتُه منك ، وظننتُ أنَّك قد رقدتِ ، فكرِهتُ أن أوقظَك ، وخشيتُ أن تستوحشي ، فأمرنى أن آتيَ أهلَ البقيعِ ، فأستغفرَ لهم

عائشة أم المؤمنين المحدث:الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 3973
خلاصة حكم المحدث: صحيح
avatar
عبدالحفيظ عوض ربيع
النائب الأول للمشرف العام
النائب الأول للمشرف العام

ذكر
عدد المشاركات : 72301
العمر : 51
رقم العضوية : 13
قوة التقييم : 210
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

http://tamimi.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى